أفريقيا في دوامة الانقلابات

ما تاريخ الانقلابات في أفريقيا؟ وما أسباب استمرارها طيلة عقود؟

ليست غينيا أول بلد أفريقي يشهد انقلابا عسكريا في القارة السمراء التي عاشت طيلة ستين عاما على وقع قرابة 200 محاولة انقلاب، أغلبها ناجح، رغم أن قادة الانقلاب فشلوا بعدها في الإيفاء بوعود الإصلاح والقضاء على الفساد والاستبداد.

ما حدث في غينيا مطلع شهر سبتمبر الجاري يدفع للتساؤل عن أسباب عودة الانقلابات إلى القارة، لاسيما في جزئها الغربي بدءا من مالي مرورا بتشاد وصولا إلى غينيا، في وقت تعاني فيه هذه الدول الغنية تحت الأرض والفقيرة فوقها من تدخلات خارجية بذرائع وحجج مختلفة.

وحتى الآن لم تتمكن أفريقيا من مغادرة دوامة الانقلابات بعد مرور ستة عقود على استقلالها.

فما تاريخ الانقلابات في أفريقيا؟ وما أسباب استمرارها طيلة عقود؟ وما هو دور صراع المصالح والنفوذ بين القوى الكبرى؟ وكيف يمكن للقارة السمراء الخلاص من كابوس الانقلابات؟

آمال العريسي تستضيف الدكتور قوي بوحنية عميد كلية الحقوق والعلوم السياسية بجامعة ورقلة بالجزائر ويفصلان أكثر في الظاهرة الانقلابية في القارة السمراء.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

جاءت نتائج الانتخابات المغربية في 8 سبتمبر الجاري، بوقع الزلزال على حزب العدالة والتنمية الإسلامي. الحزب الذي يقود الحكومة منذ 2011، لولايتين، تقهقر إلى المرتبة الثامنة

12/9/2021

20 عامًا مرّت منذ بداية الحرب الأمريكية على “الإرهاب”، أعلنتها إدارةُ بوش الابن والمحافظون الجدد، وكان ختامها مشاهد الانسحاب الأمريكي الفوضوي من أفغانستان

12/9/2021
المزيد من انقلابات
الأكثر قراءة