عـاجـل: ترامب: سوف نتخذ في وقت قريب قرارا حيال فرض حجر صحي في نيويورك ونيوجيرسي وكوناتيكت

رغم عزلة كورونا.. ما زال بإمكانك إسعاد والدتك في عيد الأم

امنح والدتك وقتك كله كهدية في يوم الأم (بيكسلز)
امنح والدتك وقتك كله كهدية في يوم الأم (بيكسلز)

ليلى علي

وسط الهلع الذي يعيشه سكان العالم من انتشار فيروس كورونا، يبدو أن عيد الأم 2020 سيكون مختلفا كثيرا عن السنوات الماضية، حتى أن كثير من الاحتفالات الخاصة باليوم قد تم إلغاؤها، وقامت بعض الدول بفرض حظر التجوال وغلق جميع المحال التجارية عدا تلك التي تبيع المواد الغذائية والدوائية. 

تقول الكاتبة كاتي هافنر -في مقال لها على موقع نيويورك تايمز- إنه وسط عدم اليقين الذي يدور حول وباء فيروس كورونا، هناك حقيقة لا تقبل الجدل، وهي أن أعلى معدل للوفيات هو بين كبار السن، وخاصة أولئك الذين يعانون من أمراض كامنة أو مزمنة.

ووفقا للأطباء، إذا أصيب الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 60 عاما، فإن حياتهم مهددة، حتى إذا كانت صحتهم العامة جيدة. ويعزو الأطباء تلك المخاطر إلى ضعف الجهاز المناعي مع تقدم العمر.

خدمات كورونا للأمهات
وسط إجراءات الحماية التي يجب اتخاذها للتعامل مع الأمهات من كبار السن، يمكنك الاحتفال بعيد الأم هذا العام بطريقة مختلفة. إذ يمكن أن يكون هدفك ليس تقديم الهدية المثالية، ولكن إدخال البهجة والسرور على قلب والدتك، إضافة إلى جعلها آمنة من الإصابة بالفيروس، وفقا لموقع إدنبيرغ لايف البريطاني، فإنه يمكنك تقديم هذه الخدمات لإسعادها.

 

  • التبضع من أجل تخزين المواد الغذائية طويلة الأجل كالمعلبات الغذائية وبعض البقوليات، ومن ثم قم بتعقيمها وتخزينها بشكل صحي لاستخدامها وقت الحاجة.

  • تنظيف منزل والدتك وتطهيره وتعقيمه بشكل مناسب.

  • قم بتطهير مقابض أبواب المنزل ومقبض السيارة، وسلسلة المفاتيح وكل الأشياء التي تستخدمها والدتك بصورة مستمرة.

  • أحضر لوالدتك ما تحتاجه من مطهرات وأدوات النظافة الفعالة القاتلة للفيروس، وكذلك معقمات اليد وبعض القفازات والكمامات لاستخدامها في حال اضطرت للخروج.

  • وفر لها كل الأدوات اللازمة والتي ينصح بها في الوقت الحالي للحفاظ على صحتها وحمايتها من الإصابة بالفيروس.

  • حاول المساعدة في دفع جميع الفواتير التي تحتاج من والدتك الخروج من المنزل، لأنه لم يعد مناسبا لها الخروج في الوقت الحالي.

  • وفر الدواء والاحتياجات الصحية التي تعرف أنها تحتاج إليها بشكل دوري.

  • قم بطهي عدد من الوجبات المفضلة لها ومن ثم تخزينها بشكل مناسب لاستخدامها خلال أسبوع مثلا.

ابذل قصارى جهدك لإبقاء والدتك سعيدة وإيجابية في عيد الأم (بيكسلز)

أفكار لقضاء الوقت بالمنزل
تقول جوانا وايتهيد في مقال لها على موقع آي نيوز البريطاني، لأنه لم يعد آمنا اصطحاب والدتك لتناول الغداء في المطاعم، إليك بعض أفكار للبقاء في المنزل ذلك اليوم: 

  • قم بعمل عرض مضحك لها مع أشقائك، وابذل قصارى جهدك لإبقائها سعيدة وإيجابية.

  • خطط ليوم كامل مليء بالأنشطة التي تعرف أنها ستستمتع بها. هذا أقل ما يمكنك فعله لشخص أحضرك إلى العالم واهتم بجميع احتياجاتك حتى كبرت.

  • اخبز كعكة، ويمكنك تجهيز بعض الحلوى اللذيذة لتفاجئها بها.

  • يمكنكما طهي وجبة معا، مع التقاط العديد من الصور أثناء الاستمتاع بذلك.

  • استنشاق الهواء النقي معها من خلال ممارسة رياضة المشي في مكان غير مزدحم حول المنزل. 

  • استمتع معها بمشاهدة فيلمها المفضل.

ويجب اتخاذ احتياطات السلامة أثناء تمضية الوقت مع والدتك، مثل غسل اليدين بانتظام، والتأكد من نظافة الأسطح للمساعدة في منع خطر الإصابة بالفيروس.

معظم الأمهات يستمتعن بإعادة تذكر الأوقات الجميلة (بيكسلز)

كيف تجعلها سعيدة؟
تقول الكاتبة ديبي ماين في مقال لها بعنوان "طرق مبتكرة لمعاملة أمك في عيد الأم"، إنه يجب التأكد من إعطاء الأم شيئا نعرف أنها ستحبه، ومنها ما يلي:

  • تستمتع معظم الأمهات بإعادة تذكر الأوقات الجميلة، فاستغل الوقت الطويل الذي ستقضيه في المنزل، وراجع الصور القديمة، واصنع ألبوما للصور يضم والدتك في سنوات عمرها المختلفة وهي بصحبة عائلتها الجميلة.

  • يمكنك تطريز وشاح بسيط مع كتابة اسمها بحروف كبيرة، مع إضافة يوم ميلادك وميلاد إخوتك وأخواتك على الوشاح في مكان غير ظاهر.

  • إذا كانت والدتك تستمتع بالطهي، قم بإعادة تصميم مطبخها وترتيب كل شيء بشكل يسهل الوصول إليه، حتى لا تشعر بالإجهاد أثناء تحضير أكلاتها المفضلة.

  • إذا كانت والدتك من هواة الزراعة، أحضر بعض النباتات المفضلة وساعدها في رعايتها، كزراعة الخضروات السهلة كالنعناع والريحان وبعض الزهور، حيث تستمتع الأمهات برعاية النباتات وقطفها واستخدامها في الطبخ.

  • يمكنك كتابة قائمة بالأشياء التي تعلمتها منها على مر السنين، وقراءتها عليها علنا في الاجتماع الأسري وشجع إخوتك على القيام بالمثل.

  • امنحها "وقتك" كله ذلك اليوم كهدية، ودعها تقرر ما يجب عليها فعله. 

  • وفي عالمنا العربي يمكن أن تتغافل عما لا تحب والدتك سماعه وتسمعها ما تحب أن تسمعه كالقصص الهادفة من الواقع أو التاريخ أو سير الصحابة رضي الله عنهم أو بعض آيات من القرآن الكريم التي تتحدث عن مكانتها ودورها المحوري في الحياة.

 
المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية