الدويري: إعادة دمج كتائب القسام في شمال غزة أدت إلى تجويد إدارة المعركة

أرجع الخبير العسكري اللواء فايز الدويري التعديلات التي أجرتها كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قواتها بإعادة دمج 12 كتيبة في الشمال إلى 8 كتائب لأسباب عدة تعود إلى تجويد إدارة المعركة.

وأضاف الدويري ضمن تحليله المشهد العسكري في غزة أن لغة الأرقام والبحث التحليلي يؤكدان أن للقسام 24 كتيبة، 12 كتيبة منها تقع إلى الشمال من الشارع 10 في غزة ولواء الشمال، وهناك 4 كتائب تتمركز في منطقة وسط القطاع، إضافة إلى 5 كتائب في خان يونس و4 في رفح.

وأشار إلى أن تسميات الكتائب قديما كانت تحصر مهامها في الدفاع عن المنطقة التي تحمل اسمها، ولكن الآن أعيد تشكيل القوات بما يوسع إطار مسؤولياتها وتلافي نقاط الضعف السابقة.

وأكد الدويري أن إعادة هيكلة الكتائب انعكست على قوة القتال الآن الذي أصبح أكثر قوة وفاعلية، وأن المقاومة تستخدم أسلوب "سمكة الصحراء" التي تظهر وتختفي.

كما أشاد بتفعيل غرفة العمليات المشتركة التي أصبحت تهتم بالأمور التنفيذية إضافة إلى مهامها التنسيقية.

المصدر : الجزيرة