السعادة ليست في فقدان الكيلوغرامات.. الطريق الخطر نحو الوزن المثالي

قياس السعرات ومراقبة الجسد خطوتك الأولى للإصابة باضطراب الأكل

قد تؤدي بعض أنظمة الحمية الغذائية إلى إنقاص الوزن بسرعة في البداية، ولكنها ليست مناسبة للحفاظ على الوزن المطلوب على المدى الطويل. (النشر مجاني لعملاء وكالة الأنباء الألمانية “dpa”. لا يجوز استخدام الصورة إلا مع النص المذكور وبشرط الإشارة إلى مصدرها.) عدسة: dpa صور: Erich Braunsperger/dpa
من الأفضل تخفيف تركيزك على السعرات الحرارية وأن تتناولي طعاما صحيا متوازنا (وكالة الأنباء الألمانية)

قبل مئات السنين كان ينظر إلى المرأة النحيفة على أنها أقل جاذبية وغالبا فقيرة، وهو ما دفع النساء الأكثر ثراء للحرص على اكتساب الوزن وارتداء ملابس "منتفخة".

ومع تسارع نمط الحياة في العصر الصناعي بعد الحرب العالمية الأولى باتت النحافة أكثر شيوعا، وساهمت وسائل الإعلام في ترسيخ الصورة الجديدة مع تشويه صاحبات الوزن الزائد حتى أصبح هوس إنقاص الوزن مسيطرا على حياة الكثيرات رغم أضراره التي قد تؤدي إلى الإصابة بأمراض اضطراب الأكل وأحيانا الوفاة.

ماذا يعني اضطراب الأكل؟

عندما يصبح إنقاص الوزن هو جوهر حياتك وكل ما تفكرين فيه فأنت بذلك تهيئين نفسك لاضطراب الأكل.

اضطرابات الأكل هي حالات سلوكية تتميز باضطراب شديد ومستمر في سلوكيات الأكل وما يرتبط بها من أفكار وعواطف مؤلمة، ويمكن أن تكون حالات خطيرة للغاية تؤثر على الوظائف الجسدية والنفسية والاجتماعية، وفقا للرابطة الأميركية للطب النفسي "إيه بي إيه" (APA).

ويعد فقدان الشهية العصبي أحد أشكال اضطرابات الأكل، وهو أكثر شيوعا عند النساء، حيث يصبح القلق بشأن تناول الطعام أو الإحساس بالذنب عقب تناول أطعمة معينة هو المسيطر على حياتهن.

 

صورة من بيكسابي.. ادوية التخسيسعندما يصبح إنقاص الوزن هو جوهر حياتك فأنت بذلك تهيئين نفسك لاضطراب الأكل (مواقع التواصل الاجتماعي)

علامات الهوس بإنقاص الوزن

تخلط الكثيرات بين الحفاظ على نظام غذائي متوازن وجسم صحي وبين إنقاص الكثير من الوزن ووضع توقعات غير واقعية عن الجسم المثالي.

وبحسب "هيلث" (Health) هناك بعض العلامات التي يمكنك ملاحظتها وتشير إلى هوسك بفقدان الوزن، منها:

  • الوقوف على الميزان قبل وبعد الوجبات، أو إذا قمت بتعديل طريقة وقوفك على الميزان لتعديل الأرقام فهذا سلوك قهري سيزداد سوءا بمرور الوقت، فيكفي الوقوف على الميزان مرة واحدة في الأسبوع.
  • اختيار الأطعمة بناء على قيمة سعراتها الحرارية فقط، متجاهلة الفيتامينات والعناصر الغذائية المهمة وحتى شعورك بالرضا عما تأكلينه.
  • من الأفضل تخفيف تركيزك على السعرات الحرارية، وأن تتناولي طعاما صحيا متوازنا، وركزي على ملء نصف طبقك بالخضار والفواكه الكاملة، وربعه بالبروتين الخالي من الدهون مثل الدجاج أو السمك، والربع بالحبوب الكاملة، مثل الكينوا أو الأرز البني.
  • فحص الجسم باستمرار للتأكد من ظهور عظم الترقوة أو الفخذ أو التأكد من عدم وجود كتل دهنية في البطن علامة شائعة للهوس بفقدان الوزن.
  • إذا وجدت نفسك تحاولين البحث عن عيوب جسدك فتوقفي عن ذلك فورا حتى لا يتطور الأمر.
حبوب التخسيس، عقاقير التخسيس (بيكسابي)إذا وجدت نفسك تحاولين البحث عن عيوب جسدك فتوقفي ذلك فورا حتى لا يتطور الأمر (بيكسابي)
  • إذا كنت تتوقعين أن الحياة ستكون رائعة عندما تصلين إلى الوزن السحري أو أن حصولك على بطن مسطح قد يجعل كل شيء جيدا فهو توقع غير واقعي بالمرة، ولن تتحسن حياتك بسبب وزنك.
  • تمارينك الرياضية دائما أولوية، فالرياضة ضرورية للحفاظ على الصحة الجسدية والعقلية، لكن عندما تتحول إلى علاقة قهرية أو إدمانية ولا يمكنك تفويت التمرين من أجل التزامات الأسرة أو العمل أو تجاهلت الإصابة أو المرض من أجل التمرين فهو مؤشر سيئ.
  • البحث باستمرار عن أحدث الأنظمة الغذائية، إذا كان كل تفكيرك منصبا على البحث عن كل نظام غذائي جديد أو عنوان تمرين واعد بخسارة الوزن فأنت تسيرين في طريق غير جيد.

الحل في جسم صحي

بين رغبة البعض في إنقاص القليل من الوزن ورغبة آخرين في إنقاص الكثير من الوزن يبقى الحصول على وزن صحي هو الأهم.

ولمعرفة ما إذا كنت بحاجة إلى إنقاص وزنك فإن نقطة البداية الجيدة هي تقييم مؤشر كتلة الجسم "بي إم آي" (BMI)، والذي سيساعدك على تحديد ما إذا كان وزنك الحالي يعرضك لخطر الإصابة بحالات صحية معينة أم لا.

ويمكن من خلال مؤشر كتلة الجسم معرفة كيفية إنقاص الوزن والحفاظ عليه، وبحسب "فيري ويل فيت" (Verywellfit)، بعد معرفة مؤشر كتلة الجسم يجب عليك وضع أولويات لفقدان الوزن والحصول على جسم صحي وليس توقعات خيالية، وتتضمن تلك الأولويات:

  • ممارسة تمارين القلب والأوعية الدموية لمدة 5 أيام في الأسبوع، ويعني ذلك القيام بأي نشاط قوي يزيد معدل ضربات القلب والتنفس ويرفع الأكسجين وتدفق الدم في جميع أنحاء الجسم مع استخدام مجموعات عضلية كبيرة في الجسم بشكل متكرر ومنتظم.
    يحسن ذلك صحة القلب والصحة العقلية والمزاج والنوم وتنظيم الوزن والتمثيل الغذائي، وهناك أشكال كثيرة لممارسته كالمشي السريع، والجري، وركوب الدراجات والتسلق.
  • تناول وجبات صحية ومتوازنة ومراقبة السعرات الحرارية التي يتم تناولها دون إفراط أو تقييد.
  • ممارسة تمارين المرونة وتمارين القوة لمدة يومين أو أكثر في الأسبوع.
  • الحصول على قسط كاف من النوم.
  • إدارة التوتر.
  • التحرك كلما أمكن كصعود السلم والمشي.
المصدر : مواقع إلكترونية