ضجت منصات التواصل الاجتماعي المصرية بخبر تعرض دورية لهجوم في منطقة الواحات البحرية بمحافظة الجيزة، وغرد الناشطون على وسم "الواحات" عن الأوضاع الأمنية في مصر.

واعتبر عدد من مناوئي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن هناك تراخيا متعمدا للقبضة الأمنية من أجل التشجيع على فكرة تمديد فترة رئاسية جديدة للسيسي، في حين اعتبر مؤيدو الرئيس المصري أن الهجوم ناتج عن خطة تهدف إلى هز صورة مصر.

تجاهل الكارثة
الصحفي سيف الهيتي غرد قائلا "ما حدث في الواحات خيانة رائحتها تزكم الأنوف، أين التنسيق بين أجهزة مصر العريقة والمعلومات الاستخباراتية؟ والإعلام المصري لماذا تجاهل هذه الكارثة، تغطيتها له مخجلة، رحم الله الشهداء".

الصحفي سامي كمال الدين قال "58 شهيدا من أبناء مصر. عدد الذين قتلوا من الجيش والشرطة بعد ما السيسي أخد تفويض للقضاء على الإرهاب أكتر من ال ماتوا في كل حروب مصر".

رافضينك
ومن الوسوم التي شهدت تفاعلا أيضا في مصر وسم "رافضينك" الذي عبر من خلاله الناشطون المصريون عن رفضهم لمنح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي دورة رئاسية جديدة، وأشاروا إلى أن الأوضاع الأمنية من أكثر الأسباب التي تجعلهم يرفضون الحملات التي تروج لبقائه.

مظاهرات في تعز
نشرت صفحة "أخبار تعز" على فيسبوك صورا لمظاهرات نظمها أهالي مدينة تعز اليمنية في ساحة الحرية بالمدينة المحاصرة ضد تأخر التحالف العربي، بقيادة السعودية، عن فك الحصار عن المدينة.

المتظاهرون نددوا باستمرار قصف قوات الرئيس المخلوع ومليشيا الحوثي للأحياء السكنية، وما سموه تقاعس التحالف العربي والملك السعودي عن نصرة تعز، وتهاونه إزاء استمرار حصار المدينة.

أمير خارج السجن
فتح عدد من المغردين السعوديين باب الجدل من جديد بتدشينهم وسم "الأمير القاتل خارج السجن". فقد تداول ناشطون نبأ الإفراج عن الأمير سعود بن عبد العزيز بن مساعد المتهم في جريمة قتل.

وتصدر الوسم قائمة التغريد في تويتر بالسعودية. وعبر عدد من المغردين عن غضبهم من نبأ الإفراج عنه. ولم تؤكد أي جهة رسمية في المملكة صحة الخبر المتداول على منصات التواصل.

وغرد الحساب الرسمي لجريدة الرياض السعودية "لا صحة للمقاطع المتداولة التي يروج لها البعض بخصوص إطلاق سراح أمير موقوف حاليا، وصاحب المقاطع لا يزال موقوفا".

الناشط السعودي تركي العبد الله قال "لك ان تتخيل حجم الكارثة الأخلاقية. الأول قَتل واختطف ولكن أُطلق سراحه لأنه أمير. لثاني دعا للصلح بين الاشقاء فسُجن!".
والإشارة هنا طبعا إلى الداعية سلمان العودة المعتقل في السعودية.

موازنة لبنان
لا يزال التفاعل مستمرا مع خبر إقرار الموازنة العامة في لبنان لأول مرة منذ 12 عاما.

وأبدى الناشطون رأيهم في إقرار الموازنة كما علقوا على الأسباب التي كانت وراء عدم التوافق على موازنة عامة. كما ناقش المغردون الآفاق التي ستفتحها الموازنة أمام الاقتصاد اللبناني.

حبيب الشرتوني
وفي لبنان أيضا، حكم المجلس العدلي اللبناني بالإعدام على حبيب الشرتوني ونبيل العلم المتهَـمَـيْــن باغتيال الرئيس اللبناني السابق بشير الجميل.

وقد اغتيل الجميل عام 1982 بعدما انتخبه البرلمان اللبناني رئيسا للبلاد. وكان الجميل قد اغتيل برفقة 32 شخصا آخرين، وجُــرح عشرات أيضا في تفجير استهدف مقر حزب الكتائب في الأشرفية بالعاصمة بيروت.

المغرد علي وهبي قال "حبيب الشرتوني قتل بشير الجميل وبعد 35 سنة يحاكم ويصدر بحقة حكم الإعدام. سمير جعجع قتل الرئيس رشيد كرامي وها هو حر طليق أي قضاء هذا!".

نجاح واكيم ‏مؤسس حركة الشعب غرد "باسم الشعب اللبناني نبيل العلم بطل، حبيب الشرتوني بطل".