سلطت نشرة الثامنة التفاعلية "نشرتكم" ليوم الثلاثاء (2017/1/31) الضوء على القضايا الأكثر تداولا عبر شبكات التواصل الاجتماعي، ومن بينها:

- تضامن إلكتروني واسع النطاق مع وزيرة العدل بالإنابة، أول المتمردين بإدارة ترمب.
- تنديد وتساؤلات بشأن أول عملية إنزال جوي أميركية باليمن في عهد ترمب.
- التسويق الإلكتروني.. تهديد لسوق الإعلانات التقليدية أم مكمل له؟

"شكرا سالي" (thank you sally) وسم (هاشتاغ) تم تداوله بكثرة في الولايات المتحدة للتضامن مع وزيرة العدل بالوكالة سالي ييتس بعد إقالة الرئيس الأميركي دونالد ترمب لها.

وكانت ييتس رفضت تكليف محامين في وزارة العدل بإعداد مرافعات للدفاع أمام المحاكم الأميركية عن قرار حظر دخول مواطني سبع دول إسلامية إلى البلاد.

الرئيس الأميركي دونالد ترمب غرّد على حسابه اليوم على تويتر، وهاجم أعضاء الحزب الديمقراطي في الكونغرس ومجلس الشيوخ الذين تضامنوا مع الوزيرة المقالة، قائلا "نانسي بيلوسي وصاحب الدموع الكاذبة تَشك تَشمِر نظما احتجاجا أمام المحكمة العليا، ولم يعمل الميكروفون، فوضى كالحزب الديمقراطي".

الإنزال الأميركي باليمن
وفي الملف الثاني، أثارت عملية الإنزال التي قامت بها قوات أميركية خاصة بمحافظة البيضاء اليمنية الكثير من التساؤلات، خاصة أن العملية هي الأولى في عهد دونالد ترمب.

وأدانت الناشطة اليمنية توكل كرمان مقتل عدد من الأطفال والنساء في العملية التي قامت بها القوات الخاصة الأميركية في البيضاء، وفي منشور على صفحتها بموقع فيسبوك وصفت كرمان العملية بأنها ضرب من الإرهاب.

وأضافت كرمان "أدين هذه الجريمة وأعدها ضربا من الإرهاب الذي تزعم الإدارة الأميركية محاربته، لكنها لا تكافح الإرهاب بل تصنعه وتمده بكل أسباب القوة والبقاء والانتشار".

التسويق الإلكتروني
"دعايات الصحف والتلفاز ستكون في أرشيف نظريات التسويق قريبا، ففي زمن وسائل التواصل الاجتماعي والتسويق الإلكتروني لم يعد لطرق التسويق التقليدية مكان"، هذا ما كشف عنه خبراء، مشددين على أن مفهوم الترويج للسلع اختلف بشكل كلي حيث تحولت الشركات الإعلانية إلى أفراد من مشاهير الإعلام الاجتماعي.

ويعد البث المباشر على فيسبوك وسيلة تسويقية ظهرت على الساحة مؤخرا، وتشير الأرقام إلى أن 78% ممن استخدموا البث المباشر للإعلانات وجدوه وسيلة فعالة، فهو مجاني وبمتناول الشركات كافة ولا تحتاج إلى وسيط، وإنما أفكار خلاقة لجذب انتباه المتابعين.

إنستغرام أيضا عُدّ من قبل خبراء التسويق من المنصات النشطة تسويقيا، وتصل نسبة فعاليته إلى 85%، وكذلك تطبيق سناب شات الذي لا تتعدى فيديوهاته عشر ثوان تصدر وسائل التسويق الرقمي، ويعزو الخبراء السبب في ذلك إلى قصر الفيديوهات التي تجبر المعلن على تركيز الفكرة لإخراجها بصورة مفهومة ومتكاملة قبل انتهاء الثواني العشر.