احتمالية منع إجازة الأمومة في بريطانيا.. هل حكومة سوناك معادية للمرأة؟

تدابير التوفيق بين الأسرة والعمل السائدة في كل بلد تعد انعكاسا حقيقيا لمجتمعها (غيتي)

بريطانيا – أثيرت موجة من القلق على منصات التواصل البريطانية عقب تداول تصريحات سابقة لوزير العمل والمعاشات ميل سترايد طالب فيها بمنع "إجازة الأمومة" للأمهات الجدد بدعوى إرهاقها كاهل الشركات.

ونشرت صحيفة "ميرور" البريطانية مقالا في 31 أكتوبر/تشرين الأول الماضي أعاد فيه إلى الواجهة تصريحات للوزير المحافظ في حكومة ريشي سوناك.

وتعود تصريحات سترايد إلى 2012، وقال فيها إن بنود إجازة الأمومة "ترهق" كاهل الشركات، مطالبا الحكومة بإعادة النظر فيها بجدية.

واعترض سترايد على توفير صاحب العمل "ما يصل إلى 52 أسبوعا من إجازة الأمومة القانونية مع احتفاظ العاملات بوظائفهن من أجل عودتهن المحتملة".

وقال "هذه الحقوق تصاحب كل حمل، لذا فليس من المستغرب أن يأخذ الموظف فترات راحة متعددة من العمل في فترات متقاربة نسبيا ولمدة تصل إلى عام في كل مناسبة".

وأضاف أن ذلك يرهق أصحاب العمل والزملاء، إذ يتعين القيام بعمل اللواتي تغيبن في إجازة الأمومة مؤقتا، إضافة إلى "عدم اليقين" بشأن مدة الغياب الفعلية، محذرا من أن تأثير هذه المتطلبات على الشركات الصغيرة قد يكون كبيرا.

وعلق وزير العمل والمعاشات في حكومة الظل جوناثان أشورث على الأنباء المتداولة حديثا بقوله على حسابه في تويتر "هذا مروع، وزير العمل والمعاشات الجديد طالب بإلغاء حق إجازة الأمومة".

 

وتابع "حطم المحافظون الاقتصاد، وجعلوا معدلات الرهن العقاري ترتفع، ويريدون الآن من الأسر العاملة والمتقاعدين أن يدفعوا الثمن، العاملون لا يستطيعون ببساطة أن يثقوا في المحافظين".

وكتب المخرج والممثل الإنجليزي ريس دينسديل "ماذا يريدون أن يسلبوا أيضا من الناس؟!"

وذكرت مجموعة "سبيك آوت سيستر" (Speak Out Sister) النسوية البريطانية "كما قلنا سابقا، هذه الحكومة هي أخبار سيئة للغاية على النساء، إنها تعتزم إضرام النار في حقوق العمال، ستعاني النساء أكثر من الآخرين".

 

وأجاب الوزير سترايد على استفسارات النواب بهذا الشأن أثناء جلسة لمجلس العموم البريطاني أمس السبت بالنفي القاطع لتلك الأنباء التي تداولت تصريحاته المثيرة للجدل.

وبحسب وسائل إعلامية، أكد سترايد في كلمته أمام مجلس العموم أنه "لا يوافق" على قطع إجازة الأمومة.

لكن الصحفي في موقع "ذا ميرور" (The Mirror) الإخباري جون ستيفنز شارك على حسابه في تويتر لقطة شاشة لتصريحاته في موقع "ذا كونسيرفاتيف هوم" عام 2012، والتي تثبت تلك الأنباء المتداولة.

إجازات الأمومة في العالم

وتعد تدابير التوفيق بين الأسرة والعمل السائدة في كل بلد انعكاسا حقيقيا لمجتمعها، ويجب على العائلات أن تأخذ هذا الأمر وجوانب أخرى بعين الاعتبار عند إنجاب الأطفال.

ونرصد هنا المدن العشر التي تمنح إجازات أمومة مدفوعة الأجر:

هلسنكي، فنلندا: 1190 يوما.

طالين، إستونيا: 1176 يوما.

براتسلافا، الجمهورية السلوفاكية: 1148 يوما.

بودابست، المجر: 1127 يوما.

بوخارست، رومانيا: 887 يوما.

صوفيا، بلغاريا: 790 يوما.

طوكيو، اليابان: 770 يوما.

أوساكا، اليابان: 770 يوما.

براغ، الجمهورية التشيكية: 770 يوما.

أوسلو، النرويج: 707 أيام.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند