مليونير روسي يلقى حتفه في تحطم طائرة في أفغانستان

طاقم الطائرة يخضعون للعلاج في المستشفى العسكري في كابل - وزارة الدفاع الأفغانية وسمحت بنشرها باسم الجزيرة نت
طاقم الطائرة يخضعون للعلاج في المستشفى العسكري في كابل (الجزيرة)

كابل- لقي المليونير الروسي أناتولي أوسيوكوف وزوجته آنا أوسيوكوف حتفهما في حادث تحطم طائرة في منطقة " كوه أب" بولاية بدخشان الأفغانية، في حين نجا 4 آخرون من طاقمها كانوا على متنها.

وتبتعد المنطقة التي شهدت حادث تحطم الطائرة نحو 8 ساعات عن مدينة فيض آباد عاصمة ولاية بدخشان الأفغانية، وبعد سماع الأخبار توجه مسؤولو الحكومة الأفغانية إلى مكان الحادث، ونشرت حركة طالبان الاثنين صورا لحطام الطائرة، وأعلنت نقل الناجين وجثث الضحيتين إلى العاصمة كابل على متن طائرات الجيش الأفغاني.

من المليونير الروسي؟

يُعرف أناتولي أوسيوكوف بلقب "ملك الأسواق" في مدينة فولغودونسك جنوب غرب روسيا، وسافر مع زوجته آنا كانا وابنهما فيتالي إلى تايلاند، ويمتلك أوسيوكوف عدة مراكز تسوق كبيرة في مدينة فولغودونسك، منها اثنان يحملان اسم ابنته ماريا وزوجته آنا، كما يمتلك مطعما كبيرا والعديد من المباني التجارية في المدينة. وفي السنوات الأخيرة، قام بشراء أرض لبناء مراكز تجارية جديدة في أجزاء مختلفة من المدينة.

وحسب الطيار ديمتري بيلياكوف، فإن زوجة أوسيوكوف كانت قد مرضت، وأصيب جسدها بالشلل باستثناء قلبها ودماغها، وتم إدخالها إلى أحد مستشفيات تايلاند، لكن زوجها قرر نقلها إلى روسيا بسبب تفاقم حالتها، واستأجر طائرة كانت تستخدم كطائرة إسعاف جوية، وكانت مملوكة لشركة خاصة.

المليونير الروسي أناتولي أوسيوكوفا
المليونير الروسي أناتولي أوسيوكوف الملقب بـ"ملك الأسواق" (مواقع التواصل )

الطائرة المنكوبة

يشير صندوق طائرة "فالكون 10" إلى أن عمرها (46 عاما)، وكانت قد أقلعت من مطار بانج فرا في تايلاند إلى موسكو، مساء السبت 20 يناير/كانون الثاني الحالي، ثم توقفت لوقت قصير للتزود بالوقود في الهند، وواصلت طريقها إلى طشقند عاصمة أوزبكستان، للتزود بالوقود للمرة الثانية.

وبحسب تاريخ هذه الرحلة المسجل في صندوق الرادار، فإن الرحلة 09011 شوهدت آخر مرة في الساعة 14:35 مساء السبت في سماء منطقة حافظ آباد الباكستانية، قبل النقطة الحدودية بين أفغانستان وطاجيكستان والصين، ثم اختفت من شاشة الرادار.

وقال حاكم ولاية بدخشان الأفغانية مولوي محمد أيوب خالد للجزيرة نت "حسب التقرير الفني كان آخر اتصال لطاقم الطائرة مع مطار كولاب بطاجيكستان، حيث طلبوا السماح بالهبوط الاضطراري، وأبلغوا سلطات المطار بوجود مشكلة فنية في محرك الطائرة ونقص الوقود، لكن الطيار لم يتمكن من مواصلة الرحلة".

وتحطمت الطائرة في جبال بدخشان المغطاة بالثلوج، على بعد حوالي 20 كيلومترا من الحدود الطاجيكية، وقال مصدر في القوات الجوية الأفغانية للجزيرة نت "بعد سقوط الطائرة، تمكن أحد أفراد طاقمها من التوجه إلى القرية القريبة، وأخبر القرويين الذين تواصلوا بدورهم مع السلطات المحلية، ليتمكنوا من العثور عليهم بعد 20 ساعة".

طاقم الطائرة يخضعون للعلاج في المستشفى العسكري في كابل - وزارة الدفاع الأفغانية وسمحت بنشرها باسم الجزيرة نت
الناجون من تحطم الطائرة أثنوا على طريقة تعامل السلطات الأفغانية مع الحادث (الجزيرة)

إنقاذ من بين الثلوج

نشر مسؤولون أفغان تفاصيل الحادث بعد يوم من سقوط الطائرة، وأعلنوا نجاة الطيار ديمتري بيلياكوف، ومساعده أركادي غراتشيف، والضابط الطبي إيغور سيفوروتكين، وبافيل بوبوف من الحادث.

يقول مسؤول المستشفى العسكري في كابل للجزيرة نت "وصل 4 من مصابي حادث الطائرة المنكوبة إلى المستشفى العسكري في كابل، وهم الآن يخضعون للعلاج، وتواصل المصابون مع عائلاتهم، وتواصلنا مع السفارة الروسية، لنقل جثماني الضحيتين إلى موسكو".

وقد أثنى الناجون من تحطم الطائرة بتعامل السلطات الأفغانية مع الحادث، والبحث عنهم في الجبال التي سقطت فيها الثلوج بكثافة، ويقول الطيار الروسي ديمتري بيلياكوف للجزيرة نت "كنا محاصرين في الثلوج، وتعاملت السلطات الأفغانية بمهنية بالغة، وأنقذوا حياتنا في ظل ظروف جوية صعبة، نقلونا إلى مدينة فيض آباد ثم إلى العاصمة كابل، ونحن ممتنون للغاية للحكومة الأفغانية والطاقم الطبي الذي خدمنا، وأنا سعيد لأنني نجوت من موت محتم".

المصدر : الجزيرة