كيف تحرر طفلك من أسر الشاشة؟

موضوع هذه الحلقة من بودكاست الجزيرة "بعد أمس"، وفيها تستضيف خديجة بن قنة، الدكتور إبراهيم بوزيداني، المختص في علم النفس، وأستاذ علم النفس بجامعة اسطنبول، وتناقش معه تأثير "ثقافة الشاشة" الإلكترونية على التكوين النفسي والاجتماعي والتربوي للأطفال وعلى خبراتهم، وهل لها من فوائد؟

كيف توظف التكنولوجيا لتعزيز مهارات القراءة لدى الأطفال بدلا من المساهمة في اضمحلالها؟ (بيكسابي)


وأنت تستلم أو تستسلمين لإلحاح ابنك للحصول على هاتف ذكي أو لوحة إلكترونية، أو حتى تحاول أو تحاولين إلهاءه بها، والانفكاك من شغبه الطفولي، وربما حركته الزائدة، هل تساءلتم جميعا عن سلامة هذا السلوك الذي قد يكون عفويا منك؟ وهل انتبهت إلى كم يستغرق ابنك من وقت أمام الشاشات؟ وهل تسللت بلطف لتعرف بماذا أو بمن يشغف طفلك على هذه الشاشات؟ وهل وسعت السؤال لملامسة تأثيرها عليه؟

الأطفال وثقافة الشاشة، وكيف نحررهم منها، موضوع هذه الحلقة من بودكاست الجزيرة "بعد أمس"، وفيها تستضيف خديجة بن قنة، الدكتور إبراهيم بوزيداني، المختص في علم النفس، وأستاذ علم النفس بجامعة اسطنبول، وتناقش معه تأثير "ثقافة الشاشة" الإلكترونية على التكوين النفسي والاجتماعي والتربوي للأطفال وعلى خبراتهم، وهل لها من فوائد؟ أم أنها أساسا تؤثر سلبا على كفاءاتهم في التواصل الإنساني المباشر مع محيطهم الاجتماعي، وعلى قدراتهم الإبداعية؟ وهل من وصفة لتحرير الأطفال من أسر الشاشات؟

المصدر : الجزيرة