تصدر وسم تريب قائمة الوسوم المتداولة في فرنسا وذلك بعد احتجاز مسلح لثمان رهائن داخل مركز تجاري في تريب جنوب فرنسا ذكرت الأجهزة الأمنية الفرنسية أنها قتلته.

وقد أسفرت العملية عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل وإصابة آخرين. وقال المدعي العام إن محتجز الرهائن ينتمي لتنظيم الدولة.

نابالم على الغوطة
في الغوطة الشرقية يتواصل القصف واستخدام الأسلحة المحرمة دوليا والتهجير والحصار، في حين ينقل الناشطون الصور ومقاطع الفيديو لضحايا القصف ومشاهد المعاناة اليومية التي يعيشها أهالي الغوطة الشرقية منذ بدء النظام هجومه منذ أكثر من شهر.

37 طفلا وامرأة ماتوا حرقا في أحد ملاجئ مدينة عربين في الغوطة الشرقية ليلة أمس جراء قصف الطائرات الروسية الملجأ بمادة النابالم الحارقة.

إذلال المهجرين
تداول رواد مواقع التواصل مقطعا بثته مواقع إخبارية موالية للنظام السوري يظهر عضو مجلس الشعب السوري التابع للنظام محمد قنبض وهو يطلب من مدنيي الغوطة الخارجين منها نحو مناطق سيطرة النظام الهتاف لبشار الأسد مقابل إعطائهم الماء والغذاء، ما عده الناشطون إذلالا للمهجرين.

من إسرائيل عبر السعودية
تردد على منصات التواصل الاجتماعي صدى انطلاق طائرة تابعة للخطوط الهندية من العاصمة نيودلهي إلى تل أبيب، وعودتها. وتصدر وسم "الخطوط الجوية الهندية" باللغة الإنجليزية التداول على منصات التواصل للتفاعل على الحدث الأول من نوعه.

التفاعلات على منصات التواصل الاجتماعي في إسرائيل والهند عكست الفرح بالإنجاز التاريخي.

وزير المواصلات الإسرائيلي يسرائيل كاتز قال في تغريدة له "الرحلة الأولى المباشرة للخطوط الهندية إلى إسرائيل عبر الأجواء السعودية تعكس التغيرات الإيجابية التي تأخذ مكانها في المنطقة. أتمنى أنه في المستقبل القريب سيُفتح المجال للطيران الإسرائيلي عبر المسار نفسه".

وزير التجارة والصناعة الهندي سوريش باربهو قال "قيادة رئيس الوزراء الهندي السيد ناريندرا مودي جعلت الطيران من الهند إلى تل أبيب ممكنا فوق الأجواء السعودية. إنه نصر دبلوماسي".

معركة بين مؤيدي السيسي ومعارضيه
يزداد تفاعل المغردين المصريين بشكل كبير باقتراب موعد إجراء الانتخابات الرئاسية المصرية
حيث دشن المغردون وسوم "ليه هنقاطع الانتخابات" و"نازلين بالملايين عارفين صوتنا لمين" و"كفاية أربع سنين خرابط".

ومن المقرر أن تجري الانتخابات الرئاسية المصرية في الداخل أيام 26 و27 و28 من مارس/آذار الجاري.

مواقع التواصل الاجتماعي مثلت بحسب كثيرين ساحة المعركة الحقيقية بين مؤيدي عبد الفتاح السيسي ومعارضيه بعد أن غابت المنافسة في تلك الانتخابات.

اليوتيوبر أحمد بحيري قال "للأسف مش هاقدر أقاطع الانتخابات.. لأني ما أقدرش أقاطع حاجة مش موجودة أساسا".

وتساءل الناشط حازم عبد العظيم "ما هذا الصمت المريب عن أصوات المصريين في الخارج؟ عادة تظهر مؤشرات عن نسبة الإقبال؟ لعل المانع خير؟ طبعا الرئيس شكر الحضور الغفير؟ ما تفرحونا بالأرقام نقارنها بـ 2014؟ الا لو خايفين من أهل الشر؟".