زلة لسان.. ما النكتة التي أثارت غضب المغاربة من الفنان طاليس خلال حفل تكريم الأسود؟

أثار الكوميدي المغربي عبد العالي لمهر المشهور بـ "طاليس" موجة غضب عارمة لدى المغاربة بعد إلقائه نكتة اعتبر البعض أنها تخدش الحياء وتمس الذوق العام، بينما رأى آخرون أن موجة الانتقادات الموجهة إليه مبالغ فيها.

وكانت الجمعية الوطنية للإعلام والناشرين في المغرب قد استعانت بالفنان الكوميدي عبد العالي لمهر لتقديم حفل تكريمي للمنتخب المغربي بعد إنجازه التاريخي في مونديال قطر، وكان الحضور الرسمي على مستوى عال.

يذكر أنه كان على قائمة الحاضرين للحفل رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع ومدرب المنتخب المغربي وليد الركراكي، كما حضر وزير الشباب والثقافة والتواصل محمد بنسعيد وبعض لاعبي المنتخب، وحظي الحفل بتغطية إعلامية مكثفة.

واستخدم طاليس مهارته في إلقاء النكات، لكن نكتة واحدة جعلته في مرمى الانتقادات، إذ جاء فيها أنه كان يحب طريقته الخاصة في الاحتفال بالأهداف التي يسجلها المنتخب المغربي.
وفي رد للفنان طاليس، أوضح أن النكتة كانت عفوية ولم يتوقع أنها ستحدث هذه الضجة الكبرى، مقدما اعتذاره عما أسماها زلة لسان، كما شدد على احترامه الكبير للمرأة المغربية التي "يراعي مشاعرها في جميع عروضه الفنية".

وتفاعل كثير من المغردين مع المقطع، بين من رأى النكتة طبيعية ومن رآها مسيئة للمرأة المغربية، ورصد برنامج "شبكات" (2023/2/1) بعض التغريدات التي عبر فيها المغاربة عن موقفهم من نكتة طاليس.

من جهته، انتقد الناشط زكريا نكتة طاليس قائلا: "النكتة أو الموقف الفكاهي لي كنعرفوا فالمغرب النقي والمحافظ لي كبرنا فيه مع واليدينا اسي طاليس عبارة عن جنس أدبي رفيع يمتاح من الجمال لا القبح ومن الطرافة لا التنمر ومن اللطف لا التعنف والتنقيص".

واعتبر المغرد عزيز لشهب أن نكتة طاليس لا ترقى إلى المستوى الذي ظهر به المنتخب المغربي في كأس العالم 2022 وكتب: "الناس كانت قلوبهم مع المنتخب وكايدعيو معاهم، واللاعبون والمدرب كانوا في المستوى الأخلاقي والرياضي وقدموا أجمل صورة ..و.. طاليس شوف آش حاضي".

أما الناشط أسامة بدر فاعتبر أن النكتة هي مجرد زلة لسان، وقال: "زلة اللسان تقدر توقع لأي واحد فينا في أي ضومين.عندنا مجتمع ماكيرحمش و كاينين شي اشباه الصحافة وأعداء النجاح كايتسناوك غير تغلط باش يركبوا على الموجة كل الدعم لطاليس".

بدورها قرنت الناشطة ميلا الانتقادات التي يتعرض لها الفنان بمستوى حرية التعبير في البلاد، وكتبت: "الهجوم الكبير على فنان يعين أن حرية التعبير مقيدة جدا للأسف نتمنى أن نصبح في مستوى نتقبل كل الآراء".

وفي موقف حازم للناشط سليم علوي، طالب بضرورة اعتذار طاليس للشعب المغربي، وعلق قائلا "يجب التشطيب عليه من الساحة الفنية وسحب البطاقة الفنية وعلى المسؤولين أن يقدموا اعتذارا للشعب المغربي عامة والمرأة المغربية خاصة".

المصدر : الجزيرة