من برنامج: ما وراء الخبر

مخاطر استهداف سوريا على دول المنطقة

نحاول في حلقة اليوم التعرف على ما وراء المخاوف التي عبّر عنها حزب الله اللبناني من أن الأخطار المحدقة بسوريا ستطال المنطقة برمتها بما في ذلك لبنان والسعودية ونطرح فيها تساؤلات .

– احتمالات المواجهة السورية مع الولايات المتحدة
– أبعاد الاستهداف الأميركي لسوريا
– تأثيرات مواجهة سورية أميركية على المنطقة


فيصل القاسم: أهلا بكم، نحاول في حلقة اليوم التعرف على ما وراء المخاوف التي عبّر عنها حزب الله اللبناني من أن الأخطار المحدقة بسوريا ستطال المنطقة برمتها بما في ذلك لبنان والسعودية ونطرح فيها تساؤلات ثلاثة، هل اختار الرئيس الأسد فعلا مواجهة مبكرة مع الولايات المتحدة؟ ما مبررات مخاوف حزب الله من أن تمتد زعزعة استقرار سوريا إلى دول أخرى بالمنطقة؟ وما تأثيرات مواجهة سورية أميركية على المعادلات السياسية القائمة؟ الرئيس الأسد في خطابه في جامعة دمشق حذّر بلغة محددة وواضحة من أن المنطقة العربية برمتها واقعة في دائرة الاستهداف وأن سوريا ما هي إلا حلقة في سلسلة تنظيم فيها جميع الأقطار العربية دولة.. دولة وشعبا.. شعبا.

احتمالات المواجهة السورية مع الولايات المتحدة

[شريط مسجل]

بشار الأسد- الرئيس السوري: سنسير معهم في لعبتهم لأن ما يحصل الآن هو عبارة عن لعبة، لا شيء جدِّي فيها سوى الخطر المحدق بنا كسوريا وكمنطقة طبعا الخطر ليس فقط على سوريا.. سوريا هي واحدة من الحلقات الكثيرة في مسلسل سيصيب العرب دولة بعد أخرى وشعبا بعد آخر، لكن سنقف عن الحد الذي يفرض الضرر على سوريا ونؤكد للجميع بأن هذا الضرر إن حصل في يوم من الأيام ولو كان بسيطا فسوف لن يبقى خارج حدود سوريا وسيصيب دولا أبعد وسيصيب أول ما يصيب العملاء الذين أتوا بالمستعمِر بهذه الطريقة وبهذا الشكل إلى منطقتنا.

فيصل القاسم: المخاوف والتحذيرات ذاتها من أن استهدف سوريا سيقوِّض استقرار المنطقة صدرت أيضا عن نائب الأمين العام لحزب الله اللبناني نعيم قاسم في مقابلة مع الجزيرة، قاسم كان أكثر تحديدا عندما قال إن الضرر سيصيب لبنان والسعودية.

نعيم قاسم– نائب الأمين العام لحزب الله اللبناني: ما يحدث في سوريا يعنينا ليس لأننا خائفون بل لأن أي ضغط على سوريا وأي عمل يؤدي إلى زعزعة الاستقرار السوري هذا سينعكس على كل المنطقة ومنها لبنان والسعودية وكل هذه المنطقة المحيطة ونحن مع الاستقرار في المنطقة ولسنا مع زعزعتها، ثم ما هو الربط بين التحقيق والنظام في سوريا؟ يُفترض أن يسير التحقيق بطريقة قضائية، مَن يُدان سواء كان من عناصر سورية أو عناصر لبنانية يجب أن يحاكَم وفق الأصول القضائية وهذا أمر مسلَّم به لكن أن يكون الأمر معبرا لمحاكمة نظام أو لإيجاد تعديل في المواقع السياسية في المنطقة أو لتغليب سياسات أميركية لمصلحة إسرائيل هذا الأمر هو الذي نرفضه.

فيصل القاسم: ومعنا في هذه الحلقة من دمشق الدكتور فيصل كلثوم عضو مجلس الشعب السوري ومن بيروت جورج بكاسيني مدير تحرير صحيفة المستقبل والمحلل السياسي الدكتور قاسم عز الدين وعبر الهاتف من إدوارد فيل بولاية إلينوي الدكتور أسعد أبو خليل أستاذ العلوم السياسية في جامعة كاليفورنيا ولو بدأنا مع الدكتور أبو خليل من إلينوي، دكتور أبو خليل الرئيس الأسد أشار بوضوح إلى وجود عملية استهداف ومؤامرة على المنطقة، كيف ترى الوضع؟

"
إذا كان هناك حقيقة من استهانة بما يجري من مخطط أميركي سعودي في لبنان فإن هذه الاستهانة تعود إلى الابتذال والاستخدام السياسي لموضوع المؤامرات والاتهام بهذا الشكل من قِبل الأنظمة العربية بما فيها النظام السوري
"
أسعد أبو خليل

أسعد أبو خليل– أستاذ العلوم السياسية في جامعة كاليفورنيا– إدوارد فيل/ إلينوي: يعني إذا كان هناك حقيقة من استهانة بما يجري من مخطط أميركي سعودي في لبنان فإن هذه الاستهانة تعود إلى الابتذال والاستخدام السياسي لموضوع المؤامرات والاتهام بهذا الشكل من قِبل الأنظمة العربية بما فيها النظام السوري هذا لا يعني أن ليس هناك من مخطط ومؤامرة حالية على العكس من ذلك فإذا كان الغباء في الماضي بأننا كنا نكثر من عَدْو كل ما يجري حتى لو كان ضربة كف في الحارة إلى مؤامرة خارجية فإن الغباء اليوم هو أن نتجاهل المؤامرة التي تجري حتى لو أصابتنا بالوجه بالصفعات المتتالية، لكن الفقرة التي بُثت من قِبل الجزيرة في هذا الخطاب يعني تتسم بموقف ضعيف حتى ومتناقض، من ناحية هو يقول بأنه لجنة تحقيق ميليس والقرارات الدولية تُخفي مخططا أميركيا وأنا أتفق في ذلك ولكنه يعود ويقول بأننا سنتعاون معهم وهناك أمر آخر إن التعمية التي تجري والتي تضفي الكثير من التشويش على الأدوار التي تعكس أدوارا أكبر في لبنان يعني من قِبل مؤسسة الحريري وسعد الحريري ليس هو صانع قرار من فندق بلازا تيني في باريس وهو لا يستطيع يعني حتى أن ينهي جملة مفيدة كاملة، هناك أدوار خارجية وهي ليست خافية.. حتى وأن مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى اليزابيث تيبيل والتي شرفتنا بزيارة في بيروت قبل أيام قالت بالحرف الواحد ولم تُعلق الصحف وهي حريرية التمويل والهوا في لبنان كما نعلم بأن لبنان هو بوابة إلى الشرق الأوسط يعني وفي هذا الكلام أمر واضح في النيات الأميركية وطبعا يعني هناك طبعا في النيات الأميركية الدور الإسرائيلي الذي ليس هو بعيدا على الإطلاق وقد لاحظت اليوم في الأخبار بأنه مثلا.. بأنه طائرات التحليق اللبنانية المروحيات اللبنانية حلّقت على الحدود اللبنانية السورية في الوقت الذي تقوم به إسرائيل بخروقات مستمرة وبضرب بالمدفعية على الأراضي اللبنانية يعني هذا الجيش لا يقوم بهذه الأدوار هكذا عفوا..

أبعاد الاستهداف الأميركي لسوريا

فيصل القاسم [مقاطعاً]: بس دكتور أبو خليل باختصار كي يعني نختصر.. ما هي أبعاد هذا الاستهداف أو هذه المؤامرة لبنانيا وعربيا وإلى ما هنالك يعني كما فهمت من هذا التصريح؟

أسعد أبو خليل [متابعاً]: أراها لا لبس فيها محاولة أميركية إسرائيلية للمرة الثانية لإعادة تركيب لبنان على أسس 17 أيار جديد واستبدال وصاية سورية والتي أرفضها أنا بالكامل بوصاية أميركية إسرائيلية لا تقل خطورة ولا تقل استهانة بالسيادة اللبنانية التي يتغنى بها هؤلاء المنادون اليوم بالسيادة في لبنان.

فيصل القاسم: طيب، لو يعني توجهت الآن إلى السيد بكاسيني في بيروت، سيد بكاسيني كيف ترد على هذا الكلام بأنه يعني المؤامرة واضحة للعيان وتشترك فيها أطراف لبنانية أيضا واضحة للعيان وأنه يعني البعض لا يستطيع أن يؤلف جملة مفيدة كما قال الدكتور أبو خليل وهم كلهم يُدارون بطريقة الريموت كنترول؟

"
 في الواقع اللبنانيون لم يلمسوا حتى اليوم أي مؤشرات ملحوظة تؤكد الاتهامات بوجود مؤمراة أميركية في لبنان بدليل أن السلوك السياسي في لبنان لم يُظهر هذا الاتجاه في أكثر من محطة داخلية وخارجية
"
جورج بكاسيني

جورج بكاسيني– مدير تحرير صحيفة المستقبل- بيروت: يعني هذا تكرار للاتهامات والشتائم التي سمعناها في الأيام القليلة الماضية والتي لا تمُت إلى الحقيقة بصلة، يقال ويتكرر القول إن هناك مؤامرة أميركية في لبنان وإسرائيلية وأن هناك أيادٍ لبنانية تشارك في هذه المؤامرة، في الواقع اللبنانيون لم يلمسوا حتى اليوم أي مؤشرات ملحوظة تؤكد هذه الاتهامات بدليل أن السلوك السياسي في لبنان على المستوى الرسمي أو على مستوى ما يسمى بالأكثرية النيابية لم يُظهر هذا الاتجاه في أكثر من محطة داخلية وخارجية سواء على مستوى الاستحقاقات الداخلية التي تتعلق مثلا بانتخابات رئاسة مجلس النواب أو ما هنالك أو على مستوى التحرك الخارجي ليس صحيحا، صحيح أن ميزان القوى في لبنان.. ميزان القوى السياسي قد تغير ولكن ليس صحيحا أن الثوابت السياسية الوطنية في لبنان قد تغيرت والدليل أن كل القوى التي كانت مؤمنة بهذه الثوابت مشاركة في الحكومة اللبنانية ومشاركة في صياغة القرارات الوطنية على مستوى عام..

فيصل القاسم: بس سيد بكاسيني السؤال المطروح لكن يبدو أن هناك حالة فرز سياسي بدأت تظهر للعيان وخاصة بعد انسحاب وزراء حزب الله وأمل من اجتماع رئاسة الوزراء وهذا يعني صحيح أنه السنيورة قلل من أهميته اليوم في مؤتمره الصحفي لكنه مؤشر خطير على حالة فرز حقيقي داخل الساحة؟

جورج بكاسيني: ليس الرئيس السنيورة وحده من قلل من أهمية هذا الانسحاب، حتى وزراء حزب الله ووزراء حركة أمل قللوا من أهمية هذا الانسحاب وأكدوا استمرارهم في الحكومة لا بل أكثر من ذلك اليوم وزير الخارجية فوزي صلُّوخ الذي كان أحد المنسحبين من مجلس الوزراء أمس دعا إلى عقد جلسة خاصة لمجلس الوزراء لمناقشة خطاب الرئيس السوري بشار الأسد.

فيصل القاسم: طيب، أتوجه إلى السيد كلثوم في دمشق، سيد كلثوم سمعنا الدكتور أسعد أبو خليل قبل قليل يعني يتساءل كيف يمكن يعني أن نجمع بين الحديث عن مؤامرة تستهدف المنطقة دولة.. دولة وشعبا.. شعبا ونتحدث في الوقت نفسه في التعاون مع ما يجري؟

فيصل كلثوم– عضو مجلس الشعب السوري: يعني أنا بدايةً اسمح لي أن أشكر الدكتور أبو خليل وهو مشهود له في المواقف التي تمس هذه المنطقة، أتفق مع تصويره الكامل ولكن بالنسبة لي الموقف السوري الذي كان على لسان السيد الرئيس بشار الأسد والذي هو يختزل الموقف الكامل للشعب السوري فأقول ليس بمقدور سوريا حقيقة إلا أن تكون متعاونة مع الشرعية الدولية لأن سوريا في الأساس لم يسبق لها أن تتمرد على الشرعية الدولية ولكن يجب أن يقرأ ما في هذا الخطاب من القول إن في قلب هذا الخطاب استهداف.. في قلب هذا القرار لجلس الأمن استهدافا لسوريا واستمرارا في التآمر عليها وجعل لبنان منطلقا لها وهنا أيضا يتصل الأمر فيما أشار إليه إلى دور بعض القوى اللبنانية، إذاً المسألة في الوعي السوري واضحة جدا بأن المؤامرة واضحة لنا ولكن استُعملت أو تُستعمل الآن القرارات الدولية لهذه المسألة لتنفيذ ما عجزت عنه خمسة حروب في لبنان منذ عام 1978، ما يحصل الآن هو موجود على الأجندة الإسرائيلية خاضت حرب 1978 وخاضت حرب 1982 وخاضت حروب 1993 والـ 1996، كل هذه المسألة من أجل هذه الأجندة التي لم يتغير بها حتى اليوم أي شيء وهو المقاومة وإعادة ترتيب المنطقة والوضع الفلسطيني والتوطين إلى آخره.. لا حاجة لشرح هذه المسألة، إذا سمحت لي الآن هذا الموضوع.. هذه الأجندة تُمرَّر من خلال قرارات دولية مستغلة هذه القرارات الضعف العربي والقوة الدولية التي تسعى الآن لتقدم هذه الأجندة بصياغة أميركية إسرائيلية وفي أيضا نفس الخطاب للسيد الرئيس، كلمة أخيرة اسمح لي، تحدث عن عدم خضوع سوريا وقال إن لا سوريا تنحني لذلك ولا يوجد سوري ينحني لذلك.

فيصل القاسم: طيب، سيد عز الدين يعني السيد نعيم قاسم كلامه لا يختلف كثيرا في واقع الأمر عما جاء في خطاب الرئيس بشار الأسد وهناك تلميحات إلى أنه المنطقة بأكملها ستكون في خطر فيما لو تعرضت سوريا لأي هَزة أو هِزة، كيف.. ماذا يمكن أن نفهم من هذا التعليق؟

قاسم عز الدين– محلل سياسي: لا أعتقد أن الشيخ نعيم قاسم ينسجم تماما مع خطاب الرئيس الأسد، إن إشارته لما يمكن أن تتعرض له المنطقة ولا سيما السعودية هي إشارة بقراءة أخرى على ما أعتقد وقد سبق للشيخ نعيم قاسم أن صرح بمثل هذه التصريحات، المسألة بتقديري أبعد من ذلك أبعد من خطاب حدثي ورؤية حدثيه للأمور، هناك حقائق فيما يسمى الجيوبولوتيك ولها قوانين، هذه الدول التي رُكِّبت منذ إزالة الاستعمار رُكِّبت بتوازنات داخلية إنما رُكِّبت أيضا بتوازنات بين التوازنات العربية فأي خلل في هذه التوازنات العربية سينعكس آجلا أم عاجلا على كل التوازنات الداخلية في المنطقة، أي خلل حاصل اليوم في العراق ينعكس على سوريا وسينعكس على كل المنطقة، على أية حال أعتقد أن الموضوع أبعد من ذلك أنا لا أتفق مع الدكتور أبو خليل، عفوا اسمح لي، أنا لا أتفق مع الدكتور أبو خليل بأن هناك مؤامرة، المؤامرة تُحاك بالسر تُحاك بين الكواليس، هناك سياسة واضحة معلنة يقولها القاصي والداني ماذا يقولون؟ يقولون إن هذه المنطقة يجب إعادة تركيبها باتجاه الشرق الأوسط الكبير والمكونات الثقافية وتغيير السلوك باتجاه سلام يحددون ما هو مع إسرائيل باتجاهات أخرى، باتجاهات مشاركة أمنية في العراق هذا واضح وهذا مطلوب ليس فقط من سوريا مطلوب من كل الدول القائمة.

فيصل القاسم: طيب أشكرك، أنتقل إلى سيد الدكتور أبو خليل في إلينوي، دكتور أبو خليل في اللقاء الذي أجريناه مع السيد نعيم قاسم أشار بالتحديد بأن ما يُحاك الآن لسوريا علنا أو سرا قد يطال وسيطال بالتحديد السعودية.. لبنان ثم ذكر السعودية، ماذا تفهم من تركيزه على السعودية؟

أسعد أبو خليل: يعني لا أختلف في ذلك إن التحليل الأميركي في أوساط تدريس السياسة الخارجية لأميركا فيما جرى في العراق يتطرق إلى موضوع أو ما يسمى بالمضاعفات غير المتوقعة وهذا ما جرى في العراق يعني هناك فريق متصلب أيديولوجي يقوم بصنع السياسة الخارجية الأميركية في هذه الإدارة وهو يعني قصير النظر جدا بناءً على ما جرى في العراق حيث كل ما تم وكل ما صار كان متناقضا مع الوعود الأميركية التي يعطيها للشعب العراقي..

فيصل القاسم: بس جاوبني على السؤال دكتور أبو خليل.. جاوبني على السؤال، سألتك سؤالا محددا أرجوك.

أسعد أبو خليل: على سؤال محدد يعني.. لا شك في ذلك يعني أن المضاعفات تجر الوبال ليس فقط على سوريا كشعب وكدولة يعني أنا لا أحرص على حياة أي من الأنظمة العربية أي من الأنظمة بدون استثناء ولكن ستجر الوبال على الأنظمة المجاورة يعني التفجير في الأردن مثلا قبل يومين هو من جراء مضاعفات ما جرى في العراق يعني وقِس على ذلك لهذا..

فيصل القاسم: لماذا التركيز على بلد.. مثلا ذكر لبنان ولبنان واضح بسبب قربه من سوريا وأنه إلى ما.. السعودية؟

أسعد أبو خليل: قد يكون ذلك ربما لأن هناك.. يعني ليس في الخفاء أبدا صراع سوري سعودي يعني الإعلام السعودي يقوم بحملة مركزة على سوريا منذ أشهر وأنا دائما كنت أقول يعني قد يكون اغتيال الحريري ليس السبب وإنما النتيجة للصراع بين النظاميين ولكن يبدو أنه في الأسابيع الماضية تنبه النظام السعودي بأنه موضوع التركيز على سوريا قد يجر بالضرر ليس فقط على سوريا فقط وإنما على السعودية ويجب عليّ أن أرد يعني ما قاله الأخ عز الدين بأنه المؤامرة تُحاك في السر يعني هذا الأمر كان في الزمان الغابر أيام الحرب الباردة، المؤامرات اليوم تحاك في العلن وجهارا وفي المؤتمرات الصحفية العلنية إلا اللهم إذا كنا نصدق بأن الدموع اليومية التي تنهمر من مسؤولين الإدارة الأميركية على رفيق الحريري فإنها غير سياسية أبدا وإنها حريصة على الشعب اللبناني، أما ما قاله جورج بكاسيني بأنه ما هي معالم التغيير؟ التغيير هو جارٍ على قدم يعني وساق يعني هذه الرموز التي تنطح اليوم هناك الوفود زرفات ووحدان التي تقوم بالحج إلى مواقع سمير جعجع في الأرض وهو الذي كان من رموز مرحلة تحالف القوات اللبنانية مع إسرائيل وقد قامت قائمة سعد الحريري الانتخابية بالمجيء إلى مجلس النواب برموز من تلك الحقبة من أنطوان زهرة وفريد حبيب وغيره يعني هذه الأمور.. وثم تضييق الخناق على المخيمات الفلسطينية يعني هل هناك من يقول بأنه المخيمات الفلسطينية هي التي قامت باغتيال رفيق الحريري؟ حتى تقرير ميليس المزيف لم يقل ذلك، يعني كل.. يعني علينا أن نكون شديدي السذاجة إلى درجة بأنه كل ما يجري في لبنان هو من باب العفوية والتصديق وأنه الاكتشاف الأميركي المفاجئ للبنان هو أيضا من باب العفوية.

فيصل القاسم: طيب أشكرك، ابقوا معنا نعود إليكم بعد هذا الفاصل.

تأثيرات مواجهة سورية أميركية على المنطقة

[فاصل إعلاني]

فيصل القاسم: أهلا بكم من جديد، حلقة اليوم تتناول التحذيرات من مخاطر استهداف سوريا على دول المنطقة، لقد ظل لبنان بحكم عوامل جيوسياسية يؤثر ويتأثر بكل ما يجري في المنطقة وقد شهدت الساحة اللبنانية لعقود طويلة حروبا وخلافات بالوكالة وفي الآونة الأخيرة وقعت عاصفة اغتيال الحريري وما تلاها من تداعيات جرت أو جرَّت سوريا إلى مجلس الأمن وجعلتها في مهب العقوبات ما رسخ قناعة بأن أقل رياح تهب من لبنان وفيه قد تصيب عواصفها دول الجوار والمنطقة بأسرها.

[تقرير مسجل]

مكي هلال: لوقت غير بعيد وربما إلى اليوم يُشخَّص ما يحدث في لبنان بأنه حرب الآخرين على الأرض اللبنانية توصيف دارج يستمد دعامته من حقائق التاريخ والجغرافيا التي حكمت أرض الأرز فمنذ الحرب الأهلية التي عصفت بلبنان كثر اللاعبون السياسيون وحين انقسمت بيروت إلى شرقية وغربية كان الشرق والغرب يتنازعان النفوذ في كل لبنان وحتى مع اتفاق الطائف الذي هيأ لطيّ صفحة الحرب الأهلية كان الحضور الأميركي والسعودي لابد منه كي يلتقي الفرقاء على حافة الوطن وكان لسوريا يوم ذاك دور في إسكات البنادق وفض الاشتباكات الأخيرة، مسيحيون بكل أطيافهم، مسلمون شيعة وسنة ودروز ولاجؤون فلسطينيون ينظر البعض إليهم دائما كخطر على التوازن الطائفي، تشكيلة يندر وجودها في غير لبنان أسست لما يُعرف بدولة الحاجز والمحاصصة الطائفية، في الصورة أيضا جوار إسرائيلي لا يغفل عما يجري وعيون فرنسية أميركية تراقب حظ المسيحيين في لعبة السياسة ويشغلها الدور السوري الذي يشكل مع إيران محورا يُمسك بورقة حزب الله ويستفيد مما حققته المقاومة ويمتد غير بعيد عن العراق المضطرب فإيران تجاوره والسعودية كذلك وهي تدفع بأموال واستثمارات إلى الساحة اللبنانية موازاةً مع دعمها للسنة وتيار المستقبل بوصفه الوريث السياسي لصديق المملكة رفيق الحريري، اسم ورقم صعب شكَّل اغتياله محطة أخرى مهمة أشعلت حرائق تجاوزت الجوار السوري اللبناني ورمت بالمنطقة برمتها في قلب الاهتمام الدولي، الخارج يدس أنفه مرة أخرى لكن بقرارات من الأمم المتحدة هذه المرة، قصة لبنان مع الخارج وما ينتظر المنطقة يبدو أنها مرشحة لفصول جديدة إثر تحذيرات حزب الله وخطاب الرئيس السوري بشار الأسد واعتباره لبنان ممرا لمؤامرات ستعصف بالمنطقة ككل فحين يؤدي مثل ذاك الخطاب إلى مغادرة وزراء لجلسة الحكومة يظل الخارج ولو كان الخارج القريب دافعا أو صانعا لمفردات التعاطي السياسي في لبنان.

فيصل القاسم: ولو توجهت إلى السيد بكاسيني في بيروت، سيد بكاسيني قبل قليل قللت من.. يعني ركزت على موضوع أنه ليس لا فرز سياسي ولا طائفي ولا مَن يحزنون لكن في الوقت نفسه يعني كيف تنظر إلى التصريحات التي أدلى بها نعيم قاسم؟ تصريحات تتناقض وتختلف تماما عمّا يدور في لبنان عن الخط السياسي العام وخاصة ليس ما يتعلق بلبنان كيف تنظر يعني وجهت السؤال إلى السيد أبو خليل، كيف تنظر إلى إشاراته إلى السعودية لا شك أنه يريد أن يقول شيئا عن هذا الدور يعني الذي يلعب بالنار تكويه النار؟

جورج بكاسيني: أعتقد أن حل المشكلة التي تأتت عن القرار 1636 لن تكون في الحديث أو في التلويح بوجود تهديدات لأنظمة عربية أخرى وإنما.. يعني لا يستطيع النظام السوري أن يدافع عن نفسه بالتلويح بوجود مشاكل أو تهديدات لأنظمة أخرى، الحل يكون بأن يلتزم هذا النظام بالتعاون مع قرار مجلس الأمن ومع لجنة التحقيق الدولية، ثانيا..

فيصل القاسم: طيب لكن ليس النظام، أنا أسألك عن ما قاله نعيم قاسم.. نعيم قاسم الذي يتحدث هنا نعيم قاسم الذي يحذر جاركم في لبنان شريككم في الحكومة؟

جورج بكاسيني: نعم، أنا أقول إن المملكة العربية السعودية ودول عربية أخرى ربما تتهدد بما يجري حاليا في سوريا ولكن عطفا على السياق الأساسي للموضوع أعتقد أن حل المشكلة في سوريا الآن وقد تحدث الشيخ نعيم عطفا على الإشكالية في سوريا، حل المشكلة في سوريا الآن يتطلب التعاون مع لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري وفي التعاون مع قرار مجلس الأمن ولكن قبل أن أختم لو سمحت أريد أن أعلق على ما ذكره الدكتور أبو حبيب..

فيصل القاسم: أبو خليل.

جورج بكاسيني: عندما تحدث عن تحالف النائب سعد الحريري مع القوات اللبنانية لأقول إن النائب أنطوان زهرة والنائب فريد حبيب هما جزء من المجتمع اللبناني وهما جزء من فريق سياسي شارك في أربعة عشر آذار ومن الطبيعي أن يكون هذا الفريق جزء لا يتجزأ من هذا التحالف، ثانيا..

فيصل القاسم: جميل جدا، الوقت.. للأسف الشديد الوقت داهمنا، كلمة أخيرة أتوجه بها إلى إلينوي دكتور أبو خليل سمعت هذا الكلام وتحدثت أيضا عمّا يغيب عن ذهن الإعلام العربي فيما يتعلق بالنقاط التي طرحت؟

أسعد أبو خليل: أخشى أن يكون كلام جورج بكاسيني..

فيصل القاسم: باختصار.

أسعد أبو خليل: بالنسبة إلى وجود هؤلاء جميل وجبران تويني الذين جلبوا إلى مجلس النواب في الانتخابات الماضية التي أصرت على إجرائها الولايات المتحدة من دون أي وجل بأن تكون مقدمة لعودة مَن كان متعاونا ومَن حتى كان في جيش لحد في لبنان كما نفهم من الأصوات الجديدة في لبنان، أود التشديد على أمرين، كما كان الشعب اللبناني ضاق ذرعا بالوصاية السورية في لبنان والتي ساهم في إنشائها وإرسائها رفيق الحريري مع حلفائه فإن الشعب اللبناني سيضيق ذرعا بالوصاية الأميركية السعودية الجديدة في لبنان، الأمر الثاني بأنه مهما جال سعد الحريري بطائرته الخاصة ومهما أنفق من أموال دعائية في محاولة لتشويش عقول الناس في لبنان وفي العالم العربي فلن يُكتب لمشروع 17 أيار الجديد النجاح وهناك حقائق أخرى..

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر انتهت.. للأسف الوقت داهمنا انتهت حلقة اليوم من برنامج ما وراء الخبر، بإمكانكم المساهمة في اختيار مواضيع الحلقات القادمة، ننتظر تعليقاتكم ومقترحاتكم على عنوان برنامجنا الإلكتروني indepth@aljazeera.net غدا إن شاء الله قراءة جديدة فيما وراء خبر جديد، إلى اللقاء.



المزيد من سياسي
الأكثر قراءة