من برنامج: نشرة الثامنة– نشرتكم

نشرة الثامنة التفاعلية- نشرتكم 2016/12/4

سلطت نشرة الثامنة التفاعلية اليوم الأحد (2016/12/4) الضوء على القضايا الأكثر تداولا عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

سلطت نشرة الثامنة التفاعلية اليوم الأحد (2016/12/4) الضوء على القضايا الأكثر تداولا عبر شبكات التواصل الاجتماعي، ومن عناوينها:

– من منصات رقمية بلسان عربي، إسرائيل تتجمّل وتبرّر وتستقطب.
– الانشغال بالهاتف وصفة مختصرة لإيذاء نفسك أو الآخرين.
– أول مرة، أربع شركات تقنية وتواصل اجتماعي تتصدر القائمة العالمية من حيث القيمة السوقية.

منصات إسرائيلية:
فقد تداعى مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في فلسطين إلى حملة التحذير من التواصل مع المسؤولين الرسميين الإسرائيليين على بعض المواقع.

وعبر وسم (هاشتاغ) #احذروا_المنسّق، كانت الحملة موجهة لتوخي الحذر من التواصل مع الجنرال الإسرائيلي يؤاف موردخاي منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة، فهو يحاول إظهار وجه إنساني للاحتلال من خلال التواصل مع الفلسطينيين وزعم تقديم مساعدات لهم.

ودأبت إسرائيل على التواصل مع المجتمع الفلسطيني والعربي لتجميل صورتها وتبرير جرائمها، وهكذا فعلت على مواقع التواصل الاجتماعي، فأطلقت عددا من الصفحات الناطقة باللغة العربية التي تجاوزت دورها كصفحات لسياسيين أو ناطقين إلى محاولة التواصل المباشر مع المتابعين.

خطر الهواتف
لا يتردد كثيرون في استخدام هواتفهم الذكية في أوقات وأماكن قد تشكل خطرا على حياتهم، ويبرز ذلك الخطر عندما ينشغل المارة بهواتفهم ولا يلتفتون لإشارات العبور في الشارع.

مخاطر الانشغال بالهاتف لا تقف عند حدود تعريض الإنسان نفسه للموت أو الإصابة، فبعض الناس ينشغلون بتوثيق لحظات يتعرض فيها آخرون للخطر، ولا يكلفون أنفسهم عناء البحث عن طريقة للمساعدة، ففي المغرب انتشر مقطع على موقع يوتيوب يوثق لحظة غرق شخص كان يحاول عبور أحد الأودية.
 
تجارة التواصل الاجتماعي
احتلت العام الماضي شركات التقنية والتواصل الاجتماعي لأول مرة المراتب الأربع الأولى في قائمة أكبر الشركات العالمية، من حيث القيمة السوقية، جاء ذلك نتيجة تطور معدلات استخدام البرمجيات والهواتف الذكية ومنصات التواصل.

فمع نهاية العام الماضي:
– احتلت شركة "ألفابت" المرتبة الأولى بـ554 مليار دولار، وهي الشركة الأم لغوغل ويوتيوب.
– جاءت شركة أبل، المصنعة للهواتف الذكية، بقيمة 529 مليار دولار في المركز الثاني.
– أما شركة البرمجيات "مايكروسوفت" بـ425 مليار دولار فكانت في المركز الثالث.
– وجاءت شركة فيسبوك صاحبة أكبر موقع للتواصل الاجتماعي بقيمة 334 مليار دولار في المركز الرابع.

ومن أبرز العوامل التي دفعت إلى تقدم هذا النوع من الشركات هو توسع استخدام التقنية في حياة الناس، مثل الهواتف الذكية، وما تبعها من طفرة في شبكات التواصل الاجتماعي، وضخامة العائدات التي تجنيها هذه الشركات من توسع عدد مستخدميها.