صور حصرية للجزيرة.. هكذا طُمست معالم مجزرة حي التضامن جنوب دمشق

حصلت الجزيرة على صور خاصة تظهر المكان الذي ارتكبت فيه قوات النظام السوري المجزرة الجماعية في حي التضامن جنوب العاصمة دمشق عام 2013.

وتظهر هذه اللقطات طمس معالم المكان، إذ جرى تعبيد الشارع الذي ارتكبت فيه المجزرة بعد ردم الحفرة.

وتعيد الصور -التي حصلت عليها الجزيرة- إلى الواجهة وقائع عملية التصفية التي وثقها القاتل نفسه، الضابط في فرع المنطقة بالمخابرات العسكرية السورية أمجد يوسف وجنوده.

وفي تحقيق كانت صحيفة "غارديان" (The Guardian) البريطانية كشفت عبره عن هذه الوقائع، يظهرُ الضابط وهو يوهم ضحاياه معصوبي العينين بأن قناصا يرصد الشارع، لذلك عليهم أن يركضوا ليتجنبوا رصاص القناص. وبينما يسخر الضابط ضاحكا ينهي خديعته للضحايا بقتلهم وهم يسقطون في الحفرة أو حين سقوطهم فيها رميا بالرصاص.

ويكرر الضابط هذا الصنيع مع 41 شخصا، ربما كان بعضهم جيرانا له، وفقا لتحقيق الصحيفة التي قالت إن معظمهم شباب أو في منتصف العمر ونساء وأطفال وكبار سن قتلوا بالرصاص باستثناء مسن نحره الضابط، بحسب التحقيق.

وفي 25 دقيقة ينهي هؤلاء حفلة الإعدام بحرق جثث الضحايا المدنيين مع إطارات السيارات، في فيديوهات لا تصعب مشاهدتها فقط، بل يصعبُ مجرد وصفها، كما يقول لصحيفة غارديان الباحث الذي حصل على الفيديوهات.

المصدر : الجزيرة