بعد غياب العرب.. كيف تفاعل المغردون مع فوز "الفيلة" ببطولة أفريقيا؟

تفاعل جمهور المنصات مع فوز منتخب ساحل العاج الملقب بـ"الفيلة" ببطولة كأس أفريقيا للأمم، والتي أقيمت في عاصمة بلاده أبيدجان وحقق خلالها معجزة، وهو الذي كان مهددا بالإقصاء من الدور الأول، ليصل إلى النهائي ويفوز بكل استحقاق.

وشهدت مجريات المباراة إثارة كبيرة حينما عدل منتخب الفيلة تأخره أمام منتخب نيجيريا بهدف إلى انتصار ثمين ومستحق بهدفين لهدف أمام جمهوره وعلى أرضه.

وسجل هدف فوز الفيلة نجم نادي بوروسيا دورتموند الألماني سيباستيان هالر في الدقيقة الـ81، وهو اللاعب الذي جذب أنظار الجماهير بسبب قصته الإنسانية، فقد عانى من مرض السرطان لعامين وتمكن من هزيمته، وعاد إلى الملاعب وأهدى التتويج بالكأس القارية لبلده.

وبعد التتويج بأكبر لقب له حتى الآن في مسيرته قال هالر خلال مقابلة تلفزيونية "كانت الأشهر الـ18 الماضية صعبة بالنسبة لي ولعائلتي، وبالنظر إلى ما عانيته في الفترة الماضية فمن المذهل أن أكون معكم الآن".

حلقة (2024/2/12) من برنامج "شبكات" استعرضت أبرز تغريدات نشطاء التواصل الاجتماعي بشأن فوز منتخب الفيلة ببطولة كأس أفريقيا 2023 في أبيدجان، والتي تراوحت بين الإعجاب والإشادة بهذا الإنجاز وبين تغريدات أخرى تمنى أصحابها لو أن الفريق البطل كان عربيا.

المغرد وسيم أشار إلى إصرار أصحاب الأرض على الفوز بالبطولة، وغرد "أصحاب الأرض هذه السنة لا يريدون التخلي عن الكأس، تحدوا وعملوا واجتهدوا واحتفظوا بالكأس في بلادهم، ألف مبروك".

من ناحيته، عبر ماجد ماجد العلي عن إعجابه بهذه البطولة وقال "نسخة ممتعة من كأس أمم أفريقيا"، ولكنه تمنى لو أن الفريق البطل كان عربيا، وتابع "كنت أتمنى التتويج لمنتخب عربي، ولكننا تابعنا سيناريوهات ممتعة جدا".

بدوره، أبدى الناشط راشد إعجابه بما حققه منتخب الفيلة وتساءل "من كان يقول إن ساحل العاج العائدة من الإقصاء تنال اللقب؟"، وتابع "إنها كرة القدم وأحوالها، ربح وخسارة وأدرينالين وحماس".

أما الناشط كريم فأشار إلى أن فوز المغرب على زامبيا هو الذي منح الفيلة ورقة التأهل للدور الثاني كأحد أفضل 4 منتخبات بالمركز الثالث وقال "الإيفواريين بيفهموا في الأصول جدا، مانسيوش أن المغرب عافر (كافح) وفاز في مباراة كانت تحصيل حاصل بالنسبة له، يستاهلوا اللقب".

وشهد حفل التتويج لقطة مميزة حينما رفع قائد منتخب الفيلة ماكس غراديل علم المغرب وطاف به أرجاء الملعب، في لقطة انتشرت بشكل واسع على مواقع التواصل اعترافا منه بمساهمة المغرب في هذا التأهل، علما بأن الدار البيضاء ستستضيف النسخة المقبلة من كأس أمم أفريقيا 2025.

المصدر : الجزيرة