نصائح منسقة الديكور.. ابتكري ركنا خاصا لدراسة أطفالك عن بُعد

يفضل تخصيص ركن خاص وهادئ بعيد عن غرف النوم للتركيز خلال الدراسة عن بعد (مواقع التواصل)
يفضل تخصيص ركن خاص وهادئ بعيد عن غرف النوم للتركيز خلال الدراسة عن بعد (مواقع التواصل)

لاستقبال العام الدراسي عبر التعلم عن بعد، يفضل تخصيص ركن خاص وهادئ بعيد عن غرف النوم، ويفضل أن تكون غرفة مستقلة يتم إقفالها للتركيز على ساعات الدراسة من دون أي ضجة.

كما أن هذا النوع من الدراسة يكون غالبا عبر شاشة الجهاز اللوحي، فلا بد من تزيين هذه الطاولة بإكسسوارات تدفع إلى التفاؤل، وتبعد الملل، وتضفي الحيوية والنشاط، مع إعداد الجو المناسب للمذاكرة من خلال لمسات بسيطة غير تقليدية ملفتة للأنظار.

تقدم منسقة الديكور ديانا الحلبي مجموعة من الأفكار المميزة لهذه الزاوية، التي تنسجم مع الديكور العام للغرفة.

اللون الأبيض لطاولة الدرس مثالي ليعكس الإضاءة في المكان (بيكسلز)

شبكة قوية وطاولة مناسبة

ليكون الطفل مرتاحا ويركز على "التعلم عن بعد"، يجب أن تكون طاولة الدراسة مميزة في التصميم والترتيب، وتكون أنيقة منسجمة مع باقي ديكور الغرفة، مع ضرورة توفير كرسي مريح للتلميذ.

ومهما كان الركن الذي سيدرس فيه الطفل يجب التأكد قبل بدء التعليم عن بعد أن يحتوي على شبكة إنترنت قوية، فتجهيز مكان مناسب للدراسة أمر مهم في تعزيز رغبة الطالب وإقباله على التعلم، ويجب الحرص على ألا يزعج إخوته الذين يدرسون عن بعد من حوله، وتشجيع كل منهم على استخدام سماعة، بحيث لا يزعج من حوله أثناء الاستماع إلى دروسه.

الإضاءة المناسبة

  • تأمين إضاءة مباشرة، وذلك عبارة عن مصباح مكتبي متحرِّك، وإضاءة غير مباشرة داخل الرفوف أو أسفلها أو أسفل المكتب، فضلًا عن إضاءة الغرفة بالكامل.
  • اختيار مصباح عصري متميز بتصميمه البسيط ولونه الهادئ والبعيد عن التصميم التقليدي.
انتقاء "اكسسوارات" بألوان هادئة تميل إلى الأزرق أو الفوسفوري الهادئ (مواقع التواصل)

"اكسسوارات" وألوان

من المهم انتقاء "الإكسسوارات" بألوان هادئة تميل إلى الأزرق أو الفوسفوري الهادئ، مع أهمية اللون الأبيض لطاولة الدرس، فهذا اللون مثالي ليعكس الإضاءة في المكان، مع اعتماد ألوان مشرقة؛ منها الفيروزي والفوشيا والأزرق والبرتقالي للكرسي.

  • ترتيب الأدوات المدرسية التي يستخدمها الطفل باستمرار يساعد على الراحة أثناء الدراسة.
  • وضع الشموع العطرية كونها تمنح الطاقة الإيجابية وتبعد التوتر والقلق.
  • إضافة أعواد عطرية تمنح المنزل أريجا لا مثيل له.
  • للمزهرية حضور خاص مع وضع زهور أو نباتات تعطي جمالا للمكان.
  • يمكن تزيين جدار ركن الدراسة بخريطة العالم، أو بلوحة تعليمية.
الحاسوب المحمول مهم ليتمكن الطفل من متابعة منصات التعليم الإلكتروني (بيكسلز)

مقتنيات الدراسة عن بعد

وترى منسقة الديكور ديانا أن من المهم جدا مع بدء العام الدراسي توفير الأغراض الأساسية التي يحتاجها كل طالب، وفي ما يلي أبرز المقتنيات من قرطاسية وإلكترونيات تسهل مهمة الدراسة عن بعد:

  • المستلزم الأهم هو جهاز عالي الجودة، ومن أهم إلكترونيات التعلم عن بعد، سواء كان حاسوبا محمولا أو جهازا ثابتا، ليتمكن الطفل من متابعة منصات التعليم الإلكتروني، ومتابعة الدروس وتحميل أوراق العمل التي يحتاجها.
  • يفضل ألا يستخدم الطفل الهاتف المحمول لمتابعة الدروس وتحميل المواد الدراسية، لأن حجمه الصغير سيحول دون الحصول على صورة واضحة، كما أن الكتابة ستبدو صغيرة جدًّا على الهاتف مما قد يرهق عيون الطفل.
  • الطابعة السريعة والكثير من أوراق الطباعة عناصر بالغة الأهمية لضمان أن يحصل الطفل على الفائدة القصوى من تجربة الدراسة عن بعد.
  • توفير أقلام الرصاص لتصحيح الأخطاء الكتابية كونها تأتي مع ممحاة، كما يمكن استخدامها للرسم.
  • توفير أقلام الحبر الملونة لكتابة الملاحظات على المفكرة، مع وحدات التخزين لحفظ الأقلام والأوراق داخلها.
  • تعد المفكرة أحد الأساسيات عند العودة إلى المدرسة أو الجامعة، فهي تساعد في تذكّر مواعيد الحصص والامتحانات والواجبات المنزلية وتدوين الملاحظات.
ضرورة توفر ميكروفون وسماعات جيدة ليفهم الطالب شرح المعلم أثناء التواصل معه (الجزيرة)
  • يجب توفير لوحة تحتاجها الأم لتحفِّز الابن أو الابنة على الدراسة، وذلك عبر تثبيت الصور المتعلِّقة بالدروس والبحوث التي سبق أن أنجزها، أو حتى الجدول الخاص بالدراسة ويزين بالنجوم.
  • استخدام السماعات ليتم التركيز على الدروس أكثر، وعدم إزعاج باقي أفراد الأسرة.
  • ضرورة توفير الميكروفون والسماعات الجيدة ليفهم الطالب شرح المعلم أثناء التواصل معه، إضافة إلى الكاميرا التي تحتاجها بعض الدروس.
المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من أسرة
الأكثر قراءة