02:42

من برنامج: نشرة الثامنة– نشرتكم

السعودية تلغي ترخيص "بي إن سبورتس".. ومغردون: هذا رد على قرار محكمة العدل الدولية بشأن الطيران

أصدرت هيئة المنافسة السعودية قرارا بإلغاء تراخيص مجموعة "بي إن سبورتس" القطرية بدعوى أنها قامت بممارسات احتكارية بحق الراغبين بمشاهدة بثها الحصري لمباريات كأس أمم أوروبا 2016.

ورصدت نشرة الثامنة- نشرتكم (2020/7/14) القرار السعودي القاضي بمعاقبة "بي إن سبورتس" بغرامة مالية قدرها 10 ملايين ريال سعودي، وإلغاء ترخيصها في المملكة نهائياً، وإلزام المدعى عليها برد جميع المكاسب التي حققتها نتيجة المخالفة.

وطالب الإعلامي وليد الفراج بإيجاد بدائل قانونية فكتب "بعد هذا القرار لم يعد هناك منفذ قانوني لبث المسابقات الدولية أو دوريات إنجلترا وإسبانيا في السعودية، وهذا يفتح الطريق أمام ظهور شبكة سعودية وإطلاق منطقة حقوق سعودية خارج حقوق الشرق الأوسط، مشهد انتظره الإعلام السعودي منذ عشر سنوات بعد بيع قنوات Art، كمشاهد أترقب البديل في بلادي".

فرد عليه الناشط محمد الشهراني بأن الاشتراك كان رخيصا مقارنة بغيره، وكتب "اشتراك بي إن الباقة الرياضية لمدة سنة كاملة شاملة جميع البطولات الرياضية والدوريات الأوروبية بـ 600 ريال وانتوا بترجعون لنا art الدوري السعودي لحاله 1900 في السنة الوحدة، والحين مع الضريبة بيوصل 2200 مع فرق جودة النقل والإبداع اللي نشوفه في بي إن سبورتس".

وطالب فهد الغامدي بإعادة أمواله التي دفعها مقابل خدمات قنوات "بي أوت كيو" التي كانت تقرصن قنوات بي إن سبورتس، فغرد "رجعوا فلوسي الي راحت في بي آوت، بعدين عاقبوا بي إن سبورتس الي أنا وغيري مستمتع بمشاهدات جميع الدوريات العالمية المهمة بمبالغ رمزية مقارنة ب art الي كانت رسوم اشتراكها دبل (مضاعفا)".

من جهته، علق الأكاديمي القطري ماجد الأنصاري على الحكم السعودي بالرد على قرار المحكمة الدولية، فكتب "يصدر قرار محكمة العدل ضدهم فيصرخون بإلغاء ترخيص بي إن سبورتس".

ومن جانبه وصف محمد البوعينين القرار السعودي بقانون الغاب فقال "قطر تنتصر عليهم بقوة القانون الدولي في محكمة العدل الدولية وهم بقوة قانون الغابة يمنعون بي إن سبورتس بعد ما انتصرت عليهم قطر قبل ذلك".

ويرى الناشط فهد الشهراني القرار السعودي أنه محاولة لإشغال الشعب عن قانون محكمة العدل، فغرد "بالإجماع قطر تنتصر في محكمه لاهاي ضد دول الحصار وعشان يشغلون شعوبهم اليوم بالذات تم إلغاء ترخيص بي إن سبورتس في السعودية".



المزيد من حوارية
الأكثر قراءة