إندبندنت: مقتل جنرال روسي أخبر قواته أن الحرب في أوكرانيا ستنتهي في غضون ساعات

جنرال ياكوف ريزانستيف
الجنرال ياكوف ريزانستيف يعد سابع جنرال روسي يلقى مصرعه في أوكرانيا بحسب مصادر غربية (الصحافة الأجنبية)

أعلنت السلطات الأوكرانية أن جنرالا روسيا -نُقل عنه أنه أخبر جنوده بأن الحرب التي تشنها بلاده على أوكرانيا ستنتهي "في غضون ساعات"- لقي مصرعه خلال معارك قرب مطار خيرسون جنوبي أوكرانيا، وفق ما نقلت صحيفة "إندبندنت" (Independent) البريطانية.

ويعد اللفتنانت جنرال ياكوف ريزانستيف سابع جنرال روسي يلقى مصرعه منذ بدء العلمية العسكرية الروسية قبل أزيد من شهر، حسبما تؤكد كييف.

وقد أكد أوليكسي أريستوفيتش، مستشار الرئيس الأوكراني، مقتل الجنرال الروسي مشيرا إلى أنه توفي وسط قتال عنيف في مطار تشورنوبايفكا، وهو موقع بالقرب من خيرسون تستخدمه القوات الروسية مركز قيادة.

وكان ريزانستيف قائدا لجيش التسليح الموحد الـ49 الروسي، وهي وحدة كانت تتمركز سابقا في المنطقة العسكرية الجنوبية على الحدود الأوكرانية.

وبعد أيام من بدء العلمية العسكرية الروسية، كان ريزانتسيف واثقًا من أن الحملة ستنجح في تحقيق أهدافها في غضون ساعات، وفقا لمحادثة قال الجيش الأوكراني إنه تمكن من اعتراضها.

وفي مكالمة نشرها الجيش على مواقع التواصل الاجتماعي، سُمع جندي روسي يشتكي لرئيسه قائلا "هنا؟ ريزانتسيف هو المسؤول. التقينا به مرة واحدة فقط منذ وصولنا.. كان اليوم الرابع هل تعرف ماذا قال؟ اسمعوا جيدا: ليس سرا أن هذه العملية ستنتهي في غضون ساعات".

وقال مسؤولون غربيون إن ريزانتسيف هو سابع جنرال يُقتل حتى الآن في العمليات القتالية الدائرة بأوكرانيا في حين أكدت روسيا وفاة جنرال واحد. أما كييف، فذكرت أن العديد من الشخصيات العسكرية الروسية البارزة قُتلت على جبهات مختلفة.

وفي حديث لصحيفة "وول ستريت جورنال" (The Wall Street Journal) الأميركية، قال عضو في الدائرة المقربة من الرئيس فولوديمير زيلينسكي إن أوكرانيا لديها فريق استخبارات عسكري متخصص في استهداف النخبة العسكرية الروسية.

وقال المصدر للصحيفة "إنهم يبحثون عن كبار الجنرالات والطيارين وقادة المدفعية (الروس) ويستهدفونهم".

المصدر : إندبندنت