القسام تبث مشاهد لعملية قلقيلية المركّبة التي نفذتها بالضفة الغربية

بثت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) مشاهد لكمين قلقيلية الذي جرى تنفيذه عبر عملية مركّبة في 7 أبريل/نيسان الجاري قرب قرية النبي إلياس شرقي مدينة قلقيلية شمالي الضفة الغربية، وأسفر عن إصابتين، إحداهما لمجندة إسرائيلية.

وتضمن المقطع مشاهد تظهر قيام عناصر القسام بتجهيز خطة التنفيذ والاستدراج لجنود الاحتلال، حيث ظهرت خلالها خريطة مكان الكمين ونسخة من القرآن الكريم إلى جانب الخريطة، في حين يقوم أحد أفراد القسام بشرح الخطة.

تلا ذلك مشاهد من 3 كاميرات، كانت الأولى من داخل المركبة المفخخة، والثانية خارجها، فيما كانت الثالثة مع منفذ الكمين، وأظهرت استهداف الحافلة ثم توقفها ومواصلة استهدافها مرة أخرى، ورافق ذلك نطق المنفذ الشهادتين.

وأظهرت المشاهد بعدها وصول 4 مجموعات من جنود الاحتلال إلى مكان الكمين، آخرها رافقها طاقم إسعاف، قبل انسحابهم بعد كشف الكمين.

وكان الإسعاف الإسرائيلي أعلن في هذا اليوم إصابة إسرائيليين اثنين في إطلاق نار استهدف حافلة في شارع 55 قرب قرية النبي إلياس شرقي مدينة قلقيلية شمالي الضفة الغربية.

وقال مراسل الجزيرة حينها إن الحديث يدور عن منفذ واحد أطلق النار على حافلة لمستوطنين، فأصاب اثنين من ركابها، أحدهما جروحه خطيرة، ونجح في الانسحاب من المنطقة.

وسبقت هذه العملية بأيام عملية أخرى في قلقيلية أصيب فيها 4 أفراد من الشرطة الإسرائيلية في عملية دهس عند مدخل بلدة كوخاف يائير قرب بلدة الطيرة داخل الخط الأخضر، في حين أعلنت الشرطة أنها قتلت منفذ العملية.

ودأبت القسام على توثيق عملياتها ضد قوات وآليات جيش الاحتلال في مختلف محاور القتال بغزة منذ بدء العملية البرية الإسرائيلية أواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، لكن توثيق عملياتها في الضفة محدود، مما يجعل هذه المشاهد نوعية وغير معتادة.

المصدر : الجزيرة