لقاء خاص مع رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو

هل تستنجد الولايات المتحدة الأمريكية بفنزويلا لتغطية عجز امدادات الطاقة نحو أوروبا؟

لقاء اليوم 10-1-2009 / نيكولاس مادورو-وزير خارجية فنزويلا

في أرض تعوم على أحد أكبر احتياطيات النفط والغاز عالمياً وتحتضن كذلك أكبر احتياطيات الذهب والألماس، وسلة غذائية مستقبلية للأمريكيتين تبدأ من جبال الأنديز في الغرب وتنتهي عند حوض الأمازون في الجنوب، يعيش قرابة 29 مليون فنزويلي بين جدران عقوبات أمريكية قاسية وأطوار متتالية من الحصار منذ ديسمبر 2014.

لكن فنزويلا حافظت على سياستها المناوئة للولايات المتحدة الأمريكية وتجلى ذلك في مواقفها المؤيدة للقضية الفلسطينية وقضايا التحرر العالمي. واليوم، تظهر من جديد كفاعل في السياسة العالمية بعد أزمتي الطاقة والغذاء، وعزز هذا الحضور جولة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في الشرق الأوسط، والتي شملت مؤخرا تركيا وإيران والجزائر والكويت وقطر، وحديثه عن مشاريع اقتصادية مشتركة.

فهل تستنجد الولايات المتحدة الأمريكية بفنزويلا لتغطية عجز امدادات الطاقة نحو أوروبا؟ وهل تفعلها فنزويلا على حساب حليفها الروسي؟ وما مستقبل العقوبات الأمريكية على دولة النفط والذهب والغاز ؟ وهل حدث تغير في الموقف الفنزويلي تجاه قضية فلسطين؟

يعيد "بعد أمس" من الجزيرة بودكاست نشر حلقة "لقاء خاص" التي أذاعتها قناة الجزيرة وأجرتها الإعلامية خديجة بن قنة  مع الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، نظرا لأهميتها السياسية والاستراتيجية.. استمع إلى المقابلة..

المصدر : الجزيرة