انتخابات المغرب.. زلزال سياسي

ما السياق الذي أجريت فيه انتخابات 8 سبتمبر بالمغرب؟

جاءت نتائج الانتخابات المغربية في 8 سبتمبر الجاري، بوقع الزلزال على حزب العدالة والتنمية الإسلامي. الحزب الذي يقود الحكومة منذ 2011، لولايتين، تقهقر إلى المرتبة الثامنة، وفقد ما يقرب 90 بالمائة من مقاعده البرلمانية، فيما تصدر نتائج هذه الانتخابات حزب التجمع الوطني للأحرار، الذي كان شريكا في الائتلاف الحكومي.

وتعتبر هذه  ثالث انتخابات بعد اعتماد دستور 2011 عقب احتجاجات حركة 20 فبراير التي اعتبرت النسخة المغربية للربيع العربي. وهي أول مرة تجرى فيها الانتخابات البرلمانية والجهوية والجماعية (البلدية) في نفس اليوم.

أسدل الستار عن هذه الانتخابات ونتائجها، وعين العاهل المغربي، الملك محمد السادس، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، رئيسا للحكومة.

فما السياق الذي أجريت فيه انتخابات 8 سبتمبر بالمغرب؟ وهل ربحت رهاناتها؟ وما هي الملامح العامة للخريطة السياسية الجديدة؟ وما تفسيرات السقوط المدوي لحزب العدالة والتنمية الإسلامي، الذي يقود الحكومة؟ وهل أغلق قوس الإسلاميين في المغرب؟ وما سيناريوهات تشكيلة الائتلاف الحكومي المقبل، والتحديات الداخلية والخارجية التي تواجهه؟

آمال العريسي وضيفها في هذه الحلقة من برنامج "بعد أمس"، الدكتور محمد مصباح، رئيس المعهد المغربي لتحليل السياسات، والباحث المشارك في معهد تشاتام هاوس في لندن، يناقشان هذه الأسئلة وغيرها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

20 عامًا مرّت منذ بداية الحرب الأمريكية على “الإرهاب”، أعلنتها إدارةُ بوش الابن والمحافظون الجدد، وكان ختامها مشاهد الانسحاب الأمريكي الفوضوي من أفغانستان

12/9/2021

فرار ستة أسرى فلسطينيين من سجن جلبوع شديد التحصين والذي يطلق عليه الاحتلال الإسرائيلي “الخزانة الحديدية”، مثّل ضربة للمنظومة الأمنية الإسرائيلية ولصورة إسرائيل

9/9/2021

ظلت التنبؤات الاقتصادية لعقود طويلة تنذر بقرب انتهاء عصر النفط عالمياً لصالح الطاقة النظيفة، مما شكّل تحدياً كبيراً أمام دول الخليج باعتبارها دولاً ريعية تعتمد اقتصاداتها على النفط بشكل تام

8/9/2021
المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة