أطول رحلة في العالم على دراجة كهربائية.. مغامر مصري يطوف بلاده بهدف التوعية قبل قمة المناخ

ناشط بيئي قرر زيارة كل محافظات مصر على دراجته الكهربائية (مواقع التواصل)

القاهرة- يطمح الشاب المصري المغامر علي عبده (38 عاما) لتسجيل رقم قياسي جديد في موسوعة غينيس، كأطول رحلة في العالم على متن دراجة كهربائية، من خلال زيارته إلى قمة المناخ "كوب27" (COP27) بمدينة شرم الشيخ.

وأطلق الناشط البيئي رحلته في 10 أكتوبر/تشرين الأول الجاري من معبد أبو سمبل بمحافظة أسوان جنوبا باتجاه مدينة شرم الشيخ شمالا، حيث قرر المرور بكل محافظات مصر على دراجته الكهربائية في رحلة تستغرق 30 يوما.

ويستهدف المغامر الشاب رفع الوعي بالتغيرات المناخية، وتشجيع الشباب على المشاركة في التصدي لتلك التغيرات، فضلا عن توثيق أثر تغير المناخ على حياة المصريين.

ويقول الشاب في مقطع فيديو إن "الإنسان يقضي على نفسه بالتلوث الذي يسببه، واستضافة مصر للمؤتمر شجعتني على التفكير في توعية المواطنين بالمشكلة وكيفية المساهمة في حلها، لذلك قررت أن أوصل رسالتي للعالم من خلال الرحلة".

ويفترض أن يقطع الشاب مسافة 15 ألف كيلومتر في رحلة تحت شعار "الرحلة إلى كوب27" (The Ride To COP27)، تنتهي بالتزامن مع بداية مؤتمر المناخ المقرر عقده في الفترة 6-18 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وعلقت وزيرة البيئة ياسمين فؤاد على الرحلة قائلة إنها الأولى من نوعها في العالم، وتتضمن استخدام رياضة المحركات الكهربائية لخدمة أهداف بيئية.

وقال برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر إن الرحلة إلى قمة المناخ تعد الأطول في العالم على دراجة كهربائية، وتعتبر دليلا على التزامنا بتوسيع نطاق العمل المناخي في ظل الحاجة نحو مسارات التغير المناخي.

وتحظى المغامرة برعاية من وزارة البيئة والشباب والرياضة والتخطيط والتنمية الاقتصادية والإنتاج الحربي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، فضلا عن مشروع الخدمات المستدامة الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية.

وسبق أن دخل المغامر علي عبده موسوعة غينيس للأرقام القياسية كصاحب أول رقم قياسي لأطول رحلة داخل دولة مدتها 7 أيام، وأول عربي يسجل رقما عالميا على مركبة كهربائية خلال 24 ساعة.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند