تفاعل الناشطون على منصات التواصل الاجتماعي مع هاشتاغ #انقلاب_تحت_أنظار_الرياض تنديدا بصمت السعودية على ما يجري في عدن العاصمة المؤقتة للحكومة اليمنية الشرعية، وذلك على خلفية سيطرة قوات الحزام الأمني و"المجلس الانتقالي" –المدعومة من الإمارات- على قصر معاشيق الرئاسي بالمدينة جنوبي اليمن.

نشرة الثامنة- نشرتكم (2019/8/11) رصدت تفاعلات النشطاء مع هذه القضية التي تشير إلى أن الأزمة اليمنية دخلت فصلا جديدا؛ حيث تفاعل المغردون أيضا مع هاشتاغ #انقلاب_عدن وهاشتاغ #الإمارات_تحرق_عدن، متهمين من خلالهما دولة الإمارات بالوقوف وراء العملية الانقلابية بعدن.

وقد هاجم عبد العزيز جُبَاري نائب رئيس مجلس النواب اليمني التحالف العسكري الذي تقوده السعودية، فقال في تغريدة له: إلى قيادة التحالف؛ أصبح حديثكم عن دعم الشرعية في اليمن يثير السخرية ويدعو للضحك والبكاء في آن معا. عن أي شرعية تتحدثون وقد ذبحتموها من الوريد إلى الوريد، لم يفعل الحوثي بالشرعية مثلما فعلتم بها.

كما انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لوزير الداخلية اليمني أحمد الميسري يتهم فيه الإمارات بالوقوف وراء العملية الانقلابية على عدن، ويستنكر صمت السعودية طيلة أربعة أيام.

أما في الإمارات؛ فقد أثارت شماتةُ مغردين إماراتيين بسقوط عدن الكثيرَ من ردود الفعل، إذ أعاد الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله التذكير برمز دولته (971) بعد أحداث الانقلاب في عدن، وقال في تغريدة: "مجدداً يؤكد الرمز الدولي 971 أنه إذا قال فعل". وأضاف عبد الخالق محتفيا بنجاح الانقلاب الذي تقوده قوات تسعى إلى الانفصال بجنوب اليمن عن شماله: "حدث بسرعة ودقة وإتقان، وبمساندة شعبية عارمة، وبأقل قدر من الخسائر المادية والبشرية".

شماتة وغضب
وأثارت تغريدات الإماراتي عبد الخالق عبد الله عن أحداث عدن غضبا سعوديا يمنيا على تويتر؛ إذ غرد الإعلامي عبد الباسط الشرفي قائلا: "تعتبر هذه التغريدة المبطنة رسالة للسعودية، ففيها الكثير من الإيحاءات التي تدل على الخلاف السعودي الإماراتي".

وكتب سعد التميمي مغردا: "هل تقصد أن الإمارات طعنت السعودية بظهرها وخالفت أهداف التحالف العربي المعلن؟! لا نشك في الإمارات وشيوخها، ولكن كلامك يجعلنا نعيد النظر كسعوديين عن أهداف الإمارات الخفية في اليمن، وبالتالي صدق أقوال إعلام قطر فيكم!؟ نتحرى من الإمارات كل خير ولا نتمنى منها ما يسوؤنا".

أما سليمان الهتلان فكان له رأي مغاير؛ إذ قال في تغريدة له: "من المهم أن نعي دائماً أن العلاقات السعودية الإماراتية ليست مرتبطة بموضوع واحد أو تحدّ آني أو مصلحة عابرة. إنها فعلاً مسار إستراتيجي يخطط ويعمل من أجل مستقبل مشرق للبلدين. وما التحالف السعودي الإماراتي إلا لمصلحة المنطقة كلها فـ#السعودية و#الإمارات فعلاً صمام أمن العالم العربي!".

وبدوره؛ هاجم ضاحي خلفان تميم نائب قائد شرطة دبي الحكومة الشرعية في اليمن وأعلن دعمه للانفصاليين قائلا: "ليش أوجع راسي بشريك... أكون أعمل لوحدي خسرت خسرت بنفسي.. ربحت ربحت بنفسي.. ألوم نفسي فقط إذا خسرت ولا ألام من آخرين". وأضاف في تغريدة أخرى: "نحن بحاجة أن نرى قوات الشرعية تلعب دورا في غير المناطق المحررة... سنصفق لها.. ونحييها".

وأثارت تغريدات خلفان سخطا لدى مغردين سعوديين اعتبروا أن أبرز وجوه الإمارات -على مواقع التواصل الاجتماعي- يطعن في بلدهم على نحو واضح؛ فقد كتب عكرمة الهزازي مغردا: "كانوا إخواننا اليمنيين يصيحون ويقولون الإمارات تتجه بغير المسار اللي متجهة عليه المملكة وكنا نكذبهم ونقول لهم أنتم تريدون أن تشقوا صف التحالف، والآن ضاحي خلفان يجعلنا نصدق كلام إخواننا اليمنيين الذين كانوا يصيحون من توجه الإمارات بعدن والجنوب كافة".

وخاطبه المغرد محمد الحربي قائلا: "الحين وجعك رأسك، بعد استخدام الشريك صرت تتكلم، لكن الخطأ على من اتخذكم شريكا، التحالف يكون مع الكبار وليس العكس، لكن فرصة جاتكم على غفلة والأيام طويلة".