قواعد الإتيكيت ليست رفاهية.. 13 نصيحة لتربية طفل مهذب

امدحي طفلك كلما لاحظت أنه يتصرف تصرفا إيجابيا، لكن تجنبي أن تضعي مراهقا في حرج بمدحه أمام الآخرين.

ساعدي طفلك على معرفة كيفية التصرف بأدب في مختلف المواقف (شترستوك)
ساعدي طفلك على معرفة كيفية التصرف بأدب في مختلف المواقف (شترستوك)

نعلم جيدا أن الأطفال مثل الإسفنج، إذ يميلون إلى امتصاص كل تأثير من حولهم، لذا يجب على الأبوين تعليمهم الأخلاق وتعزيزها، ولكن قد يكون من الصعب إقناع الطفل باتباع الأخلاق الأساسية عندما لا يفعل أقرانه في المدرسة ذلك.

في السطور الآتية، بعض الأساسيات لتعليم طفلك مهارات الإتيكيت الاجتماعي وإتقان السلوك الأساسي.

امدحي السلوك الجيد

امدحي طفلك كلما لاحظت أنه يتصرف تصرفا إيجابيا، على سبيل المثال "سعيدة لقولك شكرا في هذا الموقف"، أما عن الطفل الأكبر سنا فاشكريه لوضعه الهاتف أو اللوح الذكي (التابلت) بعيدا عنه في أثناء جلوسه على مائدة العشاء، لكن تجنبي أن تضعي مراهقا في حرج بمدحه أمام الآخرين.

كوني نموذجا للسلوك المهذب

كوني قدوة جيدة، فعندما يراك طفلك تتحدثين بأدب مع الآخرين، سوف يتعرف بسهولة على آداب الحديث، لذا انتبهي إلى كيفية تفاعلك مع زوجك أو أفراد أسرتك المقربين. أرسلي رسائل شكر، واطلبي الأشياء بأدب، وأظهري تقديرك عندما يكون الناس طيبين، فأطفالك ينتبهون لسلوكك.

كوني قدوة جيدة، فعندما يراك طفلك تتحدثين بأدب مع الآخرين، سوف يتعرف بسهولة على آداب الحديث (بيكسلز)

انتبهي لسلوكك عند المواقف الصعبة

إذا قام طفلك البالغ من العمر 5 سنوات بدعوة أصدقائه إلى حفلة عيد ميلاده، فعلميه آداب فتح الهدايا، ودربيه على كيفية شكر ضيوفه على الهدايا، وكيفية الرد إذا فتح هدية لا تعجبه.

اجلسي مع طفلك وقولي له "ماذا ستفعل لو…" ثم انظري ماذا سيقول، وساعديه على اكتشاف كيفية التصرف بأدب في مختلف السيناريوهات.

تقديم شرح موجز للسلوك

عندما يتصرف طفلك بشكل غير لائق، تجنبي التحدث كثيرا، واذكري ببساطة سبب عدم تقديرك للسلوك، على سبيل المثال إذا كان طفلك يمضغ الطعام وفمه مفتوحا، قولي فقط: لا يرغب الناس في رؤية الطعام في فمك.

وفي أثناء تعليم أطفالك الأخلاق، ضعي في اعتبارك ما هو مناسب لعمره، فيما يلي بعض النصائح بحسب موقع "ذا سبروس" (The Spruce)، للمساعدة في تعليم الإتيكيت لأطفالك.

عندما يتصرف طفلك بشكل غير لائق، تجنبي التحدث كثيرا، واذكري ببساطة سبب عدم تقديرك للسلوك (غيتي)

كلمات أساسية

بمجرد أن تعززي لطفلك قواعد الأخلاق في المنزل، اصطحبيه إلى المطاعم والمكتبة ومراكز التسوق لممارسة ما تعلمه، أعطه 5 كلمات وعبارات مهذبة يجب أن تكون من بين أولى المفردات الأساسية في كل موقف، مثل: من فضلك، شكرا لك، اسمح لي، عفوا، لا شكرا.

علميهم آداب المائدة

علمي أطفالك أساسيات آداب المائدة منذ سن مبكرة جدا، وكافئيهم على اتباع القواعد، وبحلول الوقت الذي يصبح فيه طفلك مراهقا، يجب أن تركزي على المهارات المتقدمة، مثل آداب الهاتف ومهارات الاتصال الأكثر تعقيدا، فإذا أعطيت طفلك الكثير ليتعلمه في آن واحد، فقد يشعر بالارتباك.

علمي طفلك ألا يعلق على الخصائص الجسدية للآخرين ما لم يكن ذلك مجاملة لهم (غيتي)

صححي الخطأ على الفور

غالبا، لا يدرك الأطفال الصغار جدا ما يفعلونه، فإذا كنت تتحدثين مع صديقة، فقد يعتقد طفلك أنه من المقبول مقاطعتك، فاستأذني من صديقتك، واجعلي طفلك يعرف أن المقاطعة غير مناسبة.

التخلص من الأحكام المسبقة

إذا كان لديك آراء قوية حول مجموعة أو شخص معين، فلا يجب أن تجعلي هذه وجهة نظر عامة، علمي أطفالك أن يحكموا على الأشخاص بأنفسهم من خلال المواقف، وليس على أساس العرق أو الجنس أو الدين أو الجنسية.

لا تعليق على الخصائص الجسدية للآخرين

أشار موقع "بارنتس" (Parents)، إلى ضرورة تعليم الأبناء ألا يعلقوا على الخصائص الجسدية للآخرين ما لم يكن ذلك بالطبع مجاملة لهم، وهو أمر مرحب به.

لا تسخر ي من أصدقائك

لا تسخري من أي شخص تماما، فالمضايقة تُظهر للآخرين أنك ضعيفة، والتحالف مع شخص آخر ضد صديق هو أمر قاس.

استعداد الأطفال للتقليد أكبر من قدرتهم على استيعاب التوجيهات المباشرة (بيكسلز)

الاحتفاظ بالمنديل في أثناء تناول الطعام

علمي طفلك الاحتفاظ بمنديل في متناول اليد؛ ليستخدمه لمسح الفم عند الضرورة، كذلك دربيه على عدم تجاوز المحيطين به للوصول للأشياء على الطاولة.

ترك الحذاء عند الباب

كثير من الأسر يختارون الحفاظ على منازلهم من الاتساخ الذي يسببه الدخول إلى المنزل من دون نزع الحذاء، وقد يضيقون بالضيف الذي اعتاد في منزله التجول بالحذاء، فأخبري طفلك بهدوء أن عليه نزع حذائه ووضعه في المكان المخصص قبل دخول المنزل.

عدم فتح الأبواب المغلقة

الأطفال كائنات فضولية، وقد يبدأون بكل بساطة التجول في المنزل وفتح الأبواب المغلقة، أخبريه أن البيوت أسرار، ونحن سنبقى في المكان الذي اختاره صاحب الدعوة كي لا ينزعج.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

يستمتع أغلب الأطفال بالاستحمام خلال أشهرهم الأولى، لكن الأمر يتغير بعد ذلك وقد يتحول إلى معضلة كبيرة، وعلى الأم أن تتجنب تحويل وقت الاستحمام إلى مواجهة مفتوحة مع الطفل، فما الذي عليها فعله؟

7/7/2021
المزيد من مرأة
الأكثر قراءة