من برنامج: المشاء

ظفار.. جنوب المسرح العُماني

في ظفار.. خشبة المسرح غريقة.. والممثلون يرتجلون نصوص النجاة خشيةَ البلل.. يولد الظُفاري على خشبة مسرح كبير، فيلاعب منذ حداثة عهده البحر والجبل.. ومن الظفاريين من لا يكتفي بذلك فيلاعب الريح.


حول هذه القصة

واصل برنامج "المشاء" الغوص في سيرة وشخصية الشاعر اليمني الراحل عبد الله البردوني، وسلط الضوء على إبداعه كثائر ومقاوم للظلم، واعتباره امتدادا للواقع اليمني بكل ما فيه من إيجابيات وسلبيات.

تحدث الفنان التشكيلي اليمني عبد اللطيف الحكيمي في حلقة "المشاء" عن بداياته الفنية ودراسته للفنون في مصر وألمانيا والاتحاد السوفياتي السابق ورؤيته لحاجة أطفال العرب لفن الرسوم المتحركة.

الأديب اليمني حبيب عبد الرب سروري كان ضيف حلقة "المشاء".. رجل متحفز، ساقته رياح غربته إلى رماد جان دارك، وإلى النيران المنبعثة من قلب مدام بوفاري، فتداعى له رماده اليمني.

المزيد من وثائقية
الأكثر قراءة