10 خطوات ممتعة.. طريقة لتعليم الأطفال القراءة بالمنزل

يجب أن يكون تعلم القراءة عملية ممتعة للحفاظ على تحفيز الأطفال للتحسن (مواقع التواصل)
يجب أن يكون تعلم القراءة عملية ممتعة للحفاظ على تحفيز الأطفال للتحسن (مواقع التواصل)

لا تبدأ معرفة القراءة والكتابة فقط عندما يدخل طفلك المدرسة، ولكن منذ الولادة تقريبا، حيث يكتسب الأطفال والرضع المهارات التي سيستخدمونها في القراءة، وتعد المرحلة بين 3 و5 سنوات من عمر الأطفال حاسمة لتنمية القراءة لديهم.

تعتبر القراءة للأطفال أفضل طريقة لغرس حب القراءة لديهم، وعلى الرغم من ذلك فإن الكثير من الآباء لا يقرؤون لأطفالهم.

وإضافة إلى القراءة لهم فإن البيئة الغنية بالنصوص للأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة تضع الأساس لنجاح تعلمهم القراءة.

ووفقا لموقع "ريدينج إيجز" (Readingeggs) البريطاني الذي يقدم برامج لتعليم القراءة للأطفال، فإنه على عكس ما يعتقده بعض الناس فإن تعلم القراءة ليس عملية طبيعية تحدث بمفردها، إنها عملية معقدة تتطلب التدريس المناسب لمختلف المهارات والإستراتيجيات، مثل الصوتيات كمعرفة العلاقة بين الحروف والأصوات، والوعي الصوتي وغيرها.

وعلى الرغم من أن القراءة عملية معقدة فإن الخطوات التي يمكن اتخاذها لبناء هذه المهارة بسيطة ومباشرة إلى حد ما.

ويقدم كل من موقع "ريدينج إيجز" وموقع "سكوليستك" (Scholastic) 10 خطوات بسيطة للبدء في تعليم ابنك القراءة في المنزل.

ركزي على ألعاب الكلمات البسيطة بشكل منتظم (بيكسابي)

بناء الوعي الصوتي

تساعد أغاني الأطفال على تعليمهم القافية والإيقاع، مما يساعدهم على سماع الأصوات والمقاطع في الكلمات، وهي طريقة جيدة لبناء الوعي الصوتي وهو إحدى أهم المهارات في تعلم القراءة، ويعد هذا النشاط المرح طريقة رائعة للأطفال لتطوير مهارات القراءة والكتابة بشكل ضمني والتي ستهيئهم للنجاح في عملية القراءة فيما بعد.

بطاقات الكلمات

قومي بقص بطاقات بسيطة، واكتبي عليها كلمات تحتوي على 3 أحرف، اطلبي من طفلك اختيار بطاقة، ثم اقرآ الكلمة معا، وارفعي 3 أصابع.

اطلبي منه قول الحرف الأول الذي يسمعه في الكلمة، ثم الثاني، ثم الثالث، ويبني هذا النشاط مهارات الصوتيات الأساسية وتحليل الكلمات، مما يساعده على تعلم كيفية نطق الكلمات، وإذا كان طفلك قد بدأ للتو في تعلم الحروف الأبجدية فركزي على الصوت الذي يصدره كل حرف أكثر من أسماء الحروف نفسها.

بيئة غنية بالطباعة

تمكّن رؤية الكلمات المطبوعة على الملصقات والكتب وغيرها الأطفال من رؤية وتطبيق الروابط بين الأصوات ورموز الحروف، وعندما تكونين بالخارج اجعلي طفلك يلاحظ الرسائل على اللوحات الإعلانية واللافتات، وركزي معه على الحرف الأول في الكلمة، اسأليه: كيف ننطق هذا الحرف؟ هل تعرف كلمة أخرى تبدأ بهذا الصوت؟

لعبة الكلمات

ركزي على ألعاب الكلمات البسيطة بشكل منتظم، وعلى ممارسة الألعاب التي تشجع طفلك على الاستماع والتعرف على الأصوات في الكلمات والتلاعب بها، فعلى سبيل المثال اطرحي أسئلة مثل: ما الصوت الذي تبدأ به هذه الكلمة؟ وما الصوت الذي تنتهي به؟

عليك فهم المهارات الأساسية الخاصة بتعليم طفلك القراءة (الجزيرة)

المهارات الأساسية

عليك فهم المهارات الأساسية الخاصة بتعليم طفلك القراءة، وهي 5 مكونات أساسية تشتمل على الوعي الصوتي، القدرة على سماع الأصوات المختلفة في الكلمات والتلاعب بها، الصوتيات، التعرف على العلاقة بين الحروف والأصوات التي تصدرها المفردات، فهم معنى الكلمات وتعريفاتها وسياقها، فهم معنى النص، سواء في كتب القصص أو كتب المعلومات، الطلاقة، القدرة على القراءة بصوت عال بسرعة وفهم ودقة.

قوة التكنولوجيا

يعد استخدام الكمبيوتر أو الهاتف المحمول أو الحاسوب اللوحي متعة خاصة لطفلك، يمكنك استخدام بعض المواقع لتعلم القراءة وتحويل وقت المرح لدى طفلك إلى فرصة للتعلم، كما أنه توجد العديد من الكتب الكلاسيكية التي يمكن لطفلك قراءتها في التطبيقات المتاحة على هاتفك.

تحفيز طفلك

يجب أن يكون تعلم القراءة عملية ممتعة للحفاظ على تحفيز الأطفال للتحسن، قد يكون الطفل متحمسا للتعلم في البداية، ولكن بمجرد أن تصعب الأمور عليه يشعر بالإرهاق ويستسلم بسهولة.

بصفتك والدته يجب الانتباه إلى هذه المرحلة ومعرفة كيفية تحفيزه مرة أخرى، كاستخدام نظام المكافآت عند إكمال النشاط والوصول إلى مستويات جديدة.

القراءة الحوارية

لا يدرك الكثير من الناس عدد المهارات التي يمكن اكتسابها من خلال فعل القراءة البسيط للطفل، هذا لا يُظهر لهم كيفية نطق الكلمات فحسب، بل يقوم أيضا ببناء مهارات الفهم الأساسية، وتنمية مفرداتهم، والأفضل من ذلك أيضا اتباع أسلوب القراءة "الحوارية"، وذلك عندما تطلبين من طفلك المشاركة في القصة.

قبل قلب الصفحة اسأليه عما يعتقد أنه سيحدث بعد ذلك، ويمكنك أن تسألي طفلك أيضا عن الطريقة الأخرى التي يمكن أن ينتهي بها الكتاب.

اختيار الكتب

حاولي جذب اهتمام طفلك بالكتب الواقعية إضافة إلى القصص الخيالية، ابحثي له عن كتب تتناول ببساطة الموضوعات المفضلة لديه كالسيارات والديناصورات والحيوانات وغيرها من الموضوعات المتاحة مع الكثير من الصور، والمصممة خصيصا للأطفال في هذا العمر.

التحلي بالصبر

يتعلم كل طفل بوتيرته الخاصة، لذلك تذكري دائما أن أهم شيء يمكنك القيام به هو جعل القراءة ممتعة، وذلك من خلال القراءة بانتظام، واختيار أنشطة القراءة التي يحبها بعناية، والسماح لطفلك باختيار كتبه من حين لآخر، مما سيغرس حبا مبكرا للقراءة وسيمنحه فرصة أفضل لتعلم القراءة بسهولة.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من مرأة
الأكثر قراءة