حط برنامج المشاء في حلقته (2019/10/3) الرحال بدولة الكويت، واستضاف المفكر محمد الرميحي للحديث عن بعض خصائص المجتمع الخليجي، وتأثير استخراج النفط على الحياة اليومية، وتطرق لبعض العناصر التي يجب أن تتوفر في المثقف والتمييز بينه وبين المفكر.

اعتبر الرميحي أن المجتمع الخليجي تغير بسبب استخراج النفط، فبعد أن كان الناس يعتمدون على أنفسهم بالغوص والزراعة وتربية الإبل وصيد السمك، انتقل المجتمع إلى الاعتماد على دخل النفط بشكل أساسي، مما تسبب في خلل في منظومة القيم برمتها.

وأشار الرميحي إلى أن النظام الحديث الذي يعيشه المجتمع الخليجي ينقصه بعض القيم التي تتماشى مع طبيعة هذا النمط من الحياة.

وأضاف أن المثقف يحتاج إلى عناصر رئيسية أهمها المعرفة والمهارة ثم موقف إيجابي، مشددا على أن فكرة حظر إصدار بعض الكتاب لم تعد مجدية، لأن ذلك يمنح الإصدار شهرة أكبر، فضلا عن أنه يمكن نشره على شبكة الإنترنت.

وأوضح أن المفكر هو شخص يقدم أطروحة ثقافية عميقة غير مسبوقة ومختلفة عما هو موجود، مما اعتبره غير متاح الآن رغم وجود مجتهدين في مختلف المجالات.

كما شدد على أن هامش الحرية يعطي مساحة أكبر للحركة الثقافية، فالثقافة لا يمكن أن توضع في قوقعة، لذلك أكد ضرورة حرية التعبير ومساءلة متخذي القرار.