لتجنب نتائج غير سارة.. نصائح هامة لاستخدام صبغة الشعر المنزلية بكفاءة

بعض ألوان الصبغة قد تتسبب في مشكلات للشعر إذا تجاوزت المدة المشار إليها على العبوة

استخدام مطور غير مناسب لصبغة الشعر أحد أبرز الأخطاء الشائعة لدى الكثيرات (شترستوك)

تستعد بعض النساء قبل الأعياد والمناسبات بإجراء بعض التغييرات في مظهرهن، سواء كان ذلك بالعناية بالبشرة أو الشعر، ولعل أبرز تغيير تهتم به المرأة هو صبغ الشعر، ولأن الكثيرات ليس لديهن الوقت لزيارة صالونات التجميل -ولا سيما في شهر رمضان وأثناء أزمة كورونا- فقد تصبح صبغة الشعر المنزلية هي الخيار الآمن الوحيد.

صبغة الشعر المنزلية محبطة للكثيرات، لأنها لا تحقق النتائج المتوقعة، وقد تتسبب في وقوع بعض المشكلات للشعر وفروة الرأس، وفيما يلي بعض أكبر الأخطاء التي قد ترتكبينها عند محاولة الحصول على لون جديد للشعر:

اختيار لون الشعر الخاطئ

إذا كنت تريدين الحصول على نتيجة تلوين جيدة لشعرك فلا تخطئي في اختيار لون الشعر المناسب، لأن كل نوع من أنواع صبغات الشعر يخدم غرضا محددا.

إذا كانت تلك أول تجربة لك في صبغ الشعر فاختاري نوعا مؤقتا من الألوان الاحترافية، حيث تضمن هذه الأنواع أنه إذا أخطأت فلن يستمر هذا اللون طويلا معك، إذ يفترض أن يختفي اللون بعد 4-20 مرة من غسيل الشعر بالشامبو.

وتذكري أن عبوة واحدة لا تكفي لصبغ الشعر الطويل الذي يتجاوز حد الكتف، ربما تحتاجين إلى عبوتين أو 3 عبوات حسب طول وكثافة الشعر.

ومن الأفضل اختيار صبغة شعر لا تزيد على درجتين أغمق أو أفتح من لون شعرك الطبيعي، وإذا ترددت بين لونين فاختاري لونا أفتح.

إذا قمت بتطبيق لون الشعر بحركات فرشاة عشوائية فإن النتيجة ستكون لونا غير متساو (بيكسابي)

استخدام مطور غير مناسب

مطور صبغة الشعر هو التركيبة الخاصة بتفتيح لون الشعر بدرجة أساسية، والذي يتم خلطه بلون صبغة الشعر المطلوبة، إذ تتميز تلك المادة بقدرتها على التأكسد، ووجود بروكسيد الهيدروجين فيها.

وتصنف معظم تركيبات تفتيح لون الشعر المطور بين مستويات 10 أو 20 أو 30 أو في بعض الحالات 40، واعتمادا على قوة المطور يمكن أيضا رفع مستوى لون الشعر قليلا.

ويعتبر استخدام مطور غير مناسب لصبغة الشعر أحد أبرز الأخطاء الشائعة لدى البعض، لذلك احرصي على اختيار مطور لنفس العلامة التجارية لصبغة الشعر لتحقيق نتائج ألوان أفضل.

غسل الشعر قبل استخدام الصبغة

لا تغسلي شعرك قبل استخدام الصبغة مباشرة، وذلك لتقليل تهيج فروة الرأس، وحتى يكتسب الشعر اللون المطلوب بصورة أكثر كفاءة.

تجنبي استخدام منتجات التصفيف مثل الشامبو الجاف، وبخاخ الشعر، ورذاذ تثبيت الشعر، والمواد الهلامية مثل الكريمات والجل، وذلك لقدرة هذه المواد على تعطيل تغلغل اللون في الشعر.

استخدمي شامبو خاصا للتنظيف العميق قبل يوم أو يومين من استخدام الصبغة لإزالة الشوائب من الشعر.

أدوات الصباغة غير المناسبة

يمكن أيضا إفساد نتيجة الصبغة باختيار أدوات غير مناسبة، استخدمي دائما أدوات الصباغة غير المعدنية فقط، لأن اللون الممزوج في الوعاء المعدني قد يتسبب في إفساد التفاعل الكيميائي للصبغة والمطور، واستخدمي وعاء من البلاستيك أو البورسلين أو الزجاج لخلط تركيبة الصبغة.

لا تتجاهلي اختبار حساسية الجلد قبل 48 ساعة من كل استخدام للصبغة (شترستوك)

تجاهل اختبار الحساسية

لا تتجاهلي اختبار حساسية الجلد (وضع كمية بسيطة للغاية من الصبغة على الجلد) قبل 48 ساعة من كل استخدام للصبغة، حتى لو سبق لك استخدام منتج صبغة الشعر من هذه العلامة التجارية أو غيرها، حيث يمكن أن تتطور الحساسية فجأة، ضعي الخليط على منطقة الاختبار باستخدام قطعة قطن، اتركي اللون مكشوفا لمدة 30 دقيقة، ثم اغسلي المنطقة بالماء الفاتر واتركيها حتى تجف بمنشفة نظيفة.

إذا لم يحدث أي رد فعل مثل الحكة أو الاحمرار أو الالتهاب فأنت جاهزة لاستخدام الصبغة، قومي بإجراء نفس الاختبار على خصلة من الشعر للتأكد من تفاعل شعرك مع اللون الجديد.

عدم اتباع تعليمات المنتج بدقة

لا تتفاجئي إذا قمت بتطبيق لون الشعر بحركات فرشاة عشوائية فإن نتيجة اللون ستكون لونا غير متساوٍ.

ضعي صبغة الشعر بانتظام من خلال تقسيمه إلى خصلة تلو الأخرى، هذه هي الطريقة الوحيدة لتحقيق التوزيع المتساوي للألوان.

يقوم المحترفون دائما بتقسيم الشعر إلى 4 أجزاء: أسفل، الوسط، ثم من الأذن إلى الأذن.

وكذلك، ابدئي دائما بمناطق نمو الشعر، ثم الأطوال المتوسطة ثم الأطراف، وذلك لأن الشعر المحيط بالوجه غالبا ما يكون أكثر ضعفا ويتأثر بالصبغة بشكل أسرع.

الوقت المناسب لعملية تلوين الشعر

اتبعي تعليمات الشركة المصنعة، بعض الألوان قد تتسبب في مشكلات للشعر إذا تجاوزت الحد الأقصى لعملية تلوين الشعر.

الوقت المثالي لتلوين الشعر بالصبغة هو 35-40 دقيقة، وخلال الـ15 دقيقة الأولى تفتح الأمونيا قشور الشعر لاختراق اللون، وبين 15-30 دقيقة يكتسب الشعر اللون المطلوب.

لتحييد بقايا الأكسدة وتثبيت اللون استخدمي منتجات علاج الشعر المخصصة لما بعد الصبغة (شترستوك)

عدم غسل الشعر جيدا

احرصي على شطف الشعر جيدا بعد الصبغة، اغسلي شعرك حتى يصبح الماء صافيا، أما إذا كان الماء ملونا بدرجة طفيفة فاستمري في الشطف، ثم ضعي الشامبو والبلسم.

بعض المنتجات تنوه إلى ضرورة غسل الشعر مباشرة بالشامبو، لذلك يجب اتباع تعليمات الشركة المصنعة بدقة.

تجنبي أيضا الماء لمدة يومين على الأقل بعد صبغ الشعر، لأن الكلور والملح والمعادن الموجودة في الماء يمكن أن تتسبب في تسريع فقدان الصبغة.

امنحي شعرك وقتا كافيا لامتصاص اللون الجديد بشكل صحيح، يسمح انتظار الغسيل للصبغة بالتغلغل في جذع شعرك بدقة أكبر، وإذا كان شعرك دهنيا فيمكن استخدام الشامبو الجاف لتنظيفه.

منتجات علاج الشعر المخصصة

لتحييد بقايا الأكسدة وتثبيت اللون استخدمي منتجات علاج الشعر المخصصة لما بعد الصبغة، واشتري شامبو وبلسما للعناية بالألوان للشعر المصبوغ، إذ تحتوي تلك المنتجات على منظفات أقل قوة لتساعد على بقاء لون الصبغة.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

أثارت صورة الملكة تيي إعجاب الملايين، لا سيما لدى انتشارها عبر منصات التواصل الاجتماعي، وبات السؤال الذي حير الكثيرين كيف استطاع المصريون القدماء الحفاظ على ملامح المومياوات وخاصة الشعر بصورته الحالية

Published On 3/4/2021
المزيد من مرأة
الأكثر قراءة