غزة منطقة مغلقة والدخول إليها "خطر جسيم".. ما آخر تطورات "طوفان الأقصى"؟

شهد القصف الإسرائيلي على غزة تطورات متلاحقة ترافقت مع استمرار المقاومة الفلسطينية في المبادرة واستهداف أكثر من منطقة ومستوطنة بما فيها تل أبيب ومطار بن غوريون وحيفا.

وفي آخر التطورات العسكرية، أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أن قطاع غزة منطقة عسكرية مغلقة والدخول إليها محظور تماما ويشكل خطرا أمنيا جسيما.

وضمن التطورات دوت صفارات الإنذار في سديروت وإيبيم وزيكيم و أوفاكيم وفي بئر السبع وأسدود في غلاف غزة إثر قصف صاروخي للمقاومة.

أما في زيكيم فقالت كتائب القسام إنها قصفت حشدا لقوات الجيش الإسرائيلي الذي كان أعلن عن مخاوفه من تسلل مسلحين وأعلن قتل 8 منهم.

كتائب القسام بدورها أشارت إلى تمكنها مساء أمس وصباح اليوم من استبدال مقاتلين في محور زيكيم-عسقلان ومحور صوفا وغيرهما.

كما أفاد مراسل الجزيرة بانطلاق دفعات صاروخية جديدة للمقاومة من قطاع غزة استهدفت مدينة عسقلان، في حين أشارت وسائل إعلام إسرائيلية أيضا إلى وصول مقاومين إليها عبر البحر بدون أن يلاحظهم الجيش الإسرائيلي.

وفي تطور لافت أعلنت كتائب القسام قصفها مدينة حيفا المحتلة بصاروخ من طراز "آر 160″، كما بثت مشاهد من اقتحام مقاتليها موقع عين هبشور العسكري الإسرائيلي ضمن معركة طوفان الأقصى.

كما أعلنت استهدافها مسيّرة إسرائيلية من نوع هيرمز في سماء المحافظة الوسطى بـ3 صواريخ من نوع "متبر واحد"، ومربضا للآليات والأفراد شرق غزة بطائرتين مسيّرتين من طراز الزواري.

المصدر : الجزيرة