08:05

من برنامج: نشرة الثامنة– نشرتكم

سعد الجبري.. تفاعل سعودي وعالمي مع الدعوى ضد محمد بن سلمان

انشغلت منصات التواصل الاجتماعي السعودي ووسائل الإعلام الأجنبية بسعد الجبري مستشار ولي العهد السابق محمد بن نايف، والذي تحوّل اسمه إلى وسم متفاعل بعد رفعه قضية على ولي العهد الحالي محمد بن سلمان.

وبالتزامن مع هذه الضجة، ظهر في قائمة الترند السعودية وسم (هاشتاغ) "الفاسد سعد الجبري"، في محاولة مباشرة لاستعادة ملف الفساد المزعوم ضد الجبري.

نشرة الثامنة- نشرتكم (7/8/2020) سلطت الضوء على التفاعل على منصات التواصل الاجتماعي سعوديا وعالميا مع دعوى سعد الجبري ضد محمد بن سلمان.

ورأى ناشطون أنها محاولة لتهيئة الرأي العام السعودي للاعتقاد أن ملاحقة الجبري تستند إلى فساده، وليس إلى مواقفه السياسية من ولي العهد السعودي.

وكتبت مقررة الأمم المتحدة المعنية بالقتل خارج نطاق القضاء أنييس كالامار "حسنا، هذا لا يفاجئني. لم يكن إعدام جمال خاشقجي أول عملية خاصة من قبل فريق قتل سعودي، ولم تكن العملية الوحيدة. ولتكرار ما أنكرته السعودية باستمرار: لقد كانت عملية دولة وقتل دولة".

السفيرة الأميركية السابقة في الأمم المتحدة سامانثا باور قالت "تبدو مألوفة؟ اتهم محمد بن سلمان بإرسال فرقة اغتيال لقتل رئيس المخابرات السعودية السابق المنفي الجبري".

الناشط السعودي وليد الهذلول قال "شكرا حرس الحدود الكندي للحفاظ على حدودنا آمنة من الدول المارقة. بينما نرى نمطا من الفوضى والبلطجة من أعضاء الدولة، نحتاج إلى أن نكون أكثر يقظة مما يمكن أن يحدث بعد ذلك".

الإعلامي المصري سامي كمال الدين كتب "محمد بن سلمان لم يكتف بإرسال سعد الجبري إلى القنصلية السعودية في إسطنبول لنشره بالمنشار مثلما حدث مع خاشقجي، بل طلب من شيوخ السلطان إصدار فتوى بقتله حين يحاول الحاكم تطويع الدين للانتقام من خصومه بسند شرعي، طبعا لا بد النشر بالمنشار يكون شرعيا!".

أما الصحفية أليكس بيرسون فكتبت "تفاصيل مذهلة وسبب آخر يجب علينا التوقف عن بيع السلاح لهذا النظام".

في المقابل، قال الكاتب السعودي منذر آل الشيخ "لاحظ من ضم سعد الجبري في الادعاء ستجد مسك ومعالي سعود القحطاني واللواء أحمد العسيري ولنتذكر ماذا كان ينشر رجل أنيق ومن هاجم هو وفريقه ستجده متوافقا مع أهداف الهارب سعد الجبري، أدوار متبادلة ومتناغمة في مهاجمة رجال ومؤسسات، فمن استقبل رجلا أنيقا ومن كان يستخدمه؟؟".

في حين قال المدون السعودي تركي الشلهوب "مضحك جدا أن يتهم محمد بن سلمان الآخرين بالفساد، وهو الذي اشترى يختا بنحو 2 مليار ريال، ولوحة بأكثر من مليار ونصف المليار ريال، وقصر بأكثر من مليار ريال".

الناشط السعودي عبد الله العودة لفت في سلسلة تغريدات له باللغة الإنجليزية إلى استناد ولي العهد السعودي إلى فتاوى دينية لتبرير اغتيالات المعارضين، وقال العودة مقتبسا من الدعوى "عقد محمد بن سلمان اجتماعا مع مستشارين مقربين في نيوم بالمملكة العربية السعودية في مايو/أيار 2020 وسمعوا أن (محمد بن سلمان) حصل على فتوى من المراجع الدينية بأن قتل الجبري مسموح به".

وعلق العودة "إنه لمن دواعي السخرية ومن المنافي للعقل أن محمد بن سلمان الذي وعد بالإسلام المعتدل ينتج أكثر الفتاوى عنفًا لقتل الناس. هذا جزء من الفتاوى التي ترعاها الدولة في المملكة العربية السعودية".



المزيد من حوارية
الأكثر قراءة