أوكرانيا تخلي بلدات بخاركيف بعد تقدم روسي واستمرار حرب المسيرات

Military mobility of Ukrainian soldiers in Donetsk
جنود أوكرانيون في أحد محاور القتال مع روسيا (الأناضول)

بدأت عشرات البلدات في منطقة خاركيف شمالي شرقي أوكرانيا الخميس بإخلاء سكانها في مواجهة تقدم الجيش الروسي، الذي أكد أنه "حسّن" مواقعه في المنطقة، وسط تأكيد كييف وموسكو إحباط عدة هجمات بطائرات مسيرة.

وقالت وزارة الدفاع الروسية الخميس إن قواتها قصفت مواقع في محيط كوبيانسك، موضحة أنه "في إطار الهجوم قرب كوبيانسك، حسّنت الفرق الهجومية التابعة لمجموعة المعارك الغربية مواقعها على طول الطرف الأمامي للجبهة".

وقال متحدث باسم الحرس الوطني الأوكراني إن القوات الروسية تحاول اختراق الدفاعات الأوكرانية باتحاه كوبيانسك؛ وإن القوات الأوكرانية تحاول وقف التقدم الروسي.

في مواجهة هذا التقدم، صدر مرسوم وقعته السلطات المحلية الأوكرانية بإخلاء 37 بلدة في منطقة كوبيانسك. وهذه البلدات تقع بالقرب من الجبهة على الضفة اليسرى لنهر أوسكيل.

وأوصت مدينة كوبيانسك، التي كان يقطنها 25 ألف شخص قبل الحرب، صباح اليوم الخميس السكان بإخلاء المدينة، مشيرة إلى ازدياد الهجمات الروسية على المنطقة. وقالت إن السبب هو "الوضع الأمني الصعب وزيادة عدد التفجيرات".

وذكر مجلس مدينة كوبيانسك أن من بين الأشخاص الذين يتعين إجلاؤهم سكانا ونساء مع أطفالهن ومسنين ومرضى، إلى جانب أولئك الذين يواجهون صعوبة في الحركة.

وأكد الحاكم المحلي أليغ سينيغوبوف إصابة شخصين خلال الليل في قرية كيفتشاريفكا بسبب الإخلاء.

وكانت القوات الأوكرانية استعادت منطقة كوبيانسك ومعظم منطقة خاركيف في سبتمبر/أيلول الماضي من القوات الروسية بعد شن هجوم مفاجئ. وهذه المنطقة اليوم من الجبهات القليلة التي تتعرض لهجمات روسية.

تدمير مستودع أوكراني

ونقلت وكالة رويترز عن فيتالي كوفال حاكم منطقة ريفني (غربي أوكرانيا) أن طائرات مسيرة دمرت مستودعا للوقود بالمنطقة في هجوم شنته روسيا الليلة الماضية، واستمر حتى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، وأسفر عن اندلاع حريق هائل. وأضاف أنه لم تقع إصابات.

وقال في مقطع فيديو نُشر عبر تطبيق تليغرام "تعرضت منطقة ريفني الليلة الماضية وصباح اليوم لهجوم مكثف بطائرات مسيرة". وظهر ريفني في المقطع المصور واقفا في ميدان والنيران تشتعل من خلفه.

وأضاف "المستوى الكيميائي والإشعاعي طبيعي. لا نعتزم إجلاء السكان".

Aftermath of a Russian missile attack in Zaporizhzhia
نيران تتصاعد من بناية في مدينة زاباروجيا تعرضت لهجوم صاروخي روسي (رويترز)

هجوم صاروخي

وفي تطورات متصلة، قال مسؤولون أوكرانيون -اليوم الخميس- إن شابتين ورجلا قتلوا وأصيب 9 في هجوم صاروخي روسي على مدينة زاباروجيا في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء.

وشاهد مراسل من رويترز في الموقع فرق إغاثة وهي تحمل جثة. وفتش منقذون الحطام في وقت توقفت فيه سيارة إسعاف قرب بنايات ألحق بها الهجوم أضرارا.

وذكر بيان من مكتب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي "قتل 3 وأصيب 9، من بينهم رضيع عمره 11 شهرا.. نتيجة الهجوم على المركز الإقليمي.. حصد القصف الروسي أرواح رجل (43 عاما) وشابتين كانتا تبلغان من العمر 19 و21 عاما".

ومن جانبه، نفى ميخائيل بودولياك مستشار الرئيس الأوكراني اتهام روسيا كييف بمحاولة مهاجمة مخازن الوقود النووي المستهلك في محطة زاباروجيا.

وكانت وكالة تاس الروسية قالت إن الجيش الأوكراني حاول مهاجمة مواقع تخزين الوقود النووي المستهلك في محطة زاباروجيا النووية التي تسيطر عليها روسيا.

كما قالت هيئة الأركان الأوكرانية إن القوات الروسية استهدفت الأراضي الأوكرانية خلال الساعات الـ24 الماضية بـ3 صواريخ مجنحة ونفذت 50 غارة جوية.

وأضافت الأركان الأوكرانية أن الجانب الروسي أطلق 59 مقذوفا من راجمات الصواريخ، مما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من المدنيين وإلحاق أضرار بمنشآت مدنية وأخرى للبنية التحتية.

وأكدت هيئة الأركان أن قواتها صدت هجمات روسية في اتجاهات ومحاور عدة في دونيتسك، في حين تواصل القوات الأوكرانية هجومها في محوري ميليتوبول وبيرديانسك.

حرب المسيرات

في المقابل، أعلنت وزارة الدفاع الروسية -فجر اليوم الخميس- إسقاطها 13 طائرة أوكرانية مسيّرة، 11 منها في شبه جزيرة القرم، واثنتان كانتا تحلقان باتجاه العاصمة موسكو.

وقالت الوزارة الروسية في بيان "بالقرب من مدينة سيفاستوبول (في شبه جزيرة القرم) أصيبت طائرتان مسيّرتان بأنظمة دفاعية مضادة للطائرات كانت في الخدمة، وتم إخضاع 9 طائرات أخرى بوسائل الحرب الإلكترونية وتحطمت في البحر الأسود قبل أن تصل إلى أهدافها".

كما أفاد عمدة موسكو بأن قوات الدفاع الجوي دمرت مسيرتين أخريين أثناء اقترابهما من المدينة، إحداهما في منطقة كالوغا جنوب غرب موسكو، والثانية في منطقة أوديتسوفسكي في منطقة العاصمة الروسية.

وفي تطورات ميدانية أخرى، قتل شخصان اليوم الخميس في قصف أوكراني على منطقة بريانسك الروسية على الحدود، كما أعلن حاكم المنطقة ألكسندر بوغوماز.

ومن جانبه، قال حاكم مقاطعة بيلغورود الروسية فياتشيسلاف غلادكوف إن شخصا قتل وأصيب 4 آخرون جراء قصف أوكراني على إحدى قرى المقاطعة.

وقال غلادكوف عبر تطبيق تليغرام إن "القوات الأوكرانية قصفت غوركوفسكي، وانفجرت 5 قذائف وسط البلدة قرب المدرسة"، مضيفا أن رجلا قتل وأصيب 3 آخرون وامرأة بجروح.

وكان قصف البلدات الروسية القريبة من الحدود أمرا نادر الحدوث منذ بدء الحرب الروسية على أوكرانيا يوم 24 فبراير/شباط 2022، لكن هذا القصف تكثّف منذ أشهر، لا سيّما في منطقتي بيلغورود وكورسك.

Celebration of the Day of the Air Force of the Armed Forces of Ukraine
زيلينسكي: أوكرانيا تسلمت من ألمانيا منظومات دفاع جوي جديدة من نوع باتريوت (رويترز)

ممرات ودعم

وفي تطورات متصلة، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن بلاده تسلمت من ألمانيا منظومات دفاع جوي جديدة من نوع باتريوت.

وأكد زيلينسكي أن هذه الخطوة ستقرب أوكرانيا من إنشاء درع جوي كامل لحماية أرواح الأوكرانيين.

يذكر أن برلين أعلنت -في وقت سابق اليوم- أنها قررت شحن قاذفتين أخريين من منظومة باتريوت إلى أوكرانيا.

وفي السياق نفسه نقلت أسوشيتد برس عن مصادر أميركية مطلعة أن الرئيس جو بايدن سيطلب الليلة من الكونغرس مساعدات دفاعية طارئة لأوكرانيا بقيمة 13 مليار دولار.

المصدر : الجزيرة + وكالات