دبلوماسيون يناقشون فرض قيود محتملة على استخدام "الروبوتات القاتلة"

مظاهرة سابقة في ألمانيا تطالب بوقف استخدام ما يعرف بالروبوتات القاتلة (رويترز)

بدأ دبلوماسيون في مدينة جنيف السويسرية الاثنين مناقشة فرض قيود محتملة على أنظمة الأسلحة ذاتية التشغيل التي يطلق عليها "الروبوتات القاتلة".

وتبحث النقاشات وضع معاهدة دولية على غرار معاهدة مكافحة الذخائر العنقودية والألغام أو إدراج قواعد دولية ملزمة أخرى، وتريد 12 دولة حظر الأسلحة التي لا يسيطر عليها الإنسان أو تستهدف أهدافها وتهاجمها بمساعدة الذكاء الاصطناعي.

وتطالب فنزويلا بإقرار قوانين ملزمة قانونيا بالنيابة عن 120 دولة من دول عدم الانحياز، وتعارض دول لديها صناعات أسلحة كبيرة هذا الأمر، ومنها الولايات المتحدة وروسيا وإسرائيل والهند.

المصدر : الجزيرة + الألمانية