من برنامج: نشرة الثامنة– نشرتكم

رامز وبرامج المقالب العربية.. كوميديا أم سادية وإهانة للناس خلال الشهر الفضيل؟

رصدت نشرة الثامنة "نشرتكم" (2020/4/26) تفاعل النشطاء بالعالم العربي والعالم مع برامج المقالب العربية خلال شهر رمضان، والمطالبات الواسعة بوقف بث عدد منها.

تثير برامج المقالب خلال شهر رمضان جدلا وانتقادات واسعة في مواقع التواصل، لكن يبدو أنها تجاوزت كل الخطوط الحمر هذا العام، إذ تفاعل نشطاء من أنحاء العالم العربي عبر وسم #رامز_خطر_رسمي، للمطالبة باتخاذ إجراءات عاجلة من أجل إيقاف بث برنامج المقالب الخاص بالممثل المصري رامز جلال لما اعتبروه تصديرا للعنف وممارسة للسادية مع الضيوف، كما أثار برنامج مقالب بالجزائر غضب النشطاء الذين اعتبروه إهانة للفقراء وأنه يقدم النساء باعتبارهن هدايا.

رصدت نشرة الثامنة "نشرتكم" (2020/4/26) التفاعلات الواسعة للنشطاء عربيا وعالميا، والمطالبات المتعددة عبر منصات التواصل بوقف بث عدد منها.

واعتبر الإعلامي أسامة الحمد أن برنامج رامز جلال صورة للغدر والخداع، وكتب "برامج #رامز_مجنون_رسمي يقدم قمة الإساءة لأي ضيف يقبل المشاركة.. صورة عن الغدر والخداع والفساد والإهانة.. وبرأيي أي فنان شارك في البرنامج إنْ قبِـل هذا التصرف واعتبره مزحة وخرج راضياً بعد كل الإرهاب الذي تعرض له وتحمله مكرها، فهو أسوأ ممن أعد هذا البرنامج.. #رمضان #كورونا".

أما الباحثة الاجتماعية رشا جرهوم، فغردت تحت وسم #رامز_خطر_رسمي وناشدت الفنانين المشاركين برفض بث حلقاتهم، وكتبت "يجب إلغاء برنامج رامز الذي يطبع التعذيب والتحرش والعنف والسادية. عيب أن يستمر مثل هذا البرنامج. أطلب إلغاءه، ومن المعلنين التوقف عن رعايته ومن الفنانين الذين شاركوا أن يرفضوا بث حلقاتهم".

كما دعا الناشط بدر جزاع العنزي إلى مقاطعة مشاهدة برنامج رامز، وقال "بالنسبة لي ولأسرتي فالحمد لله لا نعرف لهذا الإنسان أي شيء إلا ذكرى أولى حلقات برنامجه، وبعدها قررنا جميعا عدم متابعة البرنامج، الرسيفر فيه قنوات كثيرة، ومتابعتكم له تزيد عدد المشاهدات المسجلة لدى القمر الصناعي وبالتالي زيادة أرباح له، اهجروا ما يزعجكم".

من جانبه، وصف الناشط أمجد الفرج برنامج المقالب بالمروّج لثقافة التعذيب والإهانة، وغرد "تفرجت للأسف على الحلقة الأولى من #رامز_مجنون_رسمي، بغض النظر كان تمثيلا أو لا، وهل هناك اتفاق مع الضيف من عدمه، هو ينشر ويروج لقيم وثقافة التعذيب والإهانة والانحطاط، وعدم احترام #المرأة، مثل هذه البرامج لا يجب دخولها بيوتنا في أي وقت فضلا عن #رمضان".

وحذرت أسماء أرز من تفشي ظاهرة العنف لدى الأطفال بسبب هذه البرامج مذكرة بمثال ابنها، وغردت "ابني سيف الصغير مدمن رامز (منذ أن كان عمره) سنتين، وحالياً ست سنين، من امبارح لدلوقتي سيف مش مبطل ضرب وعصبيه من غير سبب في أخوه الكبير اللى عمره اثنا عشرة سنة. حقيقي يا رامز أنت بتولد عنف رهيب عند الأطفال وحلفت ما يتفرج عليك انهارده ولحد دلوقتى قاعد بيعيط أهو عشان يشوفك إنت، إدمان #رامز_خطر_رسمي".



المزيد من سياسي
الأكثر قراءة