تصدر وسم "ثورتنا سلمية خشنة" قائمة الأكثر تداولا في مصر، حيث تفاعل منتقدون الأوضاع السياسية والاقتصادية التي تمر بها البلاد، معربين عن اعتراضهم على إهمال الحكومة البنية التحتية والصحة والتعليم في مختلف المدن المصرية، وتركيزها على مشاريع العاصمة الإدارية.

وكان "الجوكر" المصري متواجداً في تفاعلات المغردين، حيث عاد الاهتمام بدعوته للثورة على النظام المصري، التي بدأها قبل أيام.

نشرة الثامنة "نشرتكم" بتاريخ (2019/11/10) رصدت العديد من تفاعلات النشطاء على منصات التواصل الاجتماعي.

ومن ضمن هؤلاء الصحفي والناشط عمرو خليفة، الذي غرد "أي ما كانت وجهة نظرك في الجوكر المصري وثورتنا سلمية خشنة، من المهم أن ندرك إن الأمل للغارق ليس شيء قليل، جاء محمد علي وسيذهب محمد علي، من الواضح وبالتالي عندما تأتى حركة مقدرة لغضب وخوف الناس من استمرار العبودية ماذا كنتم تتوقعون؟ المخاوف منطقية ولا زالت لدي.. لكن دعنا نرى".

المغرد عمر عبد المنعم قال "ثورتنا سلمية خشنة يعني نخاف على بعض وعلى وطنا ونسمع صوتنا لكل العالم بدون تخريب".

وانتقد الناشط محمد ابن عوف الأوضاع، حيث قال "هتروح تشجع هترجع ميت هتروح تتعلم هترجع ميت هتروح تأكل عيش هترجع ميت، الحياة في مصر وإنك تكمل فيها كل يوم بقي قرار انتحاري".

هبة الحناوي قالت "ثورتنا سلمية خشنة معناها إنك تقدر تدافع عن نفسك وترد أي اعتداء ممكن يتعرض ليه غيرك وتحمي الضعيف من محاولة الاعتقال أو السحل، إنك من السباع كل ده بدون تخريب أو تكسير أو تدمير لأننا من الآخر سلميين بنطالب بحقنا".

بدورها، غردت منى مسعود ضد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قائلة "اللهم زعزع عرشه ودمر سلطانه وانزع ملكه، واحرق قلبه على أعز ما يملك هو ومن معه، الأراضي تباعت والمية راحت، كل اللي سكت خان، وكل اللي خان ساكت".

الناشط أحمد حسان قال "صعبان عليا اووي كل اللي ماتوا من 2011 لحد دلوقتي ذنبهم أي غير انهم عايزين يعيشوا احنا خرجنا من ظلم دخلنا في ظلمات، ملعون أبو السياسة اللي تخليهم كلاب كدة، ملعون أبوهم كلهم".