من برنامج: الواقع العربي

التجويع والحصار يزيدان المأساة الإنسانية للشعب السوري

استعرض برنامج "الواقع العربي" الوضع المأساوي الذي يتعرض له السوريون في المناطق التي يحاصرها النظام، في ظل الصمت الدولي مقارنة بتفاعله مع أحداث عين العرب (كوباني).


حول هذه القصة

قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إنه لا يريد أن يرى مأساة حماة تحدث مرة أخرى في سوريا، على حد قوله. وحذر من أن حدوث مثل هذه الأمور سيجبر المجتمع الدولي على اتخاذ موقف من سوريا.

يخفي الصراع الدائر في سوريا منذ أكثر من عشرين شهرا مأساة إنسانية تهدد حياة ملايين المدنيين الذين يدفعون ثمنا باهظا لما يصفونه توقا نحو الحرية، وأحدث هذه التضحيات مقتل وجرح العشرات من المدنيين في غارة للطيران الحربي استهدفت كفر نبل بمحافظة إدلب.

حذرت الأمم المتحدة من ارتفاع عدد اللاجئين السوريين بدول الجوار إلى 1.1 مليون بحلول يونيو/حزيران المقبل، وذلك بينما اتهم رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي الدول التي تستضيف اللاجئين بالاتجار بهم من أجل الحصول على مساعدات مادية ومعنوية.

يستحوذ ملف اللاجئين السوريين على اهتمام جهات سياسية وإنسانية عدة، فمع اقتراب عددهم المتزايد إلى نحو مليون لاجئ بالدول المجاورة، يشتكي الكثيرون من تزايد أعباء تأمين احتياجاتهم الأساسية وعدم وفاء بعض الدول بالتزاماتها لمساعدتهم.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة