01:54

من برنامج: نشرة الثامنة– نشرتكم

أخبار زائفة ومؤرخ سيئ.. ترامب يتفاخر بتاريخ أميركا ومغردون يردون

أثار الرئيس الأميركي دونالد ترامب جدلا على منصات التواصل بعد أن ألقى خطابا ادعى فيه أن أميركا كانت أول من سخّر الكهرباء وقسّم الذرة وقدّم الهاتف والإنترنت للعالم.

ورصدت نشرة الثامنة- نشرتكم (2020/7/7) الجدل الذي أثاره ترامب بسبب تصريحاته، ووجه النشطاء انتقادات واسعة للرئيس وحاولوا تصحيح المعلومات التاريخية على منصات التواصل الاجتماعي.

ووصف المدون دان بيلينغ كلام ترامب بأنه نقل للأخبار المزيفة للتاريخ، فكتب "تحاول الإدارة الأميركية الآن نقل أخبارها المزيفة إلى علم التاريخ، الذرة: إرنست رذرفورد نيوزيلندي في مانشستر، الإنترنت: تيم بيرنرز لي رجل إنجليزي في سويسرا، الهاتف: ألكسندر غراهام بيل أسكتلندي في بوسطن (أميركا على الأقل!)".

أما الناشط ديلان ريف فنفى كلام ترامب ووصفه بالمؤرخ السيئ، فقال "أميركا لم تقسم الذرة أو تخترع الهاتف، انضمت إلى الحربين في وقت متأخر، وساهمت في النصر ولكنها بالتأكيد لم تفعل ذلك بمفردها، قام الأميركيون بقتل الكثير من الأميركيين الأصليين، وبمساعدة مجموعة من العلماء النازيين وصلوا إلى القمر أولا، ترامب مؤرخ سيئ".

فيما رأى المغرد أدريان كول أن ترامب يختصر تاريخ التفاخر بذبح الأميركيين الأصليين، فغرد "إن التفاخر بذبح الأميركيين الأصليين يختصر ما يمثله ترامب".



المزيد من حوارية
الأكثر قراءة