خبير عسكري: أهداف إسرائيل في جباليا غير واضحة وخسائرها ستتزايد

قال الخبير العسكري العقيد ركن حاتم الفلاحي إن المقاومة تتصدى لمحاولات القوات الإسرائيلية التوغل داخل مخيم جباليا شمالي قطاع غزة، مشيرا إلى أن العملية لن تكون سريعة في هذه المنطقة الجغرافية الصعبة.

وأضاف في تحليل للمشهد العسكري في غزة أن التوغل يتم عبر الشوارع الرئيسية ومع ذلك تواجه قوات الاحتلال خسائر كبيرة في الآليات والجنود وهو ما يعكس شراسة العملية.

وأوضح أن السؤال المهم يتعلق بالمهمة التي تريد الفرقة 98 تنفيذها، وهل تتعلق بأهداف محددة أم بالبقاء في المخيم، لافتا إلى أن القوات المتوفرة غير كافية لفتح عدة جبهات.

وجدد الفلاحي التأكيد على أن القوات الإسرائيلية تتحرك بلا هدف واضح في جباليا سوى معالجة عملية إطلاق الصواريخ التي عادت للانطلاق من هذه المنطقة.

في المقابل، تمتلك المقاومة إستراتيجيات ناجعة في التعامل مع القطعات العسكرية المتوغلة، منها القنص والكمائن والتفخيخ، وهو ما يزيد كلفة العملية على الجانب الإسرائيلي، كما يقول الفلاحي.

المصدر : الجزيرة