خبير عسكري: المقاومة تستنزف قوات الاحتلال شمالي قطاع غزة

تتلاحق التطورات الميدانية في قطاع غزة، خاصة بمخيم جباليا شمالي القطاع، حيث يواصل جيش الاحتلال قصفه الجوي المكثف لإجبار الفلسطينيين على المغادرة، في حين تتصدى فصائل المقاومة للقوات التي تحاول التوغل بالمخيم.

وفي هذا السياق، يؤكد الخبير العسكري والإستراتيجي العقيد الركن حاتم كريم الفلاحي، في تحليله العسكري على قناة الجزيرة، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي يحاول التوغل باتجاه مخيم جباليا، معتمدا على القصف الجوي والمدفعي الكثيف.

وتقوم الفرقة 98 الإسرائيلية بالتوغل تجاه مخيم جباليا والمناطق المحيطة به، وفق العقيد الفلاحي، الذي أكد أن فصائل المقاومة الفلسطينية تقوم بالمقابل بعملية استنزاف واضحة لجيش الاحتلال في هذه المناطق، ما يؤدي إلى تكبده خسائر على مستوى الأفراد والآليات.

وفي مواجهتهم العسكرية مع قوات الاحتلال، يقوم مقاتلو المقاومة بتكتيكات تقضي بتوغلهم وانسحابهم من مختلف المناطق، ما يجعل قوات الجيش الإسرائيلي تتوغل في مناطق معينة، وبالتالي يتم استهدافها.

ويقول العقيد الفلاحي إن مقاتلي المقاومة يواجهون قوات الاحتلال بصفة مباشرة داخل المدن، وبصورة غير مباشرة في المناطق التي لا يستطيعون الوصول إليها.

ويستخدم المقاومون الفلسطينيون في مواجهة قوات الاحتلال الهاون والقذائف بشتى أنواعها، بالإضافة إلى عمليات القنص وغيرها.

وفي رفح جنوبي قطاع غزة، أشار الخبير العسكري والإستراتيجي إلى أن تصاعد عمليات المقاومة جعلت الجيش الإسرائيلي لا يوسع عملياته العسكرية، بل يبقى في حالة دفاع عن القطاعات التي توغلت في هذه المناطق.

وفي سياق متصل، قالت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، إن مقاتليها يخوضون اشتباكات ضارية مع جنود إسرائيليين شرق شارع جورج في محور التوغل شرقي مدينة رفح.

المصدر : الجزيرة