الفلاحي عن كمين الشابورة: خسائر الاحتلال ربما تتجاوز 35 جنديا

رجح الخبير العسكري والإستراتيجي العقيد ركن حاتم كريم الفلاحي أن يتجاوز عدد قتلى ومصابي الكمين الذي نفذته كتائب القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- في مخيم الشابورة بمدينة رفح جنوبي قطاع غزة، أكثر من 35 من جنود وضباط جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وفي وقت سابق، أعلنت كتائب القسام أنها نفذت كمينا مركبا استهدفت فيه دبابتي ميركافا وآليتين من نوع "إيتان" بقذائف "الياسين 105"، وأنها أجهزت على جنود للاحتلال من المسافة صفر في مخيم الشابورة برفح، كما رصدت هبوط الطيران المروحي لإجلاء الجنود القتلى والجرحى في الكمين.

من جانبها ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن حدثا صعبا وقع في مخيم الشابورة، في حين أفاد مراسل الجزيرة بأن اشتباكات ضارية لا تزال تدور بالمخيم.

وخلال تحليله المشهد العسكري في غزة، أشار الفلاحي إلى أن العملية جاءت بعد محاولات لجيش الاحتلال التوغل في المنطقة ومحاولة إنجاز عملية اختراق لعمق المنطقة الدفاعية من مخيم الشابورة باتجاه باقي مدينة رفح.

ولفت إلى أن هذه المنطقة معروفة باكتظاظها السكاني بشكل كبير، ومن ثم فإن عملية القتال فيها تكون صعبة بشكل كبير.

ويرى الخبير العسكري أن قوى المقاومة عملت على إعطاء فسحة لقوات الاحتلال المهاجمة في مشهد استدراج متكرر، حيث تم جرها لمنطقة قتل منتخبة، وعندما وصلت بدأت القوات المدافعة في استهدافها لتتحول قوات القسام من الدفاع للهجوم.

واستحضر الفلاحي تفاخر آمر لواء ناحال بكونه اللواء الأول الذي تم تجهيزه بآليات "إيتان" لنقل الجنود، باعتبارها من أرقى الناقلات التي يمتلكها جيش الاحتلال، ولفت إلى أنها تحمل ما يقارب 12 جنديا وتسير بسرعة 90 كيلومترا في الساعة ولديها إمكانات رصد وتصوير عالية.

ويضيف أنه من المتوقع أن يتجاوز عدد الخسائر البشرية في هذا الكمين 35 من جنود وضباط جيش الاحتلال ما بين قتيل وجريح، وهو مجموع عدد جنود الدبابتين والآليتين.

ويؤكد الخبير العسكري أن نجاح القسام في استهدافها يعطي دلالة واضحة على إمكاناتها العالية وقدراتها المتقدمة، لافتا إلى أن ما جرى في الحي السعودي من استهداف ناقلة جند وبقائها تحترق مدة ساعتين دفع قوات الاحتلال للمسارعة بالهرب من الدبابات بمجرد استهدافها خشية تكرار المشهد ذاته.

وكانت القسام قد ذكرت أن طاقمي الدبابتين المستهدفتين في الكمين فرا داخل أزقة المخيم بعد الاستهداف، وأنها لاحقتهم، وأجهزت على عدد منهم من المسافة صفر.

كما قالت أيضا إنها استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي وآلياتها في حي تل السلطان برفح بقذائف الهاون، كما بثت مقطع فيديو يوثق استهداف عناصرها القوات الإسرائيلية المتوغلة في تل السلطان.

المصدر : الجزيرة