تصدر وسم باسم زعيم جماعة الحوثي في اليمن عبد الملك الحوثي منصات التواصل الاجتماعي في السعودية واليمن على وجه التحديد بعد إعلان السلطات السعودية تخصيص مكافآت مالية ضخمة لمن يدلي بمعلومات تساعد في الوصول إلى قيادات في الجماعة.

ونشرت وسائل إعلام سعودية صور أربعين قياديا حوثيا مطلوبين للسلطات السعودية، على رأسهم زعيم جماعة الحوثي عبد الملك الحوثي، الذي رصدت السلطات السعودية مبلغ ثلاثين مليون دولار مكافأة لمن يأتي بمعلومات عنه، في حين تفاوتت المكافآت المرصودة لبقية المطلوبين بين خمسة ملايين وثلاثين مليون دولار، ليصل إجمالي المبلغ الذي رصدته السعودية لهؤلاء إلى 440 مليون دولار أميركي.

وفي السعودية أيضا، لقي خبر سقوط طائرة مروحية كانت تقل مسؤولين حكوميين بارزين تفاعلا كبيرا من قبل المغردين السعوديين، وذلك على وسم "تحطم طائرة مروحية عسير"، ووسم "وفاة منصور بن مقرن ومرافقيه"، اللذين تصدرا قائمة الأكثر تفاعلا في السعودية، وكان الحزن والترحم غالبين على التغريدات، مع تساؤلات طرحها مغردون آخرون عن ملابسات الحادث وتوقيته.

الإمارات عراب الإرهاب
دشنت ما تعرف بالحملة الدولية لمقاطعة الإمارات حملة على منصات التواصل بعنوان "الإمارات عراب الإرهاب"، ضمن حملتها في تعريف الرأي العام الغربي بما تقول إنه الدور الذي تقوم به دولة الإمارات في دعم وتعزيز الإرهاب في الشرق الأوسط والعالم.

وقالت الحملة -في بيان لها أمس- إن الجهود الجديدة التي تبذلها هي جزء من الإجراءات المتصاعدة والهادفة إلى إنهاء الإرهاب الذي تمارسه الإمارات، وبشكل خاص إنهاء الحرب على اليمن وتأمين حياة كريمة للعمال المهاجرين ومساعدة ضحايا الرق في دبي، حسب الحملة.

مجزرة كنيسة تكساس
عادت ضجة امتلاك الأسلحة على منصات التواصل الأميركية بعد مقتل 27 شخصا وإصابة عشرين آخرين في إطلاق نار داخل كنيسة في بلدة ساذرلاند سبرينغز جنوب ولاية تكساس الأميركية، وتصدر اسم المدينة قائمة الأكثر تفاعلا أميركيا لساعات بعد لحظات من الهجوم.

ولاحقا تصدر وسم "مجزرة كنيسة تكساس" القائمة الأميركية، حيث تداول النشطاء تفاصيل الحادثة عبر الوسم، كما تداولوا صور أهالي الضحايا والمصابين وحالة الهلع التي عاشوها بعد الهجوم، وعبروا عن تعاطفهم وتضامنهم معهم.