خبير عسكري: واشنطن ربما أبلغت إسرائيل عن وجود قادة المقاومة بجباليا

توقع الخبير العسكري العقيد ركن حاتم الفلاحي أن العملية العسكرية الواسعة في منطقة جباليا شمالي قطاع غزة قد يكون بسبب حصول إسرائيل على معلومات من الولايات المتحدة بوجود قادة المقاومة في المنطقة.

وأضاف في تحليل للمشهد العسكري في غزة أن تسريبات خرجت قبل أيام بشأن عرض واشنطن تقديم معلومات استخبارية دقيقة لإسرائيل عن أماكن وجود قادة المقاومة في غزة مقابل التراجع عن عملية واسعة في مدينة رفح.

ويرى الخبير العسكري أن عملية تحويل جزء من القوة المتواجدة برفح إلى جباليا في هذا التوقيت الصعب قد يكون هدفه الوصول إلى هؤلاء القادة بناء على معلومات أميركية.

وأضاف الحديث عن شن عمليات برية لمنع إطلاق الصواريخ غير واقعي لأن هذا الأمر يمكن أن يتم عبر عمليات جوية، مشيرا إلى أن نقل القطع العسكرية بهذا الشكل السريع والمفاجئ من رفح إلى الشمال يشير إلى رغبة في تحقيق هدف كبير.

واستدل على حديثه بالعمليات التي قام بها لواء ناحال والفرقة 99 في منطقة الزيتون خلال الأيام الماضية، والتي قال إنها كانت تستهدف هدفا إستراتيجيا على ما يبدو.

وقال الفلاحي إن إعلان جيش الاحتلال عن وجود قادة المقاومة في خان يونس أو رفح أو غيرهما من الأماكن غالبا ما يكون للخداع وإبعاد الأنظار عن المعلومات الحقيقية المتوافرة لديه، مشيرا إلى أن عملية الزيتون لم تحقق هدفها غالبا لأنها ربما بنيت على معلومات غير دقيقة.

المصدر : الجزيرة