في ذكراها.. الجامعة العربية "تنّين نائم"

هل تحتاج الدول العربية إلى تأسيس منظمات إقليمية بديلة عن الجامعة العربية؟

تحل الذكرى 76 لتأسيس جامعة الدول العربية لتحمل معها أسئلة متجددة حول مستقبل هذا الكيان الإقليمي، الذي تأسس قبل منظمة الأمم المتحدة. لكن المشهد العربي الراهن لعقود خلت، يختزل ما أصبح دارجا على وصفه بالعجز العربي الذي أصاب رمز  وحدة العرب، جامعة الدول العربية.

وبينما شقت الخلافات صفوف أعضائها، توارى دور الجامعة العربية أكثر إلى حد الغياب رغم  التحولات الإقليمية والعالمية.

فما أسباب الأزمة التي تعيشها الجامعة منذ عقود؟ وما هي مخاطر إضعاف دورها؟ وهل حان وقت الإصلاح؟

خديجة بن قنة وضيفها، الدكتور أحمد القديدي، الدبلوماسي التونسي السابق، ورئيس الأكاديمية الأوروبية للعلاقات الدولية في باريس، يناقشان هذه الأسئلة وغيرها في هذه الحلقة من بعد أمس.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

في الأثناء، استعاد النظام السوري سيطرته بدعم من حلفائه على ثلثي أرض سوريا المدمرة. وزادت الانقسامات والتدخلات الخارجية وصراع المصالح الأوضاع السياسية والاقتصادية تعقيدا.

17/3/2021

تناقش خديجة مع ضيفها الدكتور حسن البراري، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة قطر.. قصة العلاقات الخليجية الأمريكية.. كيف تطورت؟ وإلى أين تسير؟

17/3/2021

كيف حاصر الاحتلال الإسرائيلي الثروات البيئية للفلسطينيين؟ وما هي خيارات مواجهة هذه الممارسات حماية لحياة الفلسطينيين وللأجيال القادمة؟

18/3/2021
المزيد من جامعة الدول العربية
الأكثر قراءة