تفاعل رواد مواقع التواصل على وسم "قطار الإسكندرية" مع ورود أنباء عن سقوط قتلى وجرحى جراء حادثة تصادم قطارين بمنطقة خورشيد في الإسكندرية، وتناقل المغردون الخبر كما تداولوا صورا للحادثة.

وعن حادث تصادم القطارين غرد الإعلامي أسامة جاويش: رحم الله موتى تصادم قطاري #الإسكندرية وتمنياتنا بالشفاء العاجل للمصابين، حاسبوا الفشلة الذين يحكمون مصر الآن فالدماء تسيل في كل مكان.

الصحفية أميرة علي الديب غردت قائلة: "يعني بدل المشاريع الهبلة والوهمية مش كانوا صلحوا السكة الحديد دي اللي عاملة كوارث".

الصحفي سلامة عبد الحميد قال: إن لم يكن المسؤول عن حوادث القطارات المتكررة في #مصر إرهابيا، فمن يكون الإرهابي؟

الحج مرة أخرى
عاد الجدل بشأن مشاركة القطريين في موسم الحج هذا العام، بعد تغريدة للمستشار في الديوان الملكي السعودي سعود القحطاني قال فيها: ما زالت السلطة القطرية تمارس كذبها على الشعب القطري. يمكن للحجاج القدوم من الدوحة مباشرة على جدة أو المدينة على أي خطوط كانت إلا القطرية.

وقال القحطاني في تغريدة أخرى إن الخطوط القطرية لن تنزل ولن تمر فوق الأجواء السعودية، وإن نكتة تدويل الحرمين قوبلت بجواب رسمي على أنها إعلان حرب، أي أننا لن نتوقف إلا في قصر الوجبة. ويقصد القصر الأميري القطري في الدوحة.

وبعد تهديد القحطاني في هذه التغريدة تفاعل النشطاء والمغردون مع وسم "وزير سعودي يهدد بغزو قطر"؛ إذ اعتبر معظم المتفاعلين مع الوسم أن مثل هذه التهديدات تصب الزيت على نار الأزمة الخليجية ولا تساعد في حلها، وتؤكد أن تسييس الحج منهج سعودي.

البطالة السعودية
تشهد البطالة في السعودية ارتفاعا بحسب التقارير التي تنشرها الهيئة العامة للإحصاء في السعودية. وينذر العاطلون عن العمل بانفجار وشيك على وسم "انفجار البطالة قريبا" الذي ناقش من خلاله النشطاء والمغردون خطورة تفشي ظاهرة البطالة في المملكة في ظل عدم قيام الحكومة بخطوات للتقليل من الظاهرة.

حمود اللحيدان: الاهتمام بالعاطلين يفترض يكون أولى الأولويات في كل جلسة وزراء ومجالس الشورى.. الموضوع يمس كل بيت.

فهد الدغيثر: أميركا أقوى اقتصاد عالمي ٣٠٪ من سكانها يعمل في الصيانة والمطاعم والأسواق، أين السعوديون من هذه الوظائف في المملكة؟

خالد بن منير: البطالة بكافة ظواهرها السلبية مشكلة مزمنة تعاني منها معظم الدول ولكن انفجار العاطلين قريبا لن يحدث فشبابنا واع ومدرك لن ينساق خلف المرجفين.

مش بسيطة
"مش بسيطة" وسم شهد تفاعلا لبنانيا ضمن حملة أطلقها نشطاء ومؤسسات المجتمع المدني ضد التحرش الجنسي.

المغردون على الوسم طالبوا بتعديل القوانين لمكافحة ظاهرة التحرش الجنسي، رافضين التهوين منها أو اعتبارها أمرا بسيطا.

كما تحدث الناشطون عن ضرورة إبلاغ الفتاة السلطات المعنية في حال تعرضت لأي نوع من التحرش، وأشاروا إلى أن التحرش بكل درجاته مرفوض ويستحق العقاب.