أطلق مغردون في قطر وسما بمناسبة مرور ألف يوم على الحصار الذي فرضته السعودية والإمارات والبحرين ومصر على قطر في يونيو/حزيران 2017. وعدد المغردون عبر وسم "1000 يوم من الصمود" ما حققته قطر اقتصاديا وسياسيا وإعلاميا وثقافيا، وتجاوزت ما كانت تخطط له دول الحصار قبل سنوات.

نشرة الثامنة "نشرتكم" (2020/2/13) رصدت تفاعل رواد المنصات القطرية مع استمرار الحصار ضد بلادهم لألف يوم، وقد تصدر وسم "#1000_يوم_من_الصمود" الترند المحلي.

وتساءلت هيا الكعبي عما تعلمت خلال الحصار فكتبت "ماذا تعلمتم من الحصار؟ أنا تعلمت أن الوجوه إذا سقطت الأقنعة تكون قبيحة جدا جدا جدا".

وأشاد أحمد العيناوي باستمرار التنمية وعدم توقفها خلال الحصار فغرد "#1000_يوم_من_الصمود القطري وبسالة الشعب القطري ونضج السياسة القطرية.. أعلنوا حصارهم ضدها وهي لا تزال تبتسم وتتطور وتبني الأمل لأجيالها".

وأكد عايض القحطاني على ثبات قطر على مبادئها وأخلاقها فكتب "#1000_يوم_من_الصمود، وقطر ثابتة على مبادئها وأخلاقها وماضية في مسيرتها التنموية".

أما المغرد عادل بن عبد الله فقلل من الحصار لأن سببه انتقاص الكرامة فكتب "#1000_يوم_من_الصمود.. ويا بلادي لا يهمك كلما طال الحصار، كل شيء إلا الكرامة والمبادئ.. نحمد الله فالنصر والانتصار".

يذكر أن المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومصر والبحرين أعلنت يوم 5 يونيو/حزيران 2017 قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر، وفرض حصار بري عليها، وغلق المجالات الجوية والبحرية المحيطة بقطر.