02:55

من برنامج: نشرة الثامنة– نشرتكم

"بأموال الدولة يخلعون شرعيتها".. قوات تتبع الإمارات في حضرموت اليمنية تستولي على 280 مليار ريال

أثارت قوات ما يسمى بالنخبة الحضرمية، المدعومة إماراتيا، الجدل في اليمن بعد نقلها 280 مليار ريال يمني من أموال البنك المركزي من المكلا إلى مقر القوات الإماراتية.

ورصدت نشرة الثامنة- نشرتكم (2020/7/1) الجدل في منصات التواصل اليمنية، والمطالبات بطرد الإمارات من اليمن بسبب التصرفات التي شبهها الناشطون بتصرفات مليشيات الحوثي.

ورفض وزير الخارجية محمد الحضرمي في تغريدة على حساب وزارة الخارجية اليمينة على تويتر ما قامت به القوات الإماراتية.

وحذر الحضرمي من تبعات هذه الأفعال قائلا إن "حادث تحويل مسار حاويات العملة الخاصة بالبنك المركزي يوم أمس من قبل مليشيات مسنودة بقوات إماراتية من ميناء المكلا واحتجازها في مقرها، أمر مرفوض وخارج عن مهامها التي جاءت من أجلها، ولم نطلب دعم التحالف من أجل هذا، وسيكون لهذه الممارسات تبعات".

ورد المحامي توفيق الحميدي على تغريدة الخارجية اليمنية، ووصف ما تقوم به الإمارات بالحرب على الدولة اليمنية. وكتب "نهب الأموال الحكومية في المكلا ليس مجرد حادث يا وزارة الخارجية اليمنية، بل إعلان حرب عند دولة يشعر مسؤولوها بكرامتهم، ويتوجعون لانتهاك سيادة الدولة".

فيما أكد مختار الرحبي مستشار وزير الإعلام اليمني أن الأموال التي سيطرت عليها النخبة الحضرمية هي لتمويل إسقاط حضرموت، فقال "مسلسل إسقاط حضرموت بيد مليشيات مدعومة من التحالف العربي بدأ، ودعم العملية يوفر من أموال البنك المركزي حيث تم نهب خمس حاويات تحمل أموال من قبل قوة إماراتية معتدية لتمويل عملية الانقلاب، حتى التمويل لا تريد دويلة الإمارات أن تتحمله.. تريد أن تحتل أرضا من دون أي خسائر".

فيما قارن الصحفي عارف أبو حاتم بين ما قام به الحوثي منذ الانقلاب وما تقوم به الإمارات منذ تدخلها في اليمن، فكتب "فعلت بنا الإمارات ضعف ما فعله الحوثي.. الحوثي اجتاح الجنوب والإمارات زرعت فيه العنصرية وشهوة القتل.. الحوثي اغتصب السلطة والإمارات دمرت الدولة.. الحوثي أخذ المعسكرات والإمارات قتلت العسكر.. الحوثي سيطر على البنوك والإمارات سرقت أموال الدولة.. الحوثي سيطر على ميناء والإمارات عطلت موانئ".

واعتبر الإعلامي فؤاد الحصري أن عدم التحرك الجاد من قبل الدولة اليمنية سمح للإمارات بالتمادي في تصرفاتها. وغرد بأن "مثل هذه الحوادث تكررت أكثر من مرة على مرأى ومسمع الجميع، وما شفنا أي تغيير أو استعادة تلك الأموال إلى البنك المركزي، أساليب الإدانات والشجب لن تجدي نفعا، بل إنها تفتح الشهية أمام العصابات لارتكاب مزيد من الحماقات".

وطالب المغرد عمر العقيلي بطرد الإمارات من اليمن. وقال "بأموال الدولة يخلعون شرعيتها.. عن اليمن أحدثكم، نعيد ونكرر لا بد من طرد الإمارات من التحالف، فالإمارات تعمل ضد التحالف في اليمن".



المزيد من حوارية
الأكثر قراءة