انتفاضة الحجارة.. بين جيلين

يضعنا بودكاست لحظة في شوارع جباليا التي أشعلت الأرض تحت أقدام الاحتلال، لحظة انطلاقة الانتفاضة في الثامن من ديسمبر من العام 1987

الانطلاقة:

يضعنا بودكاست لحظة في شوارع جباليا التي أشعلت الأرض تحت أقدام الاحتلال، لحظة انطلاقة الانتفاضة في الثامن من ديسمبر من العام 1987، لنعيش الحكاية بكافة تفاصيلها ونكون شاهدين على فصل مشرق من تاريخ الشعب الفلسطيني عندما أجمع الكلّ الفلسطيني على مواجهة الاحتلال.

تجربة استثنائية:

ضربت تجربة الشعب الفلسطيني مثلًا فريدًا في المقاومة الشعبية، فقد نظم الشعب الفلسطيني نفسه تحت قيادة موحدة تأسست بعد شهر من انطلاقتها لتكون موجها ونموذجًا فريدًا في القيادة الأفقية للانتفاضات والثورات، التعليم الشعبي مثالا، عندما أغلقت المدارس والجامعات، والزراعة المنزلية التي خلقت اقتصادًا موازيًا قلل من الاستهلاك وأمد في عمر الانتفاضة وعزز الصمود.

انطلاقة العمل الإسلامي:

كان للانتفاضة انعطافات تاريخية مهمة، غيرت المسار الكفاحي للشعب الفلسطيني، فبعد خسارة منظمة التحرير لخط مواجهتها مع الاحتلال بخروجها من بيروت في العام 1982، أعادت الانتفاضة تشكيل قواعد اللعبة من جديد ونقلت خط المواجهة من الخارج إلى الداخل، كما ساعد تأسيس حركة حماس على إذكاء نار الانتفاضة ودخول قطاعات كبيرة على المواجهة.

مدريد وأوسلو:

سارعت منظمة التحرير إلى قطف ثمار الانتفاضة قبل نضوجها، بدخولها المفاوضات في مدريد وتوقيعها لاتفاقية أوسلو التي قصمت ظهر الانتفاضة، لتنسحب شرائح واسعة وتتغير شكل المواجهة ويدخل الشعب الفلسطيني في فصل جديد، كانت الانتفاضة محطة فارقة في مساره وتطوراته وتجاربه.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

كتب أكثر من ثلاثين أسير فلسطيني روايات وكتبا وأشعارا داخل السجون الإسرائيلية. ووجدت هذه الكتب من يحملها إلى القراء خارج السجن

16/6/2021

اشكاليات إعمار غزة، وأدوار الاحتلال الإسرائيلي والأمم المتحدة ومصر في هذا الصدد، وغيرها من القضايا المرتبطة بهذا الملف تناقشها آمال العريسي في هذه الحلقة من بعد أمس

15/6/2021

حاولت حكومة الاحتلال الإسرائيلي شراء الوقت حتى تنتهي المعركة مع الفصائل الفلسطينية وتتراجع معها الضغوطات الشعبية والدولية

14/6/2021
المزيد من انتفاضة الأقصى
الأكثر قراءة