ألقت بها الحرب الروسية الأوكرانية.. تركيا تحاول درء خطر الألغام في البحر الأسود

سفينة تجارية تبحر في مضيق البوسفور (الأوروبية)

أعلنت تركيا أنها تتخذ التدابير اللازمة لمجابهة خطر انجراف الألغام البحرية في البحر الأسود بالتنسيق مع الأطراف المعنية، وسط تبادل الاتهامات بين روسيا وأوكرانيا بشأن المسؤولية عن تلك الألغام.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في تصريحات أدلى بها اليوم الجمعة إنه لا توجد مشكلة بشأن الألغام حتى الآن، وإن بلاده تواصل القيام بالتدابير اللازمة لدرء هذا الخطر.

من جهتها، قالت مسؤولة المكتب الإعلامي بوزارة الدفاع التركية العميدة بنار كارا، في مؤتمر صحفي، إن الوزارة تواصل أنشطتها في "مراقبة الألغام في البحر الأسود بالتنسيق مع قيادة خفر السواحل التركية والمؤسسات الأخرى، عبر الجو بطائرات الدوريات البحرية والمروحيات والمسيّرات، ومن البحر عبر سفن صيد الألغام وسفن الدوريات".

وأفادت المسؤولة التركية بأن أنقرة تنسق هذه الجهود مع الأطراف المعنية، ومن بينها رومانيا وبلغاريا.

وقد أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار -الأسبوع الماضي- أن قوات "الدفاع تحت الماء" أبطلت مفعول لغم قديم عثر عليه في مضيق البوسفور بإسطنبول، مما أدى لتعليق حركة السفن في المضيق مؤقتا يوم السبت الماضي.

وكذلك رصدت رومانيا لغما بحريا جرفته المياه إلى سواحلها على البحر الأسود.

تبادل الاتهامات

من جهتها، حمّلت أوكرانيا روسيا المسؤولية عن تلك الألغام، وقالت الخارجية الأوكرانية إن الألغام التي انجرفت إلى المياه التركية والرومانية ليست مسجلة لدى القوات البحرية الأوكرانية.

وأضافت الخارجية الأوكرانية -في بيان صدر الأربعاء- أن روسيا تحاول استفزاز أوكرانيا وتشويه سمعتها لدى الشركاء الدوليين، عبر استخدام الألغام البحرية التي استولت عليها قواتها خلال احتلالها لمدينة سيفاستوبول الأوكرانية عام 2014، وفقا للبيان.

في المقابل، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف أمس الخميس إن 10 من الألغام التي وضعتها البحرية الأوكرانية في البحر الأسود وبحر آزوف انجرفت بفعل الرياح، وإن أماكنها مجهولة حاليا.

وأضاف في بيان أن "ادعاء الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أمام نواب البرلمان النرويجي بأن البحرية الروسية قامت بتلغيم الموانئ الأوكرانية لمنع السفن الأجنبية من الدخول، عار من الصحة".

وقال كوناشينكوف إن البحرية الأوكرانية زرعت في البحرين الأسود وآزوف 420 لغما خلال الفترة من 25 فبراير/شباط إلى 4 مارس/آذار الماضيين.

المصدر : الجزيرة + الأناضول