03:21

من برنامج: نشرة الثامنة– نشرتكم

وسم "الضبع" يتصدر في الأردن.. ما علاقة كورونا؟

تصدر وسم "الضبع" قوائم الأكثر تفاعلا في منصات التواصل الاجتماعي بالأردن، بعد تصريح لمسؤول مكافحة فيروس كورونا عدنان إسحاق، شبّه فيه فيروس كورونا بحيوان الضبع عند سؤاله عن المبرر لفتح المطارات والحدود.

نشرة الثامنة- نشرتكم (2020/9/21) رصدت التفاعل على وسم (هاشتاغ) "الضبع"، حيث توالت موجة سخرية من تصريحات إسحاق، الذي كان قد صرّح سابقا بأن من أعراض الإصابة بكورونا أن يصبح الماء بلا طعم، لكن نشطاء آخرين دافعوا عنه، مؤكدين أن التصريحات الإعلامية ليست من ضمن خبراته، وإن تصريحاته جاءت بنية حسنة.

الضجة التي أثارتها التصريحات دفعت وزير الصحة الأردني سعد جابر إلى إقالة عدنان إسحاق من منصبه.

ومن التفاعلات الأردنية بهذا الشأن، جاءت تغريدة الإعلامي حسام غرايبة الذي قال: "حسب #نظرية_الضبع، وبعد ثبوت إصابة أربعة أئمة مساجد المفروض يتركوا أبواب المساجد مفتوحة حتى يخرج الوباء كما هو الحال مع الحدود، لأنه لا يمكن أن #ينشف_ويموت ال #كورونا داخل المسجد".

في المقابل، كتب محمد الهباهبة "يعطيك ألف عافية على جهودك التي بذلتها في جائحة كورونا.. وأعتذر منك لأننا شعب لا نعذر من يخونه التعبير وننسى ما قدمه وننسى عمله وجهده.. كلمة شكرا لا تكفيك".

وكتبت هدى صوالحة "إقالة الدكتور عدنان إسحاق بسبب سخرية المواطنين من "نظرية الضبع"، ما هي إلا السخرية من عقولنا والاستخفاف بعواطفنا! الشعب له كامل الحرية في التعبير عن قهره وظلمه إن كان بالسخرية أم بالتظاهر السلمي.. إذن أقيلوا أصحاب نظرية (نشف ومات)".



المزيد من حوارية
الأكثر قراءة