قطار نقل السفارات إلى القدس.. تسلسل زمني

جاء إعلان رئيسة الوزراء البريطانية دراسة نقل سفارة بلادها إلى القدس بعد 4 سنوات على نقل السفارة الأميركية إلى المدينة المحتلة، التي لحقتها عدة دول نقلت أو قررت نقل سفاراتها وبعثتها الدبلوماسية من تل أبيب إلى القدس.

U.S Embassy Jerusalem - stock photo The Israeli and American flags at the opening of the Embassy in Jerusalem May 2018. gettyimages-1007294374
لافتة تشير إلى موقع السفارة الأميركية في القدس بعد نقلها عام 2018 (غيتي)

رام الله- يرى قرار مجلس الأمن الدولي رقم (478) لعام 1980 أن جميع الإجراءات الإسرائيلية في القدس باطلة، في حين جددت الجمعية العامة للأمم المتحدة في ديسمبر/كانون الأول 2017 دعوة جميع الدول إلى "الامتناع عن إنشاء بعثات دبلوماسية" في مدينة القدس.

ومع ذلك، لم تكتفِ إسرائيل بمشاريع الاستيطان والتهويد وتغيير الأمر الواقع في المدينة، بل سعت وتسعى إلى إشراك دول العالم في خرقها القانون الدولي، بالضغط على تلك الدول أو الطلب منها نقل سفاراتها إلى القدس.

ويرفض المجتمع الدولي اعتبار القدس -بشطريها الشرقي والغربي- عاصمة لإسرائيل. ووقع قسمها الغربي تحت السيطرة الإسرائيلية منذ نكبة عام 1948، في حين احتل الشق الشرقي منها في حرب عام 1967.

وتُقر القرارات والمواثيق الدولية بأن شرقي القدس أرض فلسطينية تحتلها إسرائيل ويجب الانسحاب منها، إضافة إلى أن جميع التسويات الدولية المقترحة تشير إلى أن "القدس الشرقية" عاصمة لدولة فلسطين.

وفي ما يلي نستعرض تسلسلا زمنيا لأبرز الدول التي نقلت أو تحدّثت عن نقل سفاراتها إلى المدينة:

U.S. Embassy Formally Opens In Jerusalem On 70th Anniversary Of State Of Israel
إيفانكا ابنة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب تشارك في افتتاح السفارة الأميركية بالقدس (غيتي)

الولايات المتحدة:

  • 23 أكتوبر/تشرين الأول 1995: الكونغرس الأميركي يقر "قانون سفارة القدس" ويقضي باعتبارها "عاصمة لإسرائيل"، ونقل السفارة الأميركية إليها في موعد لا يتجاوز 31 مايو/أيار 1999، لكن رؤساء الولايات المتحدة دأبوا على تأجيل التنفيذ كل 6 أشهر.
  • 6 ديسمبر/كانون الأول 2017: الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب ينهي تقاليد أسلافه وينفذ قرار الكونغرس معترفا بالقدس عاصمة لإسرائيل؛ وقرر نقل سفارة بلاده من تل أبيب إليها.
  • 14 مايو/أيار 2018: الولايات المتحدة تنقل فعليا سفارتها إلى القدس.

غواتيمالا:

  • 16 مايو/أيار 2018: بعد يومين فقط من نقل السفارة الأميركية إلى القدس، أقدمت غواتيمالا على خطوة مماثلة، وكانت من بين دول قليلة أيّدت قرار الرئيس الأميركي باعتبار القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، والدولة الثانية بعد أميركا التي اعترفت بإسرائيل عام 1948.

بارغاواي:

  • 7 مايو/أيار 2018: أعلنت الخارجية الإسرائيلية أن باراغواي تعتزم افتتاح سفارة لها في القدس.
  • 21 مايو/أيار 2018: افتتحت باراغواي سفارتها بالقدس.
  • 5 سبتمبر/أيلول 2018: باراغواي تتراجع عن نقل السفارة، وتعيدها إلى تل أبيب.

هندوراس:

  • 18 ديسمبر/كانون الأول 2017: صوتت هندوراس ضد مشروع القرار الذي طرح في الأمم المتحدة، الذي دعا إلى إدانة الولايات المتحدة بسبب قيامها بنقل سفارتها إلى القدس.
  • 13 أبريل/نيسان 2018: البرلمان في هندوراس يصوّت لصالح قرار نقل السفارة إلى القدس.
  • 21 مارس/آذار 2019: اعترفت هندوراس بالقدس عاصمة لإسرائيل.
  • 1 سبتمبر/أيلول 2019: افتتحت مكتب تجارة في القدس.
  • 4 سبتمبر/أيلول 2020: نقلت صحيفة "إسرائيل اليوم" عن وزير خارجية هندوراس ليساندرو روسيل قوله إن اعتراف هندوراس بالقدس عاصمة لإسرائيل انتقل إلى خطوات أخرى، وهي نقل السفارة إلى المدينة المحتلة رسميا.
  • 21 سبتمبر/أيلول 2020: أعلنت هندوراس عزمها نقل سفارتها من مدينة تل أبيب إلى القدس قبل نهاية العام، وفق بيان مشترك بين بنيامين نتنياهو والرئيس الهندوراسي خوان أورلاندو هيرنانديز.
  • 24 يونيو/حزيران 2021: نقلت سفارتها من تل أبيب إلى القدس.
  • 8 أغسطس/آب 2022: أعلن وزير خارجية هندوراس أن بلاده تبحث إعادة سفارتها إلى تل أبيب.
BRUSSELS, BELGIUM - DECEMBER 14: President of Romania Klaus Iohannis arrives for the European Union leaders summit at the European Council on December 14, 2017 in Brussels, Belgium. The European Council summit is meeting for two days to discuss issues related to Brexit, defence, education, immigration and foreign policy. (Photo by Dan Kitwood/Getty Images)
الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس نفى نقل سفارة بلاده إلى القدس واتهم المسؤول الذي صرح بذلك بالجهل (غيتي)

رومانيا:

  • 19 أبريل/نيسان 2018: أعلن ليفيو دراغنيا رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي الحاكم أن حكومة بلاده قررت نقل سفارة رومانيا في إسرائيل إلى القدس.
  • 23 مارس/آذار 2019: أعلنت رئيسة الوزراء الرومانية فيوريكا دانسيلا أن بلادها ستنقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس، لكن الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس نفى اتخاذ بلاده قرارًا بنقل السفارة، واتهم رئيسة الوزراء بالجهل.

أستراليا:

  • 15 ديسمبر/كانون الأول 2017 : قررت أستراليا الاعتراف بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل.
  • 16 أكتوبر/تشرين الأول 2018: قال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون إن حكومته منفتحة على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارتها إلى المدينة، إلا أن بلاده امتنعت عن نقل السفارة عمليا.

البرازيل:

  • 1 نوفمبر/تشرين الثاني 2018: الرئيس جايير بولسونارو يتعهد بنقل سفارة بلاده إلى القدس.
  • 30 ديسمبر/كانون الأول 2018: قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال زيارته للبرازيل إن الرئيس البرازيلي أخبره أن نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس "مسألة وقت".
  • 30 مارس/آذار 2019: افتتحت البرازيل بعثة تجارية جديدة في القدس.

تشيك:

  • 25 أبريل/نيسان 2018: أعلن رئيس الوزراء زدينيك زيمان 3 خطوات لنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس، وتتضمن: افتتاح قنصلية فخرية لبلاده في القدس، ونقل العديد من المؤسسات التشيكية المختصة بالاستثمار والتجارة والسياحة من تل أبيب إلى القدس، ثم النقل الفعلي للسفارة.
  • 26 أبريل/نيسان 2018: دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي دولة تشيك إلى تسريع قرارها نقل سفارتها إلى القدس.
  • نوفمبر/تشرين الثاني 2018: افتتح زامان بيت الثقافة التشيكي في القدس، مع الإشارة إلى أن بيت الثقافة لا يعد تمثيلا دبلوماسيا.

سلوفاكيا:

  • 5 يوليو/تموز 2018: نقل الإعلام العبري عن رئيس البرلمان السلوفاكي أندريه دانكو تصريحا يفيد بعزم بلاده على نقل سفارتها إلى القدس، لكن بيانا للخارجية السلوفاكية أكد أن موقف بلادها مستند إلى موقف الاتحاد الأوروبي المشترك الذي يدعو إلى حلّ وضع مدينة القدس عبر مفاوضات مشتركة تفضي إلى اتفاق، باعتبار القدس "عاصمة للدولتين"، ورفض الخطوات السياسية أحادية الجانب.
  • 19 فبراير/شباط 2019: أعلن رئيس وزراء سلوفاكيا بيتر بيليغريني أن بلاده ستفتتح مكتبا للثقافة والتكنولوجيا في القدس.

المجر:

  • 20 فبراير/شباط 2019: قال رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان إن بلاده تستعد لافتتاح مكتب تجاري بصفة دبلوماسية في القدس المحتلة.
  • 15 مارس/آذار 2019: افتتحت المجر مكتبا تجاريا في القدس له مكانة دبلوماسية.
  • 13 مارس/آذار 2021: قال وزير الخارجية المجري بيتر سيارتو إن خطة بلاده لا تتضمن نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس.

 

ناشطة فلسطينية ترفع يافطة كتبت عليها "القدس لنا وستبقى" خلال مظاهرة في المدينة (الأناضول)

هنغاريا:

  • 19 مارس/آذار 2019: فتحت حكومة فيكتور أوربان مكتبا تجاريا في القدس، الذي يعد امتدادا للسفارة الهنغارية في تل أبيب. وقال وزير خارجية هنغاريا بيتر سيارتو إن سفارة بلاده ستبقى في تل أبيب، وإن بلاده لا تنوي تغيير ذلك.

صربيا:

  • 4 سبتمبر/أيلول 2020: وقّعت صربيا اتفاق تطبيع اقتصادي مع إسرائيل في واشنطن تحت رعاية الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب.
  • وتضمن الاتفاق فتح مكتب لغرفة التجارة ومكتب حكومي في القدس في 20 سبتمبر/أيلول 2020، ونقل السفارة إليها بحلول الأول من يوليو/تموز 2021، لكن نقل السفارة لم يتم.
  • 1 يوليو/تموز 2021: قال الرئيس الصربي ألكسندر فوسيتش إن "صربيا فقط هي التي تقرر متى وإذا كانت ستنقل سفارتها إلى القدس بما يتماشى مع القانون الدولي ومصالحها الوطنية".
    Israel's Foreign Minister Gabi Ashkenazi (L), mask-clad due to the COVID-19 coronavirus pandemic, signs a joint declaration establishing ties with Kosovo during an official ceremony held over Zoom with his counterpart from Kosovo Meliza Haradinaj Stublla (screen), at the Israeli Foreign Ministry headquarters in Jerusalem on Feb. 1, 2021. (AFP Photo)
    مسؤولون من إسرائيل وكوسوفو يوقعان اتفاقية إقامة علاقات أفضت إلى افتتاح مكتب لكوسوفو في القدس (الفرنسية)

غينيا الاستوائية:

  • 19 فبراير/شباط 2021: قال رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق بنيامين نتنياهو إن رئيس غينيا الاستوائية تيودورو مباسوغو قرر نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس.
  • 20 فبراير/شباط 2021: أعلن رئيس غينيا الاستوائية أنه سينقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة.

كوسوفو:

  • 1 فبراير/شباط 2021: قال وزير الخارجية الإسرائيلي في حينه غابي أشكنازي إنه وافق على طلب كوسوفو الرسمي بفتح سفارة لكوسوفو في القدس.
  • 14 مارس/آذار 2021: أعلنت كوسوفو أنها افتتحت رسميا سفارتها لدى إسرائيل في القدس بعد إقامتها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل.

أوكرانيا:

  • 15 ديسمبر/كانون الأول 2021: قال الإعلام الإسرائيلي إن أوكرانيا أعلنت اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل، وأنها ستفتح فرعا لسفارتها في المدينة العام التالي.
  • 18 ديسمبر/كانون الأول 2021: نفى سفير أوكرانيا لدى إسرائيل يفهين كورنيتشوك اعتراف بلاده بمدينة القدس "عاصمة وحيدة" لإسرائيل.

سورينام:

  • 30 مايو/أيار 2022: قال وزير الخارجية الإسرائيلي آنذاك يائير لبيد -بعد لقائه وزير خارجية سورينام ألبرت كامدين- إن سورينام قررت فتح سفارة في القدس "قريبا".
  • 24 يونيو/حزيران 2022: أعلنت سورينام تراجعها عن قرارها فتح سفارة لها في مدينة القدس.
    رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد ونظيرته البريطانية ليز تراس في لقائهما على هامش اجتماعات الأمم المتحدة (غيتي)

بريطانيا:

  • 22 سبتمبر/أيلول 2022: أبلغت رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس نظيرها الإسرائيلي يائير لبيد -على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك- أنها تدرس نقل سفارة بلادها من تل أبيب إلى القدس المحتلة.
المصدر : الجزيرة