سلطت نشرة الثامنة-نشرتكم ليوم الاثنين (2017/8/28) الضوء على القضايا الأكثر تداولا عبر شبكات التواصل الاجتماعي، ومن أبرز عناوينها:

جيش ميانمار يصعد حملته ضد الأقلية المسلمة في أراكان، والمنصات الروهينغية تحاول كسر الحصار الإعلامي.

مواجهات الفضاء الإلكتروني تتحول إلى صدامات بين معارضي ترمب ومؤيديه في شوارع كاليفورنيا.

برمجية خبيثة تستهدف حسابك على فيسبوك لتجعله مرتعا للإعلانات التجارية.

ما زال التفاعل على منصات التواصل الاجتماعي كبيرا مع أزمة مسلمي الروهينغا في ميانمار، فقد تفاعل المستخدمون مع وسم (هاشتاغ) "الروهينغا" وكذلك وسم "إرهاب بورما"، خصوصا بعد ورود أنباء عن تصعيد جيش ميانمار حملته العسكرية ضد الأقلية المسلمة في إقليم أراكان.

وقال شهود عِـيان وناشطون في شمال ولاية أراكان إن الحملة العسكرية ما زالت مستمرة في قرى وبلدات أقلية الروهينغا المسلمة، مخلفة مزيدا من المنازل المحترقة والقتلى والجرحى، ما أدى إلى استمرار موجة النزوح باتجاه الحدود مع بنغلاديش.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا لنازحين من أقلية الروهينغا وهم يبحثون عن مكان يلجؤون إليه، ويحاولون الفرار بما يملكون بعد أن أحرق الجيش منازلهم، في خضم ما وصف بحملة التطهير العرقي التي تتهم حكومة ميانمار ومليشيات بوذية تابعة لها بممارستها ضد الأقلية المسلمة.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لمجموعة من الروهينغا وهم يبتهلون بالدعاء إلى الله.

وتعد وكالة أنباء أراكان إحدى النوافذ المهمة التي تنقل صوت مسلمي الروهينغا، خصوصا في ظل هذه الأزمة، وهي الوكالة الرسمية لاتحاد منظمات روهينغا أراكان، وتستقي أخبارها عبر شبكة مراسلين يزودونها بالأخبار من مختلـف القرى والبلدات المضطهدة في ولاية أراكان، بهدف فك الحصار الإعلامي الذي تفرضه حكومة ميانمار على إقليم أراكان. وانطلقت الوكالة فعليا مطلع عام 2013.

وتبث وكالة أراكان الأخبار والصور ومقاطع الفيديو على موقعها الإلكتروني الذي يتابع تفاصيل معاناة الروهينغا، وكذلك عبر منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بالوكالة، وأبرزها قناتها على يوتيوب التي تضم أرشيفا لكل ما يتعلق بأزمة مسلمي الروهينغا.

وتستخدم الوكالة هذه الأيام وسم "إرهاب بورما" لبث كل ما يتعلق بالأزمة على منصات التواصل الاجتماعي خصوصا تويتر، إذ ترسل الوكالة الأخبار والصور ومقاطع الفيديو على هذا الوسم، الذي تحول إلى منصة تفاعل للأزمة على منصات التواصل الاجتماعي باللغة العربية.

صدامات
شهدت منصات الولايات المتحدة تفاعلا كثيفا على هاشتاغ "#بيركلي" بعد الصدامات التي شهدها منتزه لوثر كينغ جونيور بمدينة بيركلي في ولاية كاليفورنيا، بين مؤيدين للرئيس الأميركي دونالد ترامب وآلاف آخرين مناهضين له.

وعبْـر الوسم تداول النشطاء صورا للمواجهات في بيركلي، وانقسموا بين مؤيد لوقف المظاهرة ومندد بها. كما تداول نشطاء تسجيلات مصورة (فيديو) تظهر ناشطين معارضين لترمب وهم يهاجمون مؤيديه.

بدأت الصدامات في مدينة بيركلي عندما اجتاز مئات من الناشطين المناهضين للفاشية يرتدون ملابس سوداء، الحواجز التي وضعتها الشرطة للفصل بينهم وبين المظاهرة المؤيدة للرئيس دونالد ترمب. وقالت شرطة بيركلي إنها اعتقلت 15 شخصا، لمخالفتهم حظر ارتداء أقنعة، أو لحملهم هراوات أو أسلحة بدائية أخرى.

في الولايات المتحدة أيضا أدت وسائل التواصل الاجتماعي دورا حاسما في نقل صور الإعصار هارفي وتداعياته المأساوية. كما كان لها دور مهم في نقل استغاثات السكان من مناطق مختلفة.

إذا وصلتك رسالة عبر فيسبوك ماسنجر من أحد الأصدقاء تحمل فيديو بداخلها فلا تفتحها، هذا ما يقوله خبراء عن برمجية خبيثة انتشرت مؤخرا وتهدف للتجسس عليك، بل وتحويل حسابك إلى مرتع للإعلانات.